GMT 20:24 2017 السبت 2 سبتمبر GMT 20:27 2017 السبت 2 سبتمبر  :آخر تحديث

بروكسل ستطرح اقتراحات حول الاستثمارات في اوروبا

أ. ف. ب.

بروكسل: اعلنت المفوضة الاوروبية للتنافسية مارغريت فيستاغر السبت ان المفوضية الاوروبية ستطرح في الخريف اقتراحات حول الاستثمارات الاجنبية في اوروبا، في وقت يتصاعد القلق حيال المكتسبات الصينية.

وقالت فيستاغر خلال منتدى "البيت الاوروبي" الذي يستمر حتى الاحد في شيرنوبيو بايطاليا "في الاشهر الاخيرة، لاحظنا قلقا حيال المستثمرين الاجانب مع استحواذ شركات تسيطر عليها دول غالبا على شركات اوروبية تملك تكنولوجيات اساسية".

واضافت "هذه القضية ليست بسيطة. انها تتطلب بحثا معمقا بهدف تحديد كيفية التحرك. نحن نعمل حاليا على هذه المسألة ونتوقع طرح اقتراحات ملموسة هذا الخريف".

وتابعت المفوضة "لان الشركات الاوروبية تملك ما هو مطلوب للنجاح، يقضي عملنا بتوفير الظروف السليمة لتتمكن من اعطاء افضل ما لديها".

وطلبت ايطاليا وفرنسا والمانيا اخيرا من بروكسل تحديد نهج مشترك حول الاستثمارات التي مصدرها دول خارج الاتحاد الاوروبي.

بدوره، شدد وزير الاقتصاد الفرنسي برونو لو مير خلال المنتدى على "ضرورة ان تحمي اوروبا شركاتها في شكل افضل".

وقال "مع ايطاليا والمانيا، قدمنا اقتراحات لوضع اطار اوروبي لمراقبة الاستثمارات الاجنبية في قطاعاتنا الاستراتيجية".

واضاف لو مير "علينا ان نفرض المعاملة بالمثل في العلاقات التجارية وفي الوصول الى السوق العامة. ينبغي ان يكون التنافس عادلا".

من جهتها، اصدرت الحكومة الالمانية في 12 تموز/يوليو مرسوما يعزز القواعد حول الاستثمارات الخارجية في شركاتها التي تعتبر استراتيجية. ولم تحدد الدول التي يستهدفها القرار لكن الصين من بينها.

ورأت فيستاغر انه "لاعطاء الشركات الاوروبية فرصة فعلية للنجاح، نحتاج الى تنافس عادل ليس في اوروبا فحسب بل في كل انحاء العالم".

واضافت "في الاشهر الاخيرة، اكد قادة مجموعتي السبع والعشرين بوضوح ان علينا التصدي لمشكلة الحوافز التي تؤثر سلبا في المنافسة"، مشددة على وجوب الا تكون التجارة الدولية "حرة فحسب بل ايضا عادلة".

واعتبرت ان "قاعدتنا حول المساعدات (التي تقدمها) الدولة يمكن ان تكون نموذجا من اجل مقاربة دولية افضل تتصل بالحوافز".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في اقتصاد