GMT 9:11 2018 الثلائاء 17 أبريل GMT 3:29 2018 الأربعاء 18 أبريل  :آخر تحديث
قائد موال لنظام الأسد: لم يقع هجوم جديد على سوريا

إنذار خاطئ أدى إلى إطلاق صواريخ الدفاع الجوي السورية

صحافيو إيلاف

بيروت: سحبت دمشق الثلاثاء تقارير حول اعتداء صاروخي على أراضيها ليلاً بعد ساعات من إعلان الاعلام الرسمي عن تصدي الدفاعات الجوية السورية لـ"عدوان" خارجي واسقاطها عددًا من الصواريخ، وفق ما نقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) عن مصدر عسكري.

وقال المصدر إن "إنذارا خاطئاً باختراق الأجواء الليلة الماضية أدى إلى إطلاق صفارات الدفاع الجوي وعدد من الصواريخ ولم يكن هناك أي اعتداء خارجي على سوريا".

وقال قائد في تحالف إقليمي موال للنظام السوري لـ"رويترز" إن إنذارا خاطئا أدى إلى إطلاق صواريخ الدفاع الجوي السوري خلال الليل وإنه لم يقع هجوم جديد على سوريا.

ونسب القائد الذي طلب عدم نشر اسمه الخلل إلى "هجوم إلكتروني مشترك إسرائيلي أميركي على منظومة الرادارات" السورية. وأضاف أن خبراء من روسيا تعاملوا مع الأمر.

وكان الاعلام الرسمي السوري تحدث بعد منتصف ليل الاثنين عن صواريخ اخترقت أجواء محافظة حمص في وسط البلاد وأسقطتها الدفاعات الجوية، من دون اضافة المزيد من التفاصيل أو توجيه أصابع الاتهام لأي جهة.

وأتى هذا "الانذار الخاطئ" بعد ضربات صاروخية شنتها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا فجر السبت ضد مواقع سورية عدة رداً على تقارير حول هجوم كيميائي مفترض اتهمت الدول الغربية الثلاثة دمشق بشنه.

وسارعت وزارة الدفاع الأميركية إلى تأكيد أن قواتها لا تقوم بأي عمليات عسكرية في المنطقة. وردًا على تقارير تحدثت عن غارة إسرائيلية، قال متحدث باسم الجيش الاسرائيلي ليلاً "لا علم لي بذلك".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار