: آخر تحديث
لقاءات ودية ذات معان كبيرة استضافها الأمير محمد بن سلمان

في قمة الظهران.. بعيدًا عن الرسميات والكواليس

 نصر المجالي: شهدت قمة الظهران التي أطلق عليها اسم "قمة القدس" تلبية لرغبة من العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، جلسات ولقاءات ودية وذات معان كبيرة وتأثير مهم على مستوى عال، بعيد عن الرسميات والكواليس المعهودة في لقاءات القمم العربية السابقة.

ونشر سعود القحطاني المستشار بالديوان الملكي السعودي صورة لمائدة عشاء جمعت عددا من القاة العرب المشاركين في القمة العربية التي اختتمت أعمالها مساء أمس الأحد.

وجمعت الصورة التي نشرها القحطاني على موقع (تويتر) ولي لعهد االسعودي الأمير محمد بن سلمان وكل من الملك عبدالله الثاني والملك حمد بن عيسى آل خليفة والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي والشيخ محمد بن راشد، والشيخ منصور بن زايد، ومستشار الأمن الوطني طحنون بن زايد، وتركي آل الشيخ رئيس هيئة الرياضة في السعودية، بالإضافة إلى سعود القحطاني المستشار بالديوان الملكي واللواء عباس كامل القائم بأعمال رئيس المخابرات المصرية.

جولة

وبعيدا عن الرسميات ايضا، قام عاهل الأردن الملك عبدالله الثاني والرئيس السيسي ومعهم محمد بن راشد بزياره كورنيش الخبر وقد نزلوا من السياره التي كانت تقلهم لدقائق حيث شاهدوا معلما جديدا يجري الانتهاء منه على الواجهة البحرية.

وكانت صور ومقاطع فيديو، نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي مساء السبت، أظهرت تجول الشيخ محمد بن راشد، نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس الوزراء حاكم دبي في مجمع "الظهران مول" في المنطقة الشرقية بالمملكة العربية اسعودية.

وظهر الشيخ محمد بن راشد وهو يتجول داخل السوق الشهير، فيما التقط له متسوقون وزائرون صوراً وفيديوهات. وكان الشيخ محمد وصل الى الظهران على رأس دولة الإمارات للقمة العربية التي عقدت في مركز الملك عبدالعزيز الثقافي.

وشارك في القمة 17 زعيما ورئيس حكومة، وثلاثة مسؤولين آخرين يمثلون الجزائر والمغرب وسلطنة عمان، بينما مُثلت قطر بمندوبها الدائم في جامعة الدول العربية.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. السجائر الإلكترونية
  2. نيويورك تايمز ستصدر بتصميم جديد
  3. ترمب يصف مستشارة سابقة بأنها
  4. قيادات سنية عراقية تتحالف لخوض مفاوضات تشكيل الحكومة
  5. خالد الفيصل: مكة المكرمة ستكون من أذكى مدن العالم
  6. أردوغان يدعو العبادي لحماية تركمان كركوك ومواجهة العمال
  7. مهاجم ساحة البرلمان البريطاني لا يتعاون مع التحقيق
  8. أردوغان يلجأ إلى تميم
  9. الأكراد يجرون مباحثات ثانية مع النظام في دمشق
  10. إغلاق قاعدة إنجرليك الأميركية قد يكلف أنقرة غاليًا
  11. مستشار ترمب تحت الضغط... الخيانة المستحيلة بكلفة مليوني دولار
  12. البرلمان البريطاني
  13. العبادي يبحث مع أردوغان ملفات المياه والعمال والاقتصاد
  14. عقوبات أميركا قد تعرقل حصول المغرب على صواريخ روسية
  15. ترمب يدافع عن قراره تشكيل قوة فضائية
  16. هيومن رايتس وأمنستي تندّدان بـ
في أخبار