: آخر تحديث
إسرائيل تدعو واشنطن إلى السيطرة على الترسانة السورية

نظام الأسد استخدم السلاح الكيميائي ضد المعارضة "بشكل محدود"

مواضيع ذات صلة

تزايدت الأدلة في الأيام الأخيرة على استخدام النظام السوري لأسلحة كيميائية ضد مقاتلي المعارضة، إذا أقرت الولايات المتحدة للمرة الأولى أن الأسد استخدم هذا السلاحnbsp;على نطاق محدود ضد معارضيه. وتقول بريطانيا إن لديها أدلة على استخدام الكيميائي في سوريا.


نيويورك: قال البيت الابيض الخميس وللمرة الاولىnbsp;إنه من المرجح أن يكون النظام السوري استخدم أسلحة كيميائية ضد قوات المعارضة quot;على نطاق ضيقquot;، ولكنه أكد أن اجهزة الاستخبارات الأميركية لا تزال غير متأكدة بنسبة 100% من ذلك.

وتحقق أجهزة الاستخبارات الأميركية في أنباء بأن القوات السورية استخدمت أسلحة كيميائية، وهو ما ما قالت واشنطن إنه يتجاوز quot;الخط الاحمرquot; ويمكن أن يؤدي إلى احتمال القيام بعمل عسكري ضد النظام السوري.

اختلاف في الآراء

وقال مسؤول بارز في البيت الابيض إن quot;جميع الخيارات مطروحةquot; في حال تأكد استخدام النظام السوري للأسلحة الكيميائية. الا أن مسؤولاً في وزارة الدفاع أكد أن التدخل العسكري ليش وشيكًا، مشيرًا إلى اختلاف في الآراء بين اجهزة الاستخبارات الأميركية.

وقالت كيتلين هايدن، المتحدثة باسم مجلس الامن القومي، quot;تشير اجهزتنا الاستخباراتية بدرجات متفاوتة من الثقة إلى أن النظام السوري استخدم أسلحة كيميائية على نطاق ضيق في سورياquot;. وقال إن التقديرات تستند إلى quot;عينات فعليةquot; وتشير إلى احتمال استخدام غاز السارين الذي يستهدف الاعصاب وكان استخدم في هجومين في اليابان في التسعينات. ويتسبب الغاز في تشنجات وتوقف التنفس والموت.

nbsp;الا أنها اضافت أن سلسلة الادلة quot;ليست واضحة، ولذلك لا نستطيع أن نؤكد كيف حصل التعرض وفي أية ظروفquot;. واضافت أنه quot;نظرًا للمخاطر التي يتضمنها ذلك، وبناء على ما تعلمناه من خبرتنا الحديثة، فإن التقديرات وحدها ليست كافيةquot;.

وكشف وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل عن ذلك للمرة الاولىnbsp;خلال زيارة إلى ابوظبي، وقال إن quot;القرار للتوصل إلى هذه النتيجة تم اتخاذه خلال الساعات الـ24 الماضيةquot;، محذرًا من أن استخدام مثل هذه الأسلحة quot;ينتهك كل مواثيق الحربquot;.

واوضح مسؤول الدفاع أن عبارة quot;درجات متفاوتة من الثقةquot; تستخدمها اجهزة الاستخبارات لتشير إلى وجود خلاف بين اجهزة الاستخبارات المختلفة. الا أنه قال إن هذا التقييم يعكس درجة من التأكد بأن سوريا اطلقت على الارجح عناصر كيميائية بما يتعدى مجرد الاشتباه.

أدلة بريطانية quot;مقنعةquot;

وفي لندن قالت وزارة الخارجية البريطانية إن لديها ادلة quot;محدودة ولكن مقنعةquot; على استخدام عناصر كيميائية في النزاع في سوريا، الذي تقول الامم المتحدة إنه اودى بحياة اكثر من 70 الف شخص منذ بدايته في اذار (مارس) 2011. ومن شأن تزايد الادلة على استخدام النظام السوري لأسلحة كيميائية ضد مقاتلي المعارضة أن يزيد من الضغط على الرئيس الأميركي باراك اوباما للتدخل بعد أن سعى إلى تجنب أي دور عسكري للولايات المتحدة في سوريا.

وصرح مسؤول بارز في البيت الابيض أن quot;جميع الخيارات مطروحة على الطاولة في ما يتعلق بردنا، ويمكن أن يشتمل ذلك على مجموعة واسعة من النشاطات عبر مختلف اشكال جهودنا الخاصة بسورياquot;. وقدمت الادارة الأميركية تقديرات اجهزة الاستخبارات إلى الكونغرس الأميركي في رسالة من مدير مكتب الشؤون القانونية في البيت الابيض ميغيل رودريغز.

وجاء في الرسالة أنه حتى الآن فإن الاستخبارات الأميركية تشير إلى أن quot;نظام الاسد يواصل الاحتفاظ بهذه الأسلحة واظهر استعدادًا لتصعيد استخدامها المريع العنيف ضد الشعب السوريquot;.

وفي وقت سابق من هذا الاسبوع، قال جنرال في الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية إن سوريا استخدمت عناصر كيميائية اكثر من مرة خلال النزاع، بعد أن اعربت كل من بريطانيا وفرنسا عن مخاوف مماثلة إلى الامم المتحدة.

تغيير قواعد اللعبة

والشهر الماضي وخلال زيارة تاريخية إلى اسرائيل، قال اوباما إن استخدام مثل هذه الأسلحة سيكون خطأ quot;جسيمًا ومأساوياquot; من قبل الاسد وأنه سيغيّر quot;قواعد اللعبةquot;. وفي رد على سؤال حول ما اذا كانت التقديرات الاستخباراتية تعني أن سوريا تجاوزت quot;الخط الاحمرquot;، قال هيغل إن هذا سؤال يتعلق بالسياسة وأن مهمته هي تقديم quot;الخياراتquot; للرئيس الأميركي.

واضاف أن استخدام العناصر الكيميائية quot;ينتهك كل ميثاق يتعلق بالحربquot;، وان مثل هذه الأسلحة هي quot;أسلحة قاتلة لا يمكن التحكم بهاquot; يعتبرها معظم القادة بأنها تقع quot;ضمن تصنيف مختلفquot;. وارسل البنتاغون اكثر من 200 جندي إلى الاردن للاعداد لأي عملية مشتركة مع الحلفاء لتأمين الأسلحة الكيميائية.

وقال السناتور الأميركي البارز جون ماكين quot;اعتقد أنه من الواضح جدًا أن الخط الاحمر قد تم تجاوزهquot; مضيفًا أن المهم الآن هو ضمان عدم انتقال الأسلحة الكيميائية إلى الايدي الخاطئة. وصرح لشبكة سي ان ان quot;بعض هذه الأسلحة موجود في مناطق يدور حولها نزاع شديد ويمكن أن تقع في ايدي المتطرفين الجهاديينquot;.

نداء عاجل

من جانبه، جدد الامين العام للامم المتحدة بان كي مون quot;نداءه العاجلquot; إلى الحكومة السورية لكي تسمح لفريق تابع للامم المتحدة بالتحقيق في الاتهامات بشأن استخدام أسلحة كيميائية في النزاع الدائر في سوريا، كما نقل عنه المتحدث. وقال مارتن نيسيركي في بيان إن quot;بعثة التحقيق جاهزة للانتشار في غضون 24 إلى 48 ساعةquot; حالما تحصل على الضوء الاخضر من دمشق.

واضاف أن الامين العام quot;يأخذ على محمل الجد التقييمquot; الذي اجراه البيت الابيض بهذا الشأن وارسله إلى الكونغرس، مؤكدًا في الوقت نفسه أن quot;الامم المتحدة لا يمكنها التعليق على عمليات تقييم تستند إلى معلومات مصدرها اجهزة استخبارات وطنيةquot;. وأكد البيان أن مسؤولين من الامم المتحدة quot;كانوا على اتصال مع السلطات الأميركية في ما خص آخر التطوراتquot; في هذه القضية.

إسرائيل تدعو إلى السيطرة على الكيميائي

من جانبه، أعلن نائب وزير الخارجية الاسرائيلي الجمعة أن على الولايات المتحدة التحرك عسكريًا من اجل quot;استعادة السيطرة على ترسانة الاسلحة الكيميائية السوريةquot;.

وقال زائيف الكين في مقابلة اجرتها معه اذاعة الجيش الاسرائيلي quot;من الواضح أنه إن كانت هناك ارادة من جانب الولايات المتحدة والاسرة الدولية، ففي وسعهم السيطرة على ترسانة الاسلحة الكيميائية السورية .. ما سيضع حداً لجميع المخاوفquot;.

وقال الكين المقرب من رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو: quot;حين تفهم الاسرة الدولية أنه تم تخطي خطوط حمراء فعليًا واستخدام اسلحة كيميائية، سوف تدرك أن لا خيار امامها سوى التحرك بهذه الطريقة (من خلال عمل عسكري) بدل أن تبقي على الغموضquot;.

وقال الكين في إشارة إلى هذه quot;الخطوط الحمراءquot; إن quot;الايرانيين يراقبون والعالم بأسره يراقب ايضًا وينتظر ليرى ما سيجري. ويتبادر سؤال: حين يتم رسم خط أحمر، هل نلتزم به؟quot;

باريس: على النظام السوري تلبية مطالب المجتمع الدولي حول الاسلحة الكيميائية

اكدت وزارة الخارجية الفرنسية الجمعة ان على النظام السوري ان يلبي مطالب المجتمع الدولي لجهة انتشار بعثة للامم المتحدة تحقق في استخدام محتمل للاسلحة الكيميائية، من دون اي مجال quot;للتهربquot;.

وقال المتحدث باسم الخارجية الفرنسية فيليب لاليو في مؤتمر صحافي quot;على النظام السوري ان يلبي مطالب المجتمع الدولي التي عبر عنها في شكل واضح. ينبغي الا ندع له اي مجال للتهرب لان هذا الموضوع بالغ الخطورةquot;.

وجدد الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الخميس دعوته quot;الملحةquot; لنظام بشار الاسد للسماح لفريق الامم المتحدة المؤلف من خبراء في حظر الاسلحة الكيميائية بالتحقيق في سوريا حول الاتهامات باستخدام هذه الاسلحة في النزاع.

واضاف لاليو quot;تم توجيه هذا الطلب من جانب مجلس الامن برمته، ما يضع النظام السوري في وضع حساس جداquot;.

وتابع المتحدث quot;لن يشكك احد في استقلال هذا التحقيق ولا في كفاءة الفريق الذي تمت تسميته ولا في الطابع الملح لانتشاره. انه امر مفاجىء ومؤسف ان نرى النظام السوري اليوم يرفض اجراء تحقيق كان طلبه بنفسهquot;.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الفتاة السويدية التي عطلت ترحيل أفغاني تواجه السجن
  2. الجبير: الملك سلمان مصمم على محاسبة قتلة خاشقجي
  3. نتانياهو: سنفاوض الأردن لاستئجار منطقتي الباقورة والغمر
  4. بريطانيا وفرنسا وألمانيا تدعو السعودية لبذل المزيد من الجهود في قضية خاشقجي
  5. روحاني يقترح تعيين 4 وزراء
  6. انتخابات منتصف الولاية: المد الديموقراطي لم يعد بالزخم نفسه
  7. الولايات المتحدة تعود إلى الملف السوري بقوة
  8. فتح باب التسجيل والترشح لجائزة الصحافة العربية
  9. العالم يساند موقف الرياض: نعم لمعاقبة قتلة خاشقجي!
  10. علماء في أوكرانيا يخترعون أكياسا
  11. مسؤول سعودي: 18 متهما في قضية وفاة خاشقجي موقوفون وقيد التحقيق
  12. نتائج نهائية... حزب بارزاني يكتسح مقاعد برلمان اقليم كردستان
  13. مستشار ترمب السابق: السعودية تخوض معركة أكتوبر 2018
  14. موسكو: واشنطن
  15. أكثر من مليار ونصف دولار جائزة اليانصيب في الولايات المتحدة
  16. ترمب: أميركا ستنسحب من معاهدة نووية مع روسيا
في أخبار