قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تقول شركة غوعل انها تواجه صعوبة في الوصول لبريدها الالكتروني quot;جيمايلquot; في ايران.

نيويورك:أعلنت مجموعة غوغل الاميركية للانترنت الاربعاء ان مستخدمين للشبكة ابلغوها انهم يواجهون صعوبات في الوصول الى موقع quot;جيمايلquot; للبريد الالكتروني، علما انها لم ترصد اي مشكلة تقنية في شبكاتها. وقالت متحدثة باسم المجموعة في بيان quot;لقد ابلغنا مستخدمون للشبكة في ايران انهم يواجهون صعوبات في الوصول الى (موقع) جيمايل. نستطيع التاكيد ان لا زحمة على الشبكة، وقمنا بفحص شبكاتنا وتبين لنا انها تعمل في شكل صحيحquot;.

واضافت quot;في كل مرة نواجه مشاكل في خدماتنا نحاول معالجتها في اسرع وقت لاننا نؤمن بان من حق الناس ان يتمكنوا من التواصل بحرية عبر الانترنت. المؤسف ان الامر ليس احيانا رهنا بناquot;. من جهتها، ذكرت صحيفة quot;وول ستريت جورنالquot; ان سلطات الاتصالات الايرانية اوقفت بريد غوغل الالكتروني واعلنت انها ستطلق قريبا خدمة بريد محلية.

وتستعد السلطات الايرانية للتصدي لاي تظاهرات للمعارضة الخميس خلال احياء الذكرى الحادية والثلاثين لقيام الثورة الاسلامية. من جهتها، اتهمت ادارة الرئيس الاميركي باراك اوباما طهران بقمع حريات مواطنيها.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية فيليب كراولي quot;يبدو ان الحكومة (الايرانية) قررت منع مواطنيها من الوصول الى المعلومات ومن التعبير عن انفسهم بحرية ومن التواصل وتبادل الافكارquot;. واكد ان quot;الجدران الوهمية لن تنجح في القرن الحادي والعشرين، كما ان الجدران الملموسة لم تنجح في القرن العشرينquot;.

وابدى ثقته بان الايرانيين quot;سيجدون وسيلة لتجاوز المعوقات التي تضعها الحكومة في طريقهمquot;. ونقلت quot;وول ستريت جورنالquot; عن مسؤول في الحكومة الايرانية ان هذا التدبير يهدف الى التشجيع على تطوير تقنيات الانترنت في البلاد وتعزيز الثقة بين الشعب والحكومة.