GMT 5:09 2017 السبت 20 مايو GMT 5:13 2017 السبت 20 مايو  :آخر تحديث

جيمس كومي سيدلي الشهر المقبل بشهادة علنية امام مجلس الشيوخ

أ. ف. ب.

واشنطن: أعلنت لجنة الاستخبارات في مجلس الشيوخ الاميركي الجمعة ان المدير السابق لمكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) جيمس كومي الذي اقاله الرئيس دونالد ترمب من منصبه قبل عشرة ايام وافق على الادلاء بشهادته خلال جلسة علنية امام المجلس في يونيو.

وقال السناتور الديموقراطي مارك وورنر الذي يترأس مع زمليه الجمهوري ريتشارد بور هذه اللجنة في بيان اصدراه سويا "آمل ان تتيح شهادة المدير السابق كومي الرد على بعض الاسئلة التي اثيرت منذ اقالة الرئيس بشكل مفاجئ المدير كومي".

وبحسب البيان فان جلسة الاستماع الى كومي ستعقد بعد عطلة "يوم الذكرى" الذي يحيي ذكرى الجنود الاميركيين الذي قتلوا في ساحات الوغى والذي يصادف هذا العام في 29 مايو.

وأضاف وورنر ان "المدير كومي خدم بلاده بكل شرف طوال سنين عديدة ويستحق ان يعطى الفرصة لكي يروي نسخته من الرواية. والاكثر من هذا ان الاميركيين يستحقون ان يسمعوه".

اما زميله الجمهوري بور فقال "آمل ان يوضح للاميركيين الاحداث الاخيرة التي افردت وسائل الاعلام مساحات واسعة لتغطيتها"، مشيرا الى ان اعضاء اللجنة ينتظرون "بفارغ الصبر" الاستماع الى افادة كومي.

ونفى ترامب ممارسة ضغط على كومي، لكنه أقرّ في مقابلة بان قرار إقالته كان بسبب نفاد صبره من التحقيق حول التدخلات الروسية.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز نقلت الثلاثاء عن مذكرة سرّية تعود لكومي الذي اقاله ترامب من منصبه في 9 مايو أنّ الرئيس الاميركي طلب منه "التخلي" عن التحقيق حول فلين.

ونفى ترامب بشدة اي تدخل له في التحقيق الذي يجريه الاف بي اي حول صلات محتملة بين موسكو وفريقه، مقدّماً نفسه على انه ضحية حملة اضطهاد غير مسبوقة.
كما نفى الرئيس الأميركي ان يكون طلب من كومي ان يُنهي التحقيق الذي تجريه الاف بي اي حول مستشار ترامب السابق مايكل فلين.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار