GMT 9:59 2017 الإثنين 23 أكتوبر GMT 10:06 2017 الإثنين 23 أكتوبر  :آخر تحديث

غرفة دبي تنظم المؤتمر العالمي لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال

إيلاف- متابعة

دبي: تنظم غرفة تجارة وصناعة دبي في 14 نوفمبر الجاري في أبراج الإمارات بدبي المؤتمر العالمي لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الذي سيشهد إطلاق الدورة العاشرة للجائزة وذلك بمشاركة نخبةٍ من أبرز الشخصيات والقيادات المحلية والعالمية المتخصصة في تميز الأعمال والأداء المؤسسي.

وتماشياً مع أهداف البرنامج الوطني للسعادة والإيجابية ورؤية الإمارات 2021، وتحت عنوان "محفزات النمو في الشركات الحديثة ودور العامل البشري"، يهدف المؤتمر إلى تسليط الضوء على محركات النمو الرئيسية في السوق مع التركيز على أهمية الاستفادة من العامل البشري.

ويقدم المؤتمر رؤى فعالة وآليات عملية ومعلومات قيمة حول مواضيع متنوعة أبرزها أهمية تعزيز مفهوم السعادة والطاقة الإيجابية في بيئة العمل وتأثيرها على إنتاجية ومستقبل الشركات، والتغيرات الجذرية في بيئة الأعمال وكيفية التأقلم معها، وكيفية بناء قدرات العمالة بهدف تحمل ضغوطات العمل، بالإضافة تغيير سلوكيات المستهلكين وتوقعاتهم المستقبلية.

وأكد حمد بوعميم، مدير عام غرفة دبي على أهمية تنظيم هذا المؤتمر، لافتاً إلى أنه منصة مثالية لتبادل المعلومات والاطلاع عن كثب على أبرز الممارسات والاتجاهات والتحديات الرئيسية العالمية التي تغير من الأداء المؤسسي.

وأضاف أن التحول الكبير في هيكل الاقتصاد العالمي واستمرار التغيرات في احتياجات العملاء ومع تطور محددات نجاح الشركات القرن الحادي والعشرين، هناك أهمية متزايدة لمواكبة الشركات للاتجاهات التكنولوجية الجديدة، معتبراً أن هذا المؤتمر سيوفر للشركات في دولة الإمارات معلومات قيمة حول هذه التغييرات وكيفية اتخاذ نهج الابتكار لتطوير أدائهم المؤسسي.

وسيفتح المؤتمر أبوابه لجميع الحضور من مختلف القطاعات والمؤسسات في دولة الإمارات العربية المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي، كما سيشهد إطلاق الدورة العاشرة لجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال.

يشكل المشاركة في جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال فرصة مثالية للشركات لخوض تجربة تعليمية للمؤسسات من خلال المشاركة في ورش العمل والدورات التدريبية والتحليل الذاتي التي تمكنهم من قياس أدائهم مقارنة مع أفضل الشركات في الممارسات المؤسسية، بالإضافة إلى تلقي المشاركين معلومات قيمة بهدف تطوير وتحسين قدراتهم وممارساتهم المؤسسية.

وتعتبر جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال، العضو في مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية، والتي أطلقتها غرفة تجارة وصناعة دبي، إحدى أبرز جوائز التميز في الأداء المؤسسي في دول مجلس التعاون الخليجي، حيث تهدف إلى دعم تطوير قطاع الأعمال، وتقدير المؤسسات التي ساهمت وتساهم في النهضة الاقتصادية التي تشهدها المنطقة الخليجية، والترويج لثقافة الأعمال المتميزة والأداء المؤسسي المتفوق.

وقد أطلقت غرفة دبي بالتعاون مع وزراة الاقتصاد خلال العام 2015 جائزة محمد بن راشد آل مكتوم لابتكار الأعمال ضمن جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال، حيث تعتبر جائزة محمد بن راشد آل مكتوم لابتكار الأعمال مبادرة متميزة في نوعها لإبراز دور الابتكار في تحفيز بيئة الأعمال، بالتماشي مع رؤية الإمارات 2021 بالمضي قدماً نحو المزيد من اقتصاد المعرفة القائم على الابتكار. وتشكل الجائزة حافزاً للقطاع الخاص لاتخاذ الابتكار كطريقٍ للنجاح المؤسسي.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في اقتصاد