GMT 7:00 2017 السبت 25 فبراير GMT 3:03 2017 السبت 25 فبراير  :آخر تحديث
أصوّر "لبنان" و"غيّرت مبادئيّ" قريباً

كارول سماحة: هكذا أثّر هبوط العملة المصريّة على أعمالي الإستعراضيّة

سعيد حريري

 ضيفة "إيلاف" اليوم هي النجمة اللبنانيّة كارول سماحة في هذا اللقاء المصوّر: 


 إيلاف من بيروت: كوردة الحبّ تألّقت كارول سماحة في حفلها الذي خصّصته لعيد العشّاق وحمل عنوان "كارول آ لا شانديل" (أي كارول على ضوء الشموع). أبدعت كارول، وغنّت أرشيفها القديم والجديد، وأطربتنا بعدد من الأغاني لعمالقة الطرب. "إيلاف" إلتقتها في كواليس الحفل، ومعها كان هذا الحوار. 
 
عن إنطلاقتها في السنة الجديدة قالت: " ما شاء الله النشاط كثيف منذ بداية السنة، وأتمنّى أن نستمرّ بهذه الوتيرة، وهناك أفكار كثيرة نعمل عليها حالياً، وكنت أحيي حفلاً في دار الأوبر في مصر الأسبوع الماضي، وهذا الأسبوع كان مرهقاً كثيراً بالنسبة لي ما بين حفل لبنان، وحفل مصر". 
 
وعن غنائها باللهجة الإسبانيّة للمرّة الأولى على المسرح قالت: " القريبون منّي يعلمون أنّي أحبّ اللغة الإسبانيّة كثيراً، وأنا درست هذه اللغة من شدّة حبّي لها، ولو أنّي نسيتها قليلاً لأنّي لا أمارسها، وما حصل أنّي قدّمت أغنية "إيستوريا دي أون آمور" (حكاية حبّ)، وهي أغنية معروفة في الأرشيف الغنائي العالمي، وقد تمّ أداؤها بعدّة لغات، وكانت مفاجأة في السهرة". 
 
وعن إختيارها لآداء أغنيتيْ "كان يا ما كان"، و"أنا بعشقك" للمطربة السوريّة ميّادة الحنّاوي قالت: " لأنّي كنت أودّ إختيار أغنيات طربيّة ورومانسيّة في الوقت نفسه، فهناك الكثير من الأغاني الطربيّة التي لا تحتوي على هذا الكمّ من الرومانسيّة، في حين أنّ كلمة "أنا بعشقك" تتضمّن الكثير من الرومانسيّة، وكذلك "كان يا ما كان" التي تنقلنا إلى أجواء الرومانسيّة القديمة، وقد كانت حقاً مفاجأة للجمهور". 
 
وعن عدم تنفيذ نيّتها بتقديم عرض "السيّدة" الإستعراضيّ في مصر حتّى الآن قالت: " لأنّي عندما كنت أنوي عرضه في مصر، كنت بدأت بحملي لإبنتي "تالا" فتمّ تأجيله، ومن المؤكّد أنّي لن أعيد تقديمه الآن لأنّه أصبح قديماً بالنسبة لي ، ومن المفترض أن أكون اليوم في طور تحضير عمل إستعراضيّ جديد، أضف إلى ذلك الوضع الإقتصادي الصعب جداً الذي مرّت به مصر، وليست المشكلة في الإنتاج فحسب، لأنّه يمكنك أن تقدّم عملاً بإنتاج مقبول، وفي الوقت نفسه يحتوي على القيمة، وإنّما هبوط العملة المصريّة تجاه الدولار سبّب أزمة إقتصاديّة كبيرة جداً في مجال العمل الإستعراضي لديهم، لذلك هناك المزيد من الترويّ حالياً لدراسة السوق". 
 
وعن تصريحها لـ "إيلاف" العام الماضي عندما إلتقيناها على هامش تكريمها في مهرجانات "الروّاد" في القاهرة بأنّها في طور تحضير عمل كبير في مصر لم تودّ الإعلان عن تفاصيله في حينه، قالت: " هذا الأمر تابع لما يتمّ التحضير له في مصر أيضاً، وللأسف لا أستطيع الكلام عنه حتّى الآن لأنّه ما زال في طور البناء والتحضير". 
 
وعمّا إذا كانت تفكّر بإعادة تجربة غناء تترات المسلسلات الرمضانيّة، بعدما أطلّت في رمضان العام الماضي من خلال مسلسل "وعد" من خلال أغنية "في الوقت الغلط" التي كانت تتراً للمسلسل، قالت: " نعم، وهذه ليست المرّة الأولى التي أغنيّ فيها تتراً لمسلسل، كما قدّمتها الأسبوع الماضي في حفل الأوبرا في مصر، علماً أن كلمات هذه الأغنية رائعة وهي من تأليف أيمن بهجت قمر". 
 
وعن تحضيراتها المستقبليّة قالت: "أحضّر لتصوير أغنية "لبنان"، كما أنوي تصوير أغنية أخرى من ألبوم "ذكرياتي"، وهي على الأغلب الأغنية الطربيّة التي كتبت كلماتها بعنوان "غيّرت مبادئي"، إضافة إلى حلقة غنائيّة أصوّرها في تونس، وعدد من الحفلات التي أعلن عنها قريباً". 
 
تصوير فوتوغرافي: علي كاظم 
تصوير فيديو: عفيف الصايغ
مونتاج: كارن كيلايتا
 

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ترفيه