GMT 21:30 2017 الأربعاء 15 نوفمبر GMT 19:54 2017 الأربعاء 15 نوفمبر  :آخر تحديث
يعلو رأسها قناع مزين برسم لإلهة السماء

العثور على مومياء ترجع للعصر اليوناني في مصر

إيلاف- متابعة

إيلاف: عثر علماء آثار روس من معهد الدراسات الشرقية بالتعاون مع علماء آثار مصريين على تابوت خشبي فيه مومياء ترجع للعصر اليوناني الروماني في الفيوم جنوب القاهرة.

وقال رئيس المجلس الأعلى للآثار في مصر، مصطفى وزيري: "عثرت البعثة الأثرية المصرية — الروسية العاملة بمنطقة دير البنات الأثرية الواقعة بالقرب من مدينة الفيوم الجديدة، على تابوت خشبي به مومياء في حالة جيدة من الحفظ ملفوفة بالكتان، ويعلو الرأس قناع على هيئة آدمية من الكرتوناج الملون باللون الأزرق واللون الذهبي".

وأضاف وزيري: "القناع مزين برسم لإلهة السماء، أما الصدر فتوجد عليه صور للإلهة إيزيس، وأسفل القدمين يوجد رسم لقبقاب من اللون الأبيض".

وتجري البعثة الحفريات في عدة مناطق من مصر بدءا من العاصمة القديمة ممفيس، مروروا بسواحل الإسكندرية، وصولا إلى ضواحي مدينة الأقصر جنوب البلاد.

وقامت البعثة بعمليات الترميم الأولى للتابوت والمومياء لحمايتهم أثناء نقلهم إلى الفيوم بعد أن وجد التابوت في حالة سيئة.

وسيقوم علماء البعثة بدراسة المومياء وبقايا التابوت.

الجدير بالذكر أن عمليات التنقيب التي يقوم بها علماء الآثار الروس بقيادة غالينا بيلوفا من معهد الدراسات الشرقية للأكاديمية الروسية للعلوم في موسكو، بدأت منذ سبع سنوات.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار