قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

انتاناناريفو: فاز مرشح النظام هيري رجاوناريمامبيانينا في الانتخابات الرئاسية في مدغشقر وفق النتيجة النهائية لفرز الاصوات التي نشرت الجمعة، لكن تاكيد فوزه اصبح الان رهن قرار المحكمة المكلفة النظر في الطعون التي رفعها خصمه.
ودعا الفائز المحتمل الى ضبط النفس في انتظار قرار القضاء المرتقب في مهلة اسبوعين. وقال quot;ادعو الشعب الملغاشي الى الهدوء في انتظار النتيجة النهائيةquot;.
وحصل وزير المالية السابق في النظام quot;الانتقاليquot; (55 سنة) على 53,50% من الاصوات مقابل 46,50% لروبنسون جان لوي المدعوم من الرئيس السابق مارك رافالومانانا.
وقاطع روبنسون جان لوي الذي يحتج على التزوير منذ اقتراع العشرين من كانون الاول/ديسمبر، حفل اعلان النتائج في مقر اللجنة الانتخابية. وقال في اتصال هاتفي مع وكالة فرانس برس quot;لم استمع الى اعلان النتائج من طرف اللجنة وبالتالي لا ادري ما قالته، وانتظر قرار المحكمة الانتخابية الخاصةquot;.
ورفع جان لوي المدعوم من الرئيس السابق مارك رافالومانانا الذي اطاح به انقلاب في 2009، اكثر من مئة طعن احتجاجا على quot;تزوير واخطاء ومخالفاتquot; تقتضي ابطال الاقتراع على حد قوله.
من جانبه قال هيري رجاوناريمامبيانينا مرشح اندري راجويلينا الرجل الذي اطاح بمارك رافالومانانا، انه ينتظر بهدوء النتيجة. واتهم خصمه بانه الوحيد الذي يتكلم عن تزوير.
وقال quot;انه هو من يقول ذلك وليس الشعب الملغاشي، اننا الان في هدوء وهناك نتائج نشرتها المؤسسات المعنية وشاركت عدة دول في مراقبة هذه الانتخابات وقالت جميعها عكس ذلك والحكمة تقتضي الان انتظار النتيجة الرسميةquot;.
ولم تؤكد ذلك التزوير وفود المراقبين الاجانب بمن فيهم وفد الاتحاد الاوروبي، المنتشرة في مدغشقر منذ العشرين من كانون الاول/ديسمبر يوم الاقتراع.
لكن اذا رفضت المحكمة الانتخابية الخاصة طعون جان لوي، فانه يأمل في ان تعلن على الاقل ان حضور اندري راجويلينا -الذي كان يفترض ان يلزم الحياد- مهرجانات رجاوناريمامبيانينا الانتخابية، غير قانوني.
كذلك دعت مجموعة التنمية في افريقيا الجنوبية التي لعبت دور الوسيط بين مختلف الاطراف الملغاشية من اجل اجراء الانتخابات، الجمعة الى الهدوء.
وقال الناطق باسم هذه الهيئة التي تحاول تسوية الازمة في مدغشقر جواكيم شيسانو ان quot;المحكمة الانتخابية الخاصة هي التي ستتخذ القرار الاخير واعتقد انه من الضروري ان نلزم الهدوءquot;، مضيفا quot;ندعو كافة الملغاشيين الى ان يلزموا الهدوء لمساعدة المؤسسات على اتخاذ القرارات الصائبةquot;.
من جانبها دافعت اللجنة الانتخابية المستقلة عن صحة النتائج، وقالت رئيستها بياتريس عطا الله ان quot;النتائج التي سنرسلها الى المحكمة الانتخابية الخاصة تعكس تماما خيار الناخبين وليس هناك اصوات زائدة ام ناقصةquot;.
ويفترض ان يساهم هذا الاقتراع في اخراج مدغشقر من ازمة سياسية بدأت في 2009 بخلع اندريه راجولينا الرئيس رافالومانانا وتوليه الحكم منذ اربع سنوت دون انتخاب، وخلال هذه الفترة اصبحت مدغشقر معزولة على الصعيد الدولي وهجرها المستثمرون وانقطعت عنها المساعدات الدولية ما اثار ازمة اقتصادية وزيادة الفقر بين السكان.
ولم يتمكن لا رافالومانانا ولا راجولينا من الترشح الى الانتخابات الرئاسية نزولا عند ضغط المجتمع الدولي الذي كان يخشى من اضطرابات، فاختار كل منهما مرشحا قدم له الدعم وترشح الاثنان الى الجولة الثانية.
وقد تمكن رجاوناريمامبيانينا المتواضع عندما كان وزيرا للمالية تقريبا خلال كامل الفترة quot;الانتقاليةquot;، من تسيير الشؤون المالية العامة في بلد محروم من المساعدة الدولية.
وقد توقف هذا المحاسب السابق عن ممارسة السياسة لعدة سنوات قبل ان يدعوه راجولينا الى الانضمام اليه.
ويشتبه فيه اعداؤه بانه غطى عمليات تهريب النظام الانتقالي لكنه نفى ذلك قطعا.