GMT 8:30 2017 الأحد 2 أبريل GMT 9:22 2017 الأحد 2 أبريل  :آخر تحديث
بعد إلغاء حفل "أضواء المدينة"

أغاني أنغام تغيب عن الإذاعة المصرية

أحمد طه من القاهرة

"إيلاف" من القاهرة: تواصلت تداعيات الأزمة بين الفنانة أنغام والإذاعة المصرية على خلفية قرار أنغام بالانسحاب قبل يومٍ واحد من حفل أضواء المدينة الذي كان يُفترَض أن تقوم بإحيائه في مدينة شرم الشيخ مساء الخميس الماضي، وسط أنباءٍ عن الاتجاه لمنع إذاعة أغانيها على موجات الإذاعات المختلفة التابعة لاتحاد الإذاعة والتليفزيون وهي الأكثر تواجداً على أثير موجات الراديو في مصر علماً أنها تتصدر نسب الإستماع.
ورصدت "إيلاف" أمس غياب أغاني أنغام عن فترتين موسيقيين لجيل الوسط من المطربين حيث جرت العادة على إذاعة أغنية لها على الأقل، علماً بأن إلغاء حفل أضواء المدينة تسبب في إحالة رئيسة الإذاعة المصرية ونائبتها إلى التحقيق.

وحسبما علمت "إيلاف"، فإن الفنانة المصرية كان يفترض أن تغادر على متن رحلة مصر للطيران من القاهرة إلي شرم الشيخ في الحادية عشر من مساء اليوم السابق للحفل متوجهة إلى المسرح مباشرةً فور وصولها من أجل إجراء التمرينات النهائية على الحفل كالمعتاد. حيث أنها تُفضِّل إجراء "التمرينات" على المسرح الذي ستُغنّي عليه قبل الحفل. لكن التذاكر لم تصلها، ولم يتحدث معها مسؤولو التليفزيون إلا بعد إعلان انسحابها عبر صفحتها على "فيسبوك".

وأكدت أنغام أن اتفاق مدير أعمالها كان مع منظم الحفلات وليد منصور وليس مع إتحاد الإذاعة والتليفزيون حيث رفضت تدخل مسؤولي الإذاعة قبل ساعات فقط من الحفل في محاولة لاثنائها عن موقفها، لأن المسؤولين لم يقوموا بالتواصل معها مسبقاً. علماً بأن مسؤولي التليفزيون كانوا قد تعهدوا بتوفير مستحقاتها المالية قبل ساعات من بداية الحفل لكنها حصلت على نصف أجرها فقط.

الإذاعة والتلفزيون
لكن وجهة النظر داخل التليفزيون، أن أنغام وإن لم تكن قد وقعت بالفعل تعاقد مع التليفزيون بشكلٍ مباشر فهي على معرفة كاملة بتفاصيل الحفل كاملة وأنه لصالح الإذاعة المصرية التي قدمتها للجمهور قبل أكثر من عقدين قائلة أنها كانت تسعي للغناء في مثل هذه الحفلات، وبالتالي كان يجب عليها تقدير الموقف لاسيما وأن دعاية ضخمة كانت قد أُطلِقَت على شبكات الإذاعة المختلفة خلال الأيام الماضية للحفل. فبداية أنغام ومعرفة الجمهور بها كانت على أثير الإذاعة المصرية في مسقط رأسها بالإسكندرية وهو ما ساعد على زيادة الإنتقادات الموجهة لها من المسؤولين الحاليين مع الأخذ في الاعتبار أن الإدارة لم تطلب منها الغناء مجاناً في الحفل الذي كان يفترض تخصيص عائده لصالح صندوق تحيا مصر.

هذا ونفت رئيسة الإذاعة نادية مبروك صدور قرار بمنع إذاعة أغاني أنغام، مشيرةً إلى أنها لا يمكنها التحكم في حالة الغضب التي تسيطر على العاملين في الإذاعة وفي إمكانية استبعادهم لأغانيها من برامجهم.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ترفيه