GMT 20:17 2017 الجمعة 17 فبراير GMT 14:46 2017 السبت 18 فبراير  :آخر تحديث
تناغمًا مع رؤية 2030

الرياض تستعد لإطلاق معرضها الدولي للكتاب 2017

أحمد العياد

«إيلاف» من الرياض: في ظل الإستعدادات لمعرض الرياض الدولي للكتاب ، تم عقد اجتماع لإدارة معرض الكتاب مع وزير الثقافة والإعلام عادل الطريفي وتم الإستماع لتقارير اللجان المشاركة في تنظيف فعاليات المعرض والإطمئنان على سير التجهيزات . ووضح هاني الغفيلي مستشار وزير الثقافة والإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة  أن الإجتماع ناقش استحداث اللجان الجديدة مثل لجنة المبادرات الشبابية ولجنة الإستثمار ولجنة التسويق وغيرها من اللجان التي وصلت إلى 18 لجنة، في حين ذكر سلطان الفقير المدير التنفيذي لمعرض الكتاب أن المعرض سيحمل عنوان رؤية وتحول وأغلب البرامج ستكون متناغمة مع رؤية 2030 .

وزير الثقافة والإعلام عادل الطريفي

 

وللوقوف عند تفاصيل المعرض والتحضيرات القائمة التقت «إيلاف» بالدكتور صالح المحمود رئيس اللجنة الثقافية لمعرض الكتاب وجرى معه هذا الحوار السريع .

بداية ً ماهي استعدادتكم لمعرض الكتاب الدولي هذا العام كلجنة ثقافية ؟

معرض الرياض الدولي للكتاب تظاهرة ثقافية كبيرة ومرموقة، ولذا يكون الاستعداد لها مكثفا ومبكرا، والذي يرصد الاهتمام الكبير من لدن وزير الثقافة والإعلام بهذا الحدث يعرف أهميته، وجدية الوزارة في إنجاح هذه التظاهرة والسير بها نحو التألق والتميز، عاكسة بذلك اهتمام الوطن بالثقافة والعلم والمعرفة .

منذ وقت مبكر جدا شُكلت اللجان العاملة، بما فيها اللجنة الثقافية، وجميع اللجان تعمل في مساقات مختلفة نحو هدف واحد، وهو الظهور بصورة مشرّفة تعكس شغفنا جميعا في وطننا بالريادة الثقافية .

البرنامج الثقافي للمعرض من محاضرات  وندوات يشكل أهمية كبرى لدى زوار المعرض والمتابعين له .... ماهي خططكم ؟

هناك برنامج ثقافي حافل ومتنوع يواكب المعرض، ونحن نؤمن إيمانا راسخا بأن الثقافة والمعرفة تكتسب من خلال أوعية كثيرة، ولئن كان الكتاب أهمها، فإن الفعاليات المنبرية، والحلقات النقاشية، والورش التدريبية تسهم إسهاما فاعلا في إرواء ظمأ الكثيرين المتعطشين إلى المعرفة ، ومن هنا يمكنني أن أقول بأننا واثقون من نجاح الفعاليات الثقافية لسبب بسيط، وهو ثقتنا المطلقة بالعطش الثقافي الكبير الموجود في مجتمعنا وفي مشهدنا .

الفعاليات الثقافية المصاحبة للمعرض تتنوع بين ندوات حوارية، وحلقات نقاشية، وورش تدريبية، إضافة إلى الأمسيات الإبداعية، ويشارك فيها عدد كبير من المثقفين والمتميزين من السعودية ومن خارجها، وستعلن تفاصيل البرنامج قريبا جدا بإذن الله .

هل للمسرح والأمسيات الشعرية  وجود في هذا المعرض ؟

نعم هناك عروض مسرحية متميزة في هذا العام، وغالبها سيخاطب الطفل، ويحاول غرس كثير من القيم داخل روحه، كما أن الأمسيات الشعرية ستكون حاضرة، ولا غنى لنا عن رائحة الإبداع الزكية المتمثلة في الشعر، علما بأن الشعراء المشاركين سيكونون من شعراء المملكة ومن شعراء العالم العربي، على أن اللجنة حاولت قدر المستطاع إتاحة الفرصة للأسماء الشعرية الصاعدة التي لم تنل نصيبها من الضوء والحضور، رغم مستواها اللافت .

المعروف أن ماليزيا هي ضيف شرف هذا المعرض حدثنا عن هذا الإختيار ؟

اختيار ماليزيا ضيف شرف للمعرض كان اختيارا موفقا في وجهة نظري، فماليزيا بلد إسلامي ناهض ومتطور، واستطاع في فترة وجيزة صناعة حضارة متطورة جدا، والتجربة الماليزية جديرة بالاحترام، وهناك فعاليات متنوعة سيقدمها الجانب الماليزي، منها ما يتصل بالفعاليات الثقافية، ومنها ما يتصل بالمعارض المتنوعة التي تعكس الحياة والحضارة هناك .

اعتدنا في كل معرض يكون هناك تكريم لشخصيات ثقافية .. هل سيستمر التقليد هذا العام وماهي أبرز الأسماء المكرمة ؟

فكرة التكريم التي يتبناها المعرض في دوراته المتتابعة، هي فكرة جميلة، وتعكس الوفاء والتقدير الذي يكنّه وطننا للبارزين النابهين النابغين فيه، كما أن فيها تحفيزا للشباب كي يتميز وينال حقه من التكريم، ولا شك أن التكريم الذي يناله المرء من معالي وزير الثقافة والإعلام في حفل برعاية مليكنا خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حفظه الله ورعاه، لا شك أنه ذو قيمة عليا .

وقد اقترحت اللجنة أن تكون الفئة المكرمة في هذا العام هم رواد التحقيق العلمي، أولئك الرجال الذين أنفقوا حياتهم وجهودهم وأوقاتهم ليخرجوا لنا ذخائر التراث العلمي في شتى مجالاته، ولا شك أنها فئة تستحق الاحتفاء والتكريم والتقدير، وتكريمهم تكريم للعلم وللمعرفة .

وسيتم إعلان الأسماء قرييا، وقد راعينا أن تكون موجودة على قيد الحياة، وأن يكون لها إسهام جيد في التحقيق، وألا يكون التحقيق فقط من أجل الشهادة العلمية، كما راعينا اختلاف التخصصات، وقيمة الكتب المحققة .

كيف يمكن توافق هذه الجهود مع رؤية 2030؟

يعلم الجميع أن هوية المعرض هذا العام هي رؤية 2030، وشعاره الرئيس (رؤية وتحول) وكان هذا بتوجيه مباشر من لدن معالي الوزير، ومن هنا انسجمت اللجنة الثقافية مع سائر اللجان في صياغة البرنامج الثقافي منطلقة من الرؤية ومتوجهة إليها في آن واحد، وسيكون هناك فعاليات تتوغل في عمق الرؤية من خلال قراءتها وتأملها بشكل واع، كما أن هناك فعاليات تفضي إلى الرؤية بأشكال عدة مباشرة وغير مباشرة، وهنا سيكون الاختلاف والاستثناء في فعاليات هذا العام .

هل من كلمة أخيرة؟

أود أن أتقدم بالشكر والامتنان لوزير الثقافة والإعلام  د.عادل الطريفي على ثقته الكريمة بتكليفي رئاسة اللجنة الثقافية، وأدعو الله أن أكون عند حسن ظن معاليه، كما أشكر سعادة المشرف على الشؤون الثقافية د.عبدالرحمن العاصم الذي يبذل جهودا خارقة في سبيل إنجاح المعرض وفعالياته، وقد أبدى تعاونا كبيرا ، وسهل للجنة كل شيء، كما أشكر الزميل سلطان الفقير الممدير التنفيذي للمعرض، وسائر الزملاء العاملين في اللجان، وأدعو لهم بالتوفيق .

ولا يفوتني أن أشكر زملائي أعضاء اللجنة الثقافية الذي رسموا وخططوا البرنامج، وسيتابعون تنفيذه، وهم من خيرة المنتمين إلى المشهد الثقافي السعودي ، فلهم مني جزيل الشكر وموفور الامتنان .


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ثقافات