GMT 9:47 2017 الخميس 5 أكتوبر GMT 9:51 2017 الخميس 5 أكتوبر  :آخر تحديث

التمرين يزيد من اللياقة الذهنية أيضاً

ترجمة عبدالاله مجيد

أظهرت دراسة جديدة ان التمارين التي تُمارس بانتظام لا تخفض الوزن وتزيد اللياقة البدنية فحسب بل وتقوي الدماغ ايضاً.

وبحسب الدراسة التي اجرتها معاهد الصحة الوطنية في الولايات المتحدة فان الركض مرة في اليوم ذو فائدة كبيرة للصحة الذهنية والقدرات المعرفية. واكتشف الباحثون بعد تجارب على فئران اختبار ان الركض مدة أسبوع واحد على عجلة دوارة كان كافياً لاحداث فارق كبير في عمل الدماغ.

فالفئران التي ركضت على العجلة اكتسبت خلايا عصبية جديدة أكثر من الفئران التي لم تركض وأصبحت ردود أفعالها أسرع وذاكرتها أفضل. ويقول خبراء ان نتائج الدراسة يجب ان تكون انذاراً لمن لا يحبون التمارين البدنية بأن يفكروا في فوائدها قبل ان يجدوا أنفسهم مصابين بزيادة الوزن وما يقترن بها من مشاكل صحية.
وقالت رئيسة فريق الباحثين الدكتورة هنريت فان براغ ان الدراسة تسلط ضوء جديداً على فوائد الركض كنشاط بدني.

وأضافت الدكتورة فان براغ ان الدراسة تقدم مزيداً من الأدلة على ان الخلايا العصبية التي تُنتج في الدماغ في ظروف الركض لا تختلف كمياً عن الخلايا العصبية الأخرى فحسب بل ونوعياً كذلك.

والدراسة الجديدة هي الأحدث من عدة دراسات أظهرت فوائد الركض للدماغ.

وفي عام 2012 شاركت الدكتورة فان براغ مع جامعة كنتاكي في دراسة وجدت ان الذين يتمتعون بلياقة بدنية تكون أدمغتهم أكبر وذاكرتهم أقوى لأن التمرين ينشط الروابط في الدماغ.

وفي عام 2016 اجرى فريقها تجارب على فئران اختبار وُضعت في متاهة مائية. واكتشف الباحثون ان الفئران التي سبحت أكثر وبذلت مجهوداً أكبر اكتسبت روابط دماغية أكثر.

اعدت "ايلاف" هذا التقرير بتصرف عن "ميل اونلاين". الأصل منشور على الرابط التالي
http://www.dailymail.co.uk/health/article-4949926/Forget-toning-abs-exercise-beefs-brain.html



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في لايف ستايل