قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


كانو (نيجيريا): اعلنت الشرطة الاربعاء ان مسلحين اطلقوا النار على مسجد في قرية بولاية كانو، شمال نيجيريا، ما اسفر عن سقوط ثلاثة قتلى و12 جريحا.
واستهدف الهجوم الذي وقع بعد صلاة العشاء حوالى الساعة 19,30 (18,30 تغ) مسجد كوانكواسو مسقط رأس حاكم كانو، ربيعو موسى كوانكواسو، لكن والده موسى صالح كوانكواسو الذي كان بين المصلين لم يصب.

وصرح مغاجي موسى ماجيا الناطق باسم الشرطة لفرانس برس quot;وقع هجوم على جامع كوانكواسو المركزي مساء (الثلاثاء) شنه مسلحون مجهولون قتل خلاله ثلاثة اشخاص وجرح 12 اخرونquot;.
واضاف ان quot;من بين المصلين في الجامع كان زعيم مادوبي (اسم البلدة) ووالد حاكم ولاية كانو ربيعو موسى كوانكواسو الذي نجا بدون ان يصاب بجروحquot;. واوضح ماجيا quot;لا نعلم بعد من هم المهاجمون ومبرراتهم لكن تحقيقا فتحquot; في هذا الشأن.

وقد شنت جماعة بوكو حرام الاسلامية المتطرفة عدة هجمات على مساجد في ولاية كانو منذ بداية تمردها سنة 2009.
وينتمي ربيعو موسى كوانكواسو الى مجموعة من خمسة حكام انفصلوا مؤخرا عن الحزب الرئاسي وانضموا الى اكبر حزب معارض.

واثر اعلان انفصال هذه الشخصيات الخمس النافذة من الحزب الديمقراطي الشعبي الحاكم، انضم ايضا 37 نائبا من الحزب نفسه الى حزب مؤتمر التقدميين المعارض ما ادى الى فقدان حزب الرئيس الاغلبية المطلقة في البرلمان.
وافاد كانو أمين كانو الطبيب في المستشفى الجامعي حيث نقل الضحايا ان اربعة اطفال بين الجرحى يعانون جميعا من اصابات بالرصاص.

واكد احد الشرطيين التابعين للزعيم المحلي موسى صالح كوانكواسو وقد اصيب في يده ان المسلحين اطلقوا الرصاص على المسجد من الخارج ثم لاذوا بالفرار عندما وصلت التعزيزات الامنية الى المكان.
وتعرضت كانوا الى اكبر هجوم شنته جماعة بوكو حرام حتى الان عندما قتل 185 شخصا في اليوم نفسه في عدة اعتداءات في كانون الثاني/يناير 2012.