GMT 4:46 2017 الخميس 3 أغسطس GMT 4:49 2017 الخميس 3 أغسطس  :آخر تحديث

مادورو يرجئ جلسة تنصيب الجمعية التأسيسية الى الجمعة

أ. ف. ب.

كراكاس: أعلن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو الاربعاء إرجاء الجلسة الاولى ل "الجمعية التأسيسية" الجديدة لمدة 24 ساعة الى يوم الجمعة، في وجه الاتهامات الدولية بتقويض الديموقراطية ودعوات المعارضة للنزول الى الشارع في تظاهرات ضخمة.

وقال مادورو خلال لقاء مع الاعضاء الجدد للجمعية المنتخبة الاحد ان جلسة التنصيب "ستعقد في اجواء من السلام والهدوء وكل المراسم المتوجبة يوم الجمعة عند الساعة 11,00 صباحا (15,00 ت غ).

في المقابل، تعتزم المعارضة الاعتصام في البرلمان وكانت تعد للتظاهر الخميس ضد ما تعتبره "سلطة عليا" ستتولى قيادة البلاد لمدة غير محددة.

ويندد القادة المعارضون للتيار التشافي (تيمنا باسم الرئيس السابق هوغو تشافيز الذي تولى الرئاسة بين 1999 و2013) بالطابع "غير الشرعي" للجمعية.

وقالت السلطات ان أكثر من ثمانية ملايين شخص، اي 41,5 في المئة من القاعدة الناخبة، شاركوا في انتخاب الجمعية التأسيسية الاحد. وهي نسبة تفوق 7,6 ملايين صوتوا في الاستفتاء الذي نظمته المعارضة في 16 تموز/يوليو ضد مشروع الجمعية التأسيسية. ويشكك كل من الطرفين في الارقام التي يعلنها الخصم.

الا ان انطونيو موخيكالا رئيس مجلس ادارة شركة "سمارت ماتيك" البريطانية التي تتخذ مقرا في لندن والموكلة عملية التصويت اعتبر انه "بلا أدنى شك ان (ارقام) المشاركة في انتخاب الجمعية التأسيسية الوطنية تعرضت للتلاعب"، الا ن السلطة الانتخابية الفنزويلية نفت ذلك.

ويشرف الاقتصاد الفنزويلي على الانهيار، فيما أكد مركز "داتاناليسيس" لاستطلاعات الرأي رفض أكثر من ثمانين في المئة من الفنزويليين حكم مادورو للبلاد.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار