GMT 11:30 2017 الجمعة 10 نوفمبر GMT 13:48 2017 الجمعة 10 نوفمبر  :آخر تحديث
الرياض وموسكو تدرسان التعاون في مشاريع بقيمة 10 مليارات دولار

روسيا تتطلع إلى الفوز بمناقصة سعودية لبناء محطات طاقة نووية

إيلاف- متابعة

اعلن رئيس الشركة الروسية روس اتوم اليكسي ليشاكوف للصحافيين أن شركة الطاقة النووية الروسية تأمل في الفوز بالمناقصة التي اعلنتها السعودية لبناء محطات الطاقة النووية في المملكة.

واضاف "على حد علمي، سنقوم في العام المقبل باتخاذ قرار بشأن البناء، ونأمل ان يكون لنا".

وكانت وكالة تاس الروسية أوردت في هذا السياق تقريرًا أشارت فيه إلى تأكيد وزير الطاقة الروسي الكسندر نوفاك خلال اجتماع للجنة الحكومية الروسية -السعودية أن شركة روساتوم الروسية مهتمة ببناء بنى تحتية نووية فى السعودية بما فى ذلك بناء 16 محطة طاقة نووية.

وأضاف نوفاك "الصناعة النووية جزء هام من تعاوننا، فعلى سبيل المثال، يمكن أن تشارك روساتوم فى إنشاء بناء وحدات ومفاعلات نووية في المملكة العربية السعودية، بما في ذلك بناء 16 محطة نووية".

يذكر أن نوفاك أكد أيضا أن السعودية وروسيا تدرسان التعاون في مشاريع مشتركة تقدر قيمتها بـ 10 مليارات دولار.

وفي وقت سابق من هذا الشهر قال روس اتوم انه ارسل مقترحات مبدئية الى السعودية لانتاج الكهرباء من الطاقة النووية، وسوف تقدم اذا تم الاعلان عن مناقصة.

وزار الرياض هذا الشهر وفد من وزارة الطاقة الروسية ووزارة الصناعة والتجارة، كما ضم الوفد أكثر من 60 ممثلاً عن شركات روسية بارزة بما في ذلك: غازبروم، سيبور، كماز، السكك الحديدية الروسية.

ولتعزيز التعاون في مجال الطاقة، وقعت موسكو والرياض هذا الشهر اتفاقية حول الطاقة والمناخ ومذكرة تفاهم وتعاون في قطاع الطاقة. كذلك وضع البلدان خريطة طريق لتعزيز التعاون بينهما، وذلك عبر الاستثمار في مجالات عديدة أبرزها مشروع مدينة "نيوم"، بالإضافة إلى مجالات الذكاء الاصطناعي والسكك الحديدية والصناعة.

وأشار نوفاك خلال الاجتماع إلى أن صندوق الاستثمارات المباشرة الروسي وصندوق الاستثمار العام السعودي يبحثان أكثر من 20 مشروعا بقيمة 10 مليارات دولار، كما تم الاتفاق على 9 مشاريع بقيمة مليار دولار.

وتنظر المملكة العربية السعودية في إنشاء مرافق إنتاج لإنتاج 17.6 جيجاوات من الكهرباء من الطاقة النووية بحلول عام 2032، ويضاف لهذا الرقم أكثر من 40 غيغاواط من الكهرباء المنتجة بواسطة الطاقة الشمسية.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في اقتصاد