GMT 10:25 2017 الجمعة 12 مايو GMT 17:12 2017 الإثنين 15 مايو  :آخر تحديث
نفت تلقيها طلبًا لمراقبة استفتاء استقلال إقليم كردستان

موسكو ترحب بنشر مراقبين في سوريا بموافقة دمشق

نصر المجالي

نصر المجالي: قالت موسكو إنها تجري اتصالات مع دول لإرسال مراقبين لمناطق تخفيف التوتر في سوريا، على أن يكون نشرهم مقبولاً لدى دمشق، ونفت في المقابل تلقيها طلباً من إقليم كردستان العراق حول إرسال مراقبين للمشاركة في عملية الاستفتاء حول الاستقلال.

وأكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف على هامش مشاركته في فعاليات المجلس القطبي في آلاسكا، إنه خلال زيارته إلى واشنطن في 10 مايو، لم يبحث مع نظيره الأميركي ريكس تيلرسون والرئيس دونالد ترامب، إمكانية نشر مراقبين أميركيين في سوريا.

وأوضح: "لكننا قلنا إننا سنرحب بأي مساهمة أميركية في تخفيف التوتر في سوريا، لاسيما وأن ترامب تحدث بنفسه عن ضرورة إقامة بؤر آمنة، حيث سيتنفس السكان الصعداء".

اتصالات 

واستطرد لافروف: "نجري حاليًا اتصالات بالمشاركين المحتملين في هذه العملية (الرقابة على وقف إطلاق النار في مناطق تخفيف التوتر)، وآمل في أننا سنتمكن بعد قليل من مناقشة هذا الموضوع مع الشركاء بشكل موضوعي بقدر أكبر".

وأعاد الوزير الروسي إلى الأذهان أن المذكرة الموقعة في أستانة بشأن مناطق تخفيف التوتر،  تجيز إشراك مراقبين من "دول ثالثة" للعمل في تلك المناطق، وذلك بالتنسيق مع كافة الأطراف المعنية ويكون مقبولاً من الحكومة السورية.

وتوقع لافروف بأن تعقد الدول الضامنة للهدنة في سوريا – روسيا وتركيا وإيران – بعد 10-12 يومًا لقاء على مستوى الخبراء لتنسيق كافة  تفاصيل نظام عمل المناطق، بما في ذلك إقامة أسوار آمنة حولها ونشر نقاط للرقابة وحواجز تديرها هذه الدول الثالثة، وتتولى الرقابة على وقف إطلاق النار، بما في ذلك استحداث آلية للرد على الخروقات، وذلك بحسب المذكرة التي وقعت عليها الدول الضامنة.

استفتاء كردستان

وإلى ذلك، أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، اليوم الجمعة، أن الخارجية الروسية لم تتلقَ طلباً من إقليم كردستان العراق حول إرسال مراقبين للمشاركة في عملية الاستفتاء حول الاستقلال.

وكان ممثل الحزب الديمقراطي لكردستان العراق في موسكو، خوشوي بابكر، قال، في وقت سابق اليوم الجمعة، إن الاستفتاء حول استقلال إقليم كردستان العراق قد يجري في أكتوبر أو نوفمبر من العام الجاري.

وأشار بابكر في تصريح نقلته وكالة "سبوتنيك" الروسية، إلى أن إقليم كردستان العراق يجري مباحثات مع موسكو، عبر وزارة الخارجية بشأن إرسال مراقبين من روسيا للمشاركة في مراقبة الاستفتاء، مؤكداً أن سلطات الإقليم طلبت من الأمم المتحدة توجيه مراقبي المنظمة للمشاركة في الاستفتاء.

وقال بابكر: "يجري التحضير للاستفتاء في القنصليات، وتمثيليات كردستان العراق في الدول الأخرى، بما في ذلك في روسيا، نحن نتواصل بشكل دائم مع الخارجية الروسية، من أجل إرسال مراقبين روس الى الاستفتاء".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار