قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بيروت: تمكن عدد من الطلبة اللبنانيين من اختراع جهاز يتيح للمكفوفين قراءة وتصفح المعلومات على الحاسوب بواسطة اللمس من خلال تحويل البيانات الى الجهاز لاستخدامها من قبل الكفيف.

وقالت الطالبتان سنا زيدان و دينا قدورة في كلية الهندسة اللبنانية إن الجهاز يمكن المكفوفين من الاستغناء عن استخدام لغة بريل أو حتى في حال عدم ترجمة للمعلومات إلى هذه اللغة من خلال استخدام الجهاز ووصله بالحاسوب.

وقالت قدورة المشرفة على الاختراع انه تم اعداد الأفكار الرئيسية للمشروع بهدف اختراع جهاز لاستخدام المكفوفين واستغرق تنفيذه 300 ساعة من العمل المتواصل وتم التوصل إلى ابتكار آلة الكترونية تتألف من ثلاث صفائح كهربائية تعمل على تحويل الطاقة الكهربائية إلى طاقة ميكانيكية وشريحة ذاكرة لتخزين المعلومات من الحاسوب إلى الجهاز.

وقال عبد الودود النقوزي مسؤول قسم المعلوماتية المشارك بالابتكار إن الجهاز يقرأ المعلومات من الذاكرة سواء كانت المعلومات عربية أو بلغة اجنبية ويحولها إلى حركة مسامير صغيرة بشكل تلقائي تمثل أحرف لغة البريل.

وأشار النقوزي إلى أن فكرة الجهاز قابلة للتطوير بشكل عالمي وعلى صعيد واسع عن طريق أجهزة الخليوي والانترنت موضحاً أن جميع الخلايا الالكترونية هي من تصميم وصنع الطلاب.

ونال الاختراع المرتبة الاولى في معرض آي سيف ليبانون الذي أقيم في لبنان كما شارك الطلاب في عدد من المعارض الدولية لعرض الجهاز الذي يسهل تعليم المكفوفين ويطلعهم بكل سهولة على مناهجهم الدراسية واخبار العالم من حولهم.