قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تونس: تبقى برامج تلفزيون الواقع التي تبثها شبكة تلفزيون quot;ال بي سي quot; محل جدل دائم. فبعد فضيحة ستار أكاديمي التي أطلقتها أم إحدى المشتركات التونسيات الممثلة ليلى الشابي متهمة البرنامج بتحريض ابنتها على ممارسة الجنس كشرط أساسي لبقائها ضمن السباق .هاهو برنامج quot;قسمة ونصيبquot; في نسخته الثانية يفجر قنابل موقوتة ويؤجج نار الفتنة بين شعبين شقيقين هما المغرب وتونس، أما السبب فهو تصاعد وتيرة العداء والغيرة داخل quot;اللوفتquot; بينالمشتركة المغربيةنوال رحيم وصديقها يحي من جهة والتونسية ملاك الجندوبي وصديقها مهدي. وانتقلت عدوى الصراع والحقد بين المتسابقتين إلى شبكة quot;الفايس بوكquot; حيث تم تكوين رابطة لتشجيع ودعم التونسية ملاك تحت عنوانquot;رابطة الملاك ملاك الجندوبيquot; .

وتم تكوين رابطة أخرى لمنافستها نوال تحت عنوان quot;رابطة النجمة والألماسة نوال رحيم من المغربquot;. وقد شكل كلا الموقعان مجالاً فسيحًا وحرًا لتبادل السباب والشتائم والعبارات النابية بين محبي نوال من جمهور المغرب ومشجعي ملاك من جمهور تونس والتي تخطت كل حدود اللياقة والأدبونسيت أو تناست أن الأمر كله مجرد لعبة وسباق بين مشتركين.
من جهة أخرى اتهمت أخت ملاك الجندوبيعبر راديو موزاييك quot;اف امquot;التونسي القائمين على برنامج quot;قسمة ونصيبquot; بالانحياز الواضح للمشتركة المغربية نوال وصديقها يحي، مؤكدة أن أختها تتعرض لظلم ومؤامرة واضحة وضوح الشمس من إدارة البرنامجوبأن التقاريراليومية التي تبثها quot;ال بي سيquot; تحاول دائمًا إبرازأختها في أبشع صورة حتى يكرهها الجمهور ولا يصوّت لها في البرايم،على عكس المشتركة المغربية نوال وصديقها يحيى اللذين (حسب قولها) يظهران دائمًا في حالة انسجام وحب كما دعت إلى مقاطعة كل quot;الكاسينغاتquot; التي تقوم بها quot;ال بي سيquot; في تونس، مؤكدة أن أختها أرادت فعلا الانسحاب من البرنامج بعد تعرضها لضغوطات فاقت الحد غير أن ادارة البرنامج رفضت ذلكخاصة وأن العقد الذي يربطها بالبرنامج يجبرها على دفع مبلغ 100 ألف دولار في حال قررت الانسحاب.