GMT 8:11 2017 الأحد 3 ديسمبر GMT 8:33 2017 الأحد 3 ديسمبر  :آخر تحديث

تساؤلات عن عودة روبي لطليقها

أحمد طه من القاهرة

"إيلاف" من القاهرة: أثارت الصورة التي نشرها المخرج سامح عبد العزيز عبر صفحته الشخصية على فيسبوك" مع طليقته الفنانة روبي وابنتهما الوحيدة "طيبة" العديد من التساؤلات حول عودتها لعصمة زوجها الذي تطلقت منه مرتين. خاصةً وأنها التزمت الصمت في الأزمة الأخيرة التي تعرّض لها بعد إلقاء القبض عليه بتهمة حيازة وتعاطي المواد المخدّرة حيث تزامنت مع ذروة الخلافات بينهما.
وترفض روبي الحديث والتطرق إلى طبيعة علاقاتها بوالد ابنتها، بينما نشبت بينهما خلافات عديدة خلال تصوير مشاهدها معه في مسلسل "رمضان كريم" الذي عُرِضَ خلال شهر رمضان الماضي. حيث أنه حذف عدداً كبيراً من مشاهدها في العمل بسبب ما وصفه بعدم التزامها بحضور التصوير في مواعيده.


وكانت روبي قد دخلت في خلافات عديدة معه خلال الشهور الماضية، حتى وصل الأمر لدرجة إقامتها دعوى خلع أمام محكمة الأسرة لما وصفته باستحالة العشرة بينهما قبل أن تتنازل عن القضية وتعود الحياة الزوجية بينهما لعدة شهور. ثم تجدد الخلاف بينهما الذي انتهى بإعلان الإنفصال منذ بداية العام الجاري.

وأثارت الصورة التساؤلات عن عودة العلاقة الزوجية بينهما. حيث لم يرد "عبد العزيز" على تعليقات أصدقائه الذين تمنوا لهما حياةً سعيدة مع ابنتهما، علماً بأن روبي هي الزوجة الثانية للمخرج المصري. وكانا قد تزوجا سراً، ولم يعلنا زواجهما وقت عقد القران، بل تم ذلك بعد عدة أشهر.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ترفيه