GMT 12:05 2018 الإثنين 12 فبراير GMT 0:41 2018 الثلائاء 13 فبراير  :آخر تحديث
سبع محافظات تعرضت لأضرار في الحرب ضد الإرهاب

العراق لمؤتمر الكويت: نحتاج 88 مليار دولار لإعمار بلدنا

د أسامة مهدي

أبلغ العراق المؤتمر الدولي لاعمار العراق الذي افتتح اعماله في الكويت اليوم حاجته إلى 88 مليار دولار ضمن خطة تستغرق عشر سنوات لاعمار ما خربته الحرب ضد الإرهاب والشروع بنهضة تنموية.

إيلاف من لندن: قال وزير التخطيط العراقي سلمان الجميلي في كلمة لدى افتتاح مؤتمر اعادة اعمار العراق في الكويت الاثنين إن بلاده بحاجة إلى 88,2 مليار دولار لاعادة بناء ما دمرته الحرب ضد الإرهاب وخاصة المعارك ضد تنظيم داعش على مدى السنوات الثلاث الماضية.

وأشار إلى أنّ اجمالي الضرر الذي لحق بالمحافظات السبع نينوى والانبار وصلاح الدين وبغداد و بابل و ديإلى وكركوك نتيجة الاعمال العسكرية قد بلغ نحو 46 مليار دولار إضافة إلى الاضرار في قطاع الامن الذي بلغ 14 مليار دولار وقيمة الخسائر التي لحقت بالموجودات النقدية في البنوك والمصارف والتي بلغت حوالي 10 مليارات دولار.

وأضاف ان احتياجات اعادة الاعمار والتعافي قدرت بمبلغ (88.2) مليار دولار منها 22.9 مليار دولار يحتاجها العراق على المدى القصير و(65.4) مليار دولار على المدى المتوسط.. موضحا انه في حال استمر الاقتصاد غير النفطي في النمو بمعدل ما قبل 2014 بنسبة 8% فإن الخسائر التراكمية الحقيقية للناتج المحلي الاجمالي غير النفطي تقدر بـ (107) مليارات دولار".

وأشار إلى أنّ" قطاع السكن تعرض لاضرار بلغت 16 مليار دولار، ما يشكل نسبة 35% من اجمالي الاضرار.. مقدرا عدد المباني السكنية المتضررة بـ(147) الف مبنى سكني (37%) منها في محافظة نينوى و(22%) في محافظة صلاح الدين و(17%) في محافظة الانبار".

واوضح ان" الاضرار التي لحقت بقطاعي الطاقة والنفط والغاز هي الاعلى بين قطاعات البنية التحتية، اذ بلغت (11) مليارات دولار، مضيفا ان قطاع الصناعة والتجارة كان اكثر القطاعات الانتاجية تضررًا، بلغ حجم الاضرار في هذا القطاع اكثر من (5) مليارات دولار، وبلغت اضرار قطاع الزراعة اكثر من (ملياري) دولار، فيما احتل قطاع التعليم الحجم الاكبر في الضرر بين القطاعات الاجتماعية بـ (2.4) مليار دولار وقطاع الصحة بـ(2.3) مليار دولار"، كما نقلت عنه الوكالة الوطنية العراقية للانباء من الكويت.

ومن جهته، قال مدير عام وزارة التخطيط العراقية قصي عبد الفتاح ان اعادة اعمار العراق تتطلب جمع 22 مليار دولار بشكل عاجل و66 مليار دولار اخرى على المدى المتوسط.

ويأمل العراقيون من المؤتمر الذي يستمر ثلاثة ايام بمساهمات سخية لشركات استثمارية دولية ورؤوس اموال خاصة في عملية اعمار بلدهم من خلال مشاركة اكثر من 70 دولة و 3200 شركة استثمارية والعشرات من اصحاب رؤوس الاموال من مختلف دول العالم لجمع 100 مليار دولار، وهذا يشمل إعادة البناء والتأهيل وتنفيذ مشاريع جديدة بينها استراتيجية مهمة.

وتتصدر قائمة المشاريع المقترحة ثلاثة للسكك الحديدية وهي خط سكك حديدية طوله 500 كيلومتر يمتد من بغداد إلى البصرة في الجنوب وتقدر تكلفته بحوالي 13.7 مليار دولار وخط سكك حديدية يمتد من بغداد إلى الموصل في الشمال تكلفته التقديرية 8.65 مليارات دولار وإنشاء مترو في العاصمة بغداد بتكلفة 8 مليارات دولار.

حشد للتمويل

وسيعمل المؤتمر على حشد التمويل من مختلف المصادر لمساعدة العراق على تلبية احتياجات إعادة الإعمار والتنمية فى فترة ما بعد الخلاص من تنظيم داعش وإعادة تأكيد الالتزام الوطني والدولي نحو دعم جهود إعادة الإعمار والتنمية، خاصة للمناطق التي تم تحريرها من قبضة تنظيم داعش.

كما ستتم تهيئة المسار لبرنامج مشترك بين الحكومة العراقية والمجتمع الدولي من أجل توجيه جهود إعادة الإعمار والتنمية والذي يدور حول وضع حلول جذرية لجميع من تأثروا بالنزاعات ودعم بناء القدرات المحلية والوطنية وتعزيز القدرة على الصمود ودعم منظومات الحماية الاجتماعية، فضلاً عن التأكيد على التوازن بين الاستقرار وخطط إعادة الاعمار من جهة وبرنامج المصالحة الوطنية من جهة أخرى.

وتختتم جلسات المؤتمر مساء يوم الاربعاء المقبل بالبيان الختامي للمؤتمر الذي سيتوضح فيه حجم التمويل واسهامات الشركات الاستثمارية الدولية واصحاب رؤوس الاموال في عملية اعمار العراق واساليب تطبيق هذه الحملة الانسانية التي ستشارك بها اكثر من 70 دولة و 3200 شركة استثمارية والعشرات من اصحاب رؤوس الاموال من مختلف دول العالم.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار