: آخر تحديث

اتحاد الكتاب المصريين: تظاهرات 30 حزيران/يونيو ثورة وليست انقلابا

nbsp;

nbsp;
القاهرة: nbsp;اكد رئيس اتحاد الكتاب المصريين محمد سلماوي في مؤتمر صحافي عقده السبت في مبنى الاتحاد ان تظاهرات 30 حزيران/يونيو الماضي التي اثمرت عزل الرئيس الاسلامي محمد مرسي هي بمثابة ثورة وليست انقلابا عسكريا كما وصفها بعض الاعلام الغربي.
nbsp;
واعتبر سلماوي ان quot;خروج المصريين يوم 30 حزيران/يونيو هو ثورة استجاب لها الجيش وليس انقلابا عسكريا، ورغم ذلك فان الغرب اعتبر ذلك انقلابا عسكريا مبررا ذلك ان الرئيس لم يكمل مدته ومتجاهلا انه في الدساتير الغربية يجوز سحب الثقة من الرئيس وغيره من المسؤولين المنتخبينquot;.
nbsp;
واوضح ان quot;العوامل التي اسهمت بالثورة ضد حكم الاخوان المسلمين جاءت اثر الاعلان الدستوري للرئيس في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي والعمل على تمكين الاخوان المسلمين من مفاصل الدولة واقصاء شركاء الثورة ونشرهم خطاب الكراهية والتفرقة ضد المرأة والمسيحيين وبعض الطوائف الاسلامية مثلما حصل مع الشيعة الذين تعرض خمسة منهم للسحل والقتل نتيجة هذا الخطاب الذي سبب صدعا في المجتمع لم يشهد له مثيلاquot;.
nbsp;
واكد سلماوي quot;فشل الرئيس المعزول محمد مرسي في ادارة البلاد لانه اعتمد وجماعة الاخوان المسلمين على اقصاء الاخرين والاستفراد في السلطةquot;، لافتا الى ان مصر وصلت في عهد مرسي quot;الى حافة الافلاسquot; ومؤكدا نقلا عن تقارير دولية من بينها مركز الشفافية quot;انتشار الفساد بنسبة تزداد سوءاquot;.
nbsp;
ثم تلا الروائي جمال الغيطاني بيانا وقعه عشرات من الكتاب المصريين يتضمن تاكيدا ان quot;حركة 30 حزيران/يونيو الماضي هي ثورة وليست انقلابا عسكرياquot;، مطالبين الغرب quot;بان يتعامل مع هذه الثورة كشيء خاص بمصر لم تشهد له الانسانية مثيلا كون هذه الحركة اعتبرت اكبر مظاهرة سياسية جمعت عشرات الملايين بخطوة غير مسبوقة في التاريخ الانسانيquot;.
nbsp;
واعتبر الروائي علاء الاسواني ان quot;الولايات المتحدة تكيل بمكيالين فالتاريخ يقول انه عندما قام رئيس البيرو البرتو فيجو موري عام 1992 بحل البرلمان واصدار اعلان دستوري قاطعته لانها رفضت ان يتحول رئيس منتخب الى ديكتاتور وتبعها في المقاطعة منظمة دول اميركا اللاتينية والدول الاوروبيةquot;.
nbsp;
واضاف الاسواني quot;الا ان اميركا المتحالفة مع الفاشية الدينية في مصر لم تحرك ساكنا عندما اصدر الرئيس مرسي اعلانه الدستوري وحتى بعد ان خرجت كل هذه الملايين ضده في اوسع حركة سحب ثقة من رئيس يتجه باتجاه الديكتاتوريةquot;.
nbsp;
وتحدثت شخصيات اخرى في المؤتمر من بينها عضو تكتل القوى الثورية طاهر الخولي الذي طالب quot;بحل الاحزاب القائمة على اساس دينيquot; رافضا تعديل دستور 2012 ومطالبا بالعمل على وضع دستور جديد.
nbsp;
وتحدث ايضا امين عام حركة quot;تمردquot; محمود بدر متسائلا quot;كل الذين يدعون ان ما حصل هو انقلاب عسكري، ترى لو عاشت بلادهم الظروف نفسها فماذا سيكون موقفهم فهل يستطيعون ان يروا حركة الجيش لتنفيذ مطالب الجمهور انقلابا عسكريا؟quot;.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. شعبية ماكرون تنخفض إلى 25 في المئة
  2. رسميا... العلماء يعيدون تعريف الكيلوغرام
  3. القمة العالمية للتسامح تدعو إلى مكافحة التطرف الفكري
  4. نتانياهو في محاولة أخيرة لإنقاذ حكومته
  5. مقتل نحو 15 ألف روسي في حوادث سير العام الحالي
  6. الخارجية الأميركية: لم نتوصل إلى خلاصة نهائية في قضية خاشقجي‎
  7. الكونغرس قد يجبر نائبة من أصل صومالي على خلع حجابها
  8. وفاة متظاهرة وإصابة 47 شخصاً خلال تظاهرات في فرنسا
  9. ترمب: تسليم غولن ليس قيد الدراسة
  10. خامنئي: عراق مستقل قوي ومتطور مفيد لإيران
  11. ولكواليس
  12. العاهل المغربي يعين إدريس الكراوي رئيسا جديدا لمجلس المنافسة
  13. فيضانات هائلة حفرت ودياناً عميقة في سطح المريخ
  14. الصين وروسيا وكندا على رأس البلدان التي ترفع حرارة الأرض
  15. اتهام الأردن بـ
  16. رئيس وزراء إسبانيا يحل الاثنين بالرباط في زيارة رسمية
في أخبار