GMT 12:42 2017 الأربعاء 6 ديسمبر GMT 12:46 2017 الأربعاء 6 ديسمبر  :آخر تحديث

تعاون بين الاطلسي وخفر السواحل الجورجيين قبالة روسيا

أ. ف. ب.

بروكسل: قال الامين العام لحلف شمال الاطلسي ينس ستولتنبرغ الاربعاء ان التكتل سيكثف تعاونه مع جورجيا، من اكثر شركائه المخلصين في الشرق، من خلال تبادل المعلومات مع خفر سواحل هذا البلد في البحر الاسود بمواجهة "الوجود المعزز" لروسيا.

واضاف خلال مؤتمر صحافي في بروكسل "نؤيد بشدة تعزيز التعاون مع خفر السواحل الجورجيين من خلال تبادل المعلومات نظرا للاهمية الكبرى للبحر الاسود بالنسبة لجورجيا وللحلف بالطبع".

واوضح ستولتنبرغ في اليوم الثاني من اجتماع وزراء خارجية دول التحالف في بروكسل "لقد لاحظنا وجودا معززا لروسيا في البحر الاسود ونرى زيادة في حجم الوجود العسكري الروسي في شبه جزيرة القرم" التي ضمتها موسكو في عام 2014.

وكان الاطلسي قرر في شباط/فبراير تعزيز وجوده في البحر الاسود ضمن اطار سياسة الردع ردا على ما يعتبره تهديدا روسيا منذ اندلاع النزاع الاوكراني عام 2014.

وانعكس ذلك مضاعفة دوريات السفن التابعة لدول الاطلسي في البحر الاسود وزيادة التدريبات والتمارين المشتركة.

يشار الى ان ثلاث دول في الاطلسي هي تركيا وبلغاريا ورومانيا تطل على البحر الاسود. كما ان روسيا واوكرانيا وجورجيا ايضا من الدول المطلة على هذا البحر.

وتخوض اوكرانيا وجورجيا، من شركاء حلف شمال الاطلسي، نزاعا مع روسيا التي يتهمانها بدعم وتسليح المتمردين الذين اعلنوا جمهوريات انفصالية في اراضيهما.

وتطمح جورجيا الى الانضمام لحلف شمال الاطلسي، وتأمل في ان يرسل قادة الحلف الذين يؤكدون ان "الباب مفتوحا" منذ عشر سنوات، اشارة ايجابية في هذا الصدد خلال قمتهم في بروكسل في تموز/يوليو 2018.

وقال ستولتنبرغ بعد اجتماع وزراء خارجية الحلف مع نظيرهم الجورجي ميخائيل جانليدزه "لدى جورجيا كل ما تحتاجه للتقدم نحو الانضمام".

وتابع "لقد اشاد الحلفاء بجورجيا للتقدم الذي احرزته في الاصلاحات وسيادة القانون وبناء المؤسسات الديمقراطية ومحاربة الفساد وسنواصل مساعدتها على هذا الطريق، بما في ذلك تحديث قواتها المسلحة".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار