تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث

الافلات من العقاب على جريمة العصر (الأنفال )

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

تم اليوم (23 تموز 2019) فتح مقبرة جماعية لضحايا الأنفال في منطقة الشيخية ببادية السماوة في محافظة المثنى من قبل فريق من مؤسسة الشهداء "لجنة شؤون المقابر الجماعية" وبإشراف من الطب العدلي وبحضور وفد برلماني وأعضاء من الحكومة المحلية لمحافظة المثنى ووفد من وزارة شؤون الشهداء والمؤنفلين في حكومة إقليم كوردستان .

تضم المقبرة حسب التقديرات رفات اكثر من 70 شخصاً من النساء والأطفال اعدمهم النظام البعثي الفاشي في عام الانفال. 

هنا لا اريد ان اتحدث كشاهد وضحية عن جريمة العصر ( مجازرالانفال) التي ارتكبت بعيداً من الضوء والإعلام والأعين , ولا عن الخسائر الجسيمة التي لحقت بكوردستان أرضاً وشعباً, وانما أودّ أن أشير إلى نقطة مهمة وهي : إفلات كبارازلام النظام البائد من(الصداميين الكورد) من العقاب وانعدام المساءلة وخاصة الذين تورطوا بارتكاب جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب حسب الوثائق الصادرة من المحكمة الجنائية العراقية العليا ( في قضية الأنفال ) والتي استندت الى اطنان من الوثائق المصنفة ب"سري جدا"الصادرة عن الاستخبارات الصدامية ,إضافة إلى شهادات وشكاوى المتضررين والناجين من المسالخ والمجازر الصدامية البشعة...
فعلى الرغم من إصدارالمحكمة الجنائية العراقية العليا مذكرة إعتقال بحق المتورطين من ـ الصداميين الكورد ـ الجحوش المرتزقة ـ كبار المستشارين ـ و(امراء المفارز الخاصة ) ممن خدموا النظام البعثي الفاشي وشاركوا كبارازلام النظام في جرائمهم ضد الانسانية بمشاركتهم الفعّالة في حملات الإبادة الجماعية ـ الانفال ـ الاكثر من سيئة الصيت ـ ضد ابناء جلدتهم عندما استخدمهم النظام البائد لمصلحته ولادامة حكمه المقيت , إضافة الى مطالباتنا المتكررة والمستمرة بضرورة إزالة عقبة (الحصانة الحزبية) والتي تعد من أهم وأخطر العقبات والمعوقات والعراقيل التي تعترض طريق فتح ملف المتورطين من ـ الصداميين الكورد في الإقليم ,الا اننا وللاسف الشديد ليس فقط لم نجد أية استجابة من قبل الجهات المعنية للعمل من اجل توقيف وتعقيب وتحقيق مع الذين وردت اسمائهم ضمن لوائح الاتهام المقدمة من قبل المحكمة الجنائية العراقية العليا في قضية الأنفال كمشاركين ومساهمين مع كبار ازلام النظام في تدمير كوردستان وانفلة الابرياء , وانما نرى اليوم (ابطال الانفال من حاملي انواط الشجاعة والاوسمة والنياشين الصدامية ) صدرت قرارات اتهام بحقهم كالمتهم ( قاسم اغا كويي ـ مستشار فوج 85 ) الذي ما زال حراً آمناً من العقاب، وغيره كثر، تم احتضانهم ورعايتهم والتسترعليهم من قبل الاحزاب الكوردية المتنفذة وخاصة من ( الديمقراطي والاتحاد ) , واصبحوا تحت حمايتهم ويعيشون اليوم في إقليم كوردستان حياة الامراء والملوك مرتدين بزاتهم المدنية بكامل اناقتها والتي تتدلى منها كروشهم الممتلئة بدماء الضحايا والابرياء ، بضمنهم الضحايا الذين لا يزالون يعانون من جور وظلم وفقر وترقب قاتل في الإقليم الذي لايزال الجلاد حراً  فيه بينما تعيش عوائل الضحايا في الإنتظار والترقب والحزن والحرمان وعيونهم المثقلة بالهموم تُحدق بحنين صوّب (قبلتهم)  بادية السماوة.

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 9
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. اعتقد رقم المؤنفلين مبالغ به كثيرا
الدقة و الموضوعية مطلوبتان - GMT الأربعاء 24 يوليو 2019 09:07
و لو ان الرقم لا يفرق اذا قتلت نئة شخص او الف شخص فالجريمة هي جريمة ، و لكن الموضوعية تتطلب الدقة في الأرقام و لا توجد اَي وثيقة تثبت عدد المؤنفلين و عدد القبور و الجثث المستخرجة لا تتجاوز البضعة آلاف ، بعد كل هذه السنين من التحقيقات كيف لم يكتشفوا بقايا ال١٨٩ الف كردي مؤنفل و وصف الأنفال بحريمة العصر تغطي على جرائم اكثر هولا و بشاعة ، اذا كان هناك جريمة تستحق ان توصف بانها جريمة العصر فاعتقد انها جريمة قتل اليزيديين و سبي النساء اليزيديات
2. صح لسانك
نشميل - GMT الأربعاء 24 يوليو 2019 09:24
صح لسانك ايها الشهم , ومرتزقة صدام يعيشون الان تحت اجنحة البارزاني والطالباني ولهم مناصب كبيرة لااحد يستطيع التقرب منهم ـ اما الضحايا ـ فلا حول لهم ولا قوة ـ تبا لكل مجرم ولكل من يتستر عليه ...
3. أن الأمور التبست على الكاتب كالعادة
Rizgar - GMT الخميس 25 يوليو 2019 11:45
أن الأمور التبست على الكاتب كالعادة ،فساويت بين الجلاد والضحية بين الظالم والمظلوم،ولكي تتعرف على الفاعل والمفعول به عليك بمراجعة التاريخ الكوردي وزيارة المقابر الجماعية اولا او معرفة اسباب انفال و قتل الكورد !!! نفس اسلوب بعض العنصريين حينما يرجعون اسباب ابادة الارمن في تركيا الى بعض الجحوش الكورد المتعاونين مع حكومة الاتحاد والترقي بدلا من الحكومة التركية ....او ارجاع اغتيال وقتل السود الى قبائل زولو السود المتعاونين ايام زمان مع حكومة جنوب افريقيا العنصرية ...بدلا من ادانة حكومة جنوب افريقيا العنصرية كمحرك للعنصرية ......هل فعلا منظمة شتاسي الكرواتية و الكرواتيين مسؤلون عن جرائم النازيين ام الحكومة النازية الالمانية ؟ هل الحزب الشيوعي العراقي خلال الجبهة الوطنية القومية الاشتركية مع البعثيين العرب مسؤلة عن الجرائم العنصرية العربية في كوردستان ام حزب البعث العربي الاشتراكي والكيان العراقي في انفال واغتصاب الكورديات ؟
4. شخصيا احب الا غبياء
Rizgar - GMT الخميس 25 يوليو 2019 17:03
مجرد توضيح بسيط انا شخصيا احب الأغبياء وليس لدي اي مشكلة معهم شخصيا ما عدا البوس الفكري لهولا ء
5. كتبت خاطرة في صفحة اسراء يل - كوردستان , نظرا لاهمية الموضع انشرها مرة اخرى باختصار
♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ ♥ - GMT السبت 27 يوليو 2019 22:16
Great photo from old good days , I just asked myself many times , Kurds have never wondered what would happen if we were really friends with Israel. Would our enemies treat us worse? Would we have been such an easy prey?I do believe , if we Kurds were really allies of Israel or part of the Israeli agenda, none of these countries would dare to oppress us to this extent, just as they don’t dare to do anything against Israel itself.am I right ??If that is the case, why would we Kurds not become friends with Israel? How could the Kurds become the second Israel as our enemies accuse us ?صورة رائعة من الأيام الخوالي ، سألت نفسي عدة مرات ، لم يتساءل الأكراد أبدًا عما سيحدث إذا كنا أصدقاء حقًا لإسرائيل. هل يعاملنا أعداؤنا أسوأ؟ هل كنا سنكون فريسة سهلة؟ أعتقد ، إذا كنا نحن الأكراد بالفعل حلفاء لإسرائيل أو جزءًا من الأجندة الإسرائيلية ، فلن تجرؤ أي من هذه الدول على اضطهادنا إلى هذا الحد ، تمامًا كما لا تجرؤ على فعل ذلك أي شيء ضد إسرائيل نفسها.هل انا على حق ؟؟إذا كان هذا هو الحال ، فلماذا لا نصبح نحن الأكراد أصدقاء لإسرائيل؟ كيف يمكن أن يصبح الأكراد إسرائيل الثانية كما يتهمنا أعداؤنا؟
6. وافق شنٌ طبقة
بسام عبد الله - GMT الإثنين 29 يوليو 2019 11:48
وبماذا يختلف آل برزاني عن آل أسد؟ كلاهما حكم عائلي إرهابي قمعي الأول طائفي والثاني عنصري. قال شبيحة آل أسد في بداية الثورة : الأسد أو نحرق البلد، وغدا سنسمع عصابة البرزاني يرددون : البرزاني أو نحرق الجواني والبراني.
7. بسام عبد الله
نكتة اليوم - GMT الإثنين 29 يوليو 2019 20:34
يقال ان جماعات آشور ونينافا كانا في سفرة سياحية في جبال هكاري عندما جلبهم الانكليز كمرتزقة الى منطقة العراق .
8. حكم الانذال يمحو الانفال
واحد - GMT الثلاثاء 30 يوليو 2019 00:57
من باع شهداء الانفال وذهب ليلعق بسطال صديم ؟؟ من سلمه ارضه وعرضه ليجلس على كرسي العهر في اربيل ؟؟؟ من سرق مليارات الكرد منذ ٢٥ سنة ليصبح الاقليم مدان بعشرين مليار اليوم ؟؟ نفس القزم وعائلته النتنه .نعم لابد لنا ان نضحك ونعطف على الاغبياء والحمير المصفقة
9. وماذا عن محاسبة جراءم الشيوعين ؟
ب .ب .غ - GMT الثلاثاء 30 يوليو 2019 10:42
وهل تعامل الشيوعين مع البعث حلال اما تعامل بعض الكورد مع البعث حرام ؟ جحوش جحوش فما الفرق ، حلال عليكم سلاح البعث ولكن سلاح البعث جريمة بالنسبة للا خرين !!!لا تزايد على الاخرين ... كنت في نفس المستنقع


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي