GMT 10:22 2017 السبت 7 يناير GMT 4:45 2017 الأحد 8 يناير  :آخر تحديث

احتياطات الصين من العملة الاجنبية تراجعت في 2016

أ. ف. ب.

بكين: تراجعت احتياطات الصين من العملة الاجنبية 320 مليار دولار السنة الماضية مع سعي السلطات الى دعم اليوان امام ارتفاع الدولار الذي يشجع خروج الرساميل من البلاد، وفق ما اعلنت ادارة الصرف الاجنبي السبت.

وقالت الادارة على موقعها ان احتياطات البلاد من العملات الاجنبية وهي الاعلى في العالم تراجعت الى 3,011 ترليون دولار بنهاية ديسمبر.

واضافت ان هذه الاحتياطات تراجعت 41 مليار دولار عن نوفمبر، وبذلك يكون هذا التراجع للشهر السادس على التوالي وفقا للارقام التي نشرها بنك الصين.

وتراجعت الاحتياطات الاجنبية 46 مليار دولار في اكتوبر وقرابة 70 مليار دولار في نوفمبر الى مستويات لم تشهدها الصين منذ اكثر من خمس سنوات.

وقال مسؤول في ادارة الصرف الاجنبي ان جهود بنك الصين لتثبيت سعر صرف اليوان هي السبب الرئيسي في تراجع الاحتياطات العام الماضي.

ووصل اليوان حاليا الى ادنى مستوى خلال ثماني سنوات امام الدولار بعد ان فقد قرابة 7% خلال سنة واحدة في حين تقوم بكين ببيع الدولار لدعم عملتها.

وفي الوقت نفسه يدعم تباطؤ الاقتصاد الصيني خروج الرساميل سعيا الى استثمارات مجزية في الخارج.

وادراكا منها لهذه المخاطر، شددت الصين التدابير لوقف هروب الرساميل ولا سيما عبر فرض قيود على استثمارات خارجية تثير الشكوك.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في اقتصاد