GMT 22:50 2017 الأحد 29 أكتوبر GMT 22:50 2017 الأحد 29 أكتوبر  :آخر تحديث
لاتسيو يواصل عروضه الجيدة وليون ثالثا ومرسيليا رابعا

جيرونا يُلحق بريال مدريد خسارة تاريخية ونابولي في الصدارة

أ. ف. ب.

فجر فريق جيرونا مفاجأة الموسم بعد أن أسقط ريال مدريد بفوز تاريخي بنتيجة 2-1، وعاد نابولي الى الصدارة مجددا وتحضر بشكل جيد لمواجهة مانشستر سيتي الأوروبية، بفوزه على ساسوولو، فيما استهل المدرب الفرنسي كلود بويل عهده مدربا لنادي ليستر سيتي بنجاح بفوزه على ايفرتون.

إيلاف_الفرنسية: عاد ريال مدريد، حامل اللقب الذي يمثل "سياسيا" السلطة المركزية، من كاتالونيا وهو يجر خلفه ذيل الخيبة بعد تلقيه هزيمته الثانية للموسم وجاءت على يد المتواضع جيرونا الذي قلب تخلفه الى فوز تاريخي 2-1 الأحد في المرحلة العاشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم.

واقيمت المباراة بين ريال مدريد ومضيفه الذي يشارك في دوري الاضواء للمرة الأولى في تاريخه، في ظروف حساسة للغاية أدت الى اقالة رئيس اقليم كاتالونيا كارليس بوتشيمون من قبل السلطة المركزية في مدريد بعدما صوت البرلمان لصالح الاستقلال عن اسبانيا.

ولم يحظ اعلان استقلال كاتالونيا باي اعتراف على الصعيد الدولي، في حين تسعى حكومة اسبانيا الى استعادة السيطرة على المنطقة باسرع وقت بعد أن حصلت على موافقة مجلس الشيوخ عبر تفعيل المادة 155 وتطبيق الدستور فيها.

وعينت نائبة رئيس الحكومة سورايا ساينز دو سانتاماريا رئيسة لادارة المنطقة بعد اقالة كل اعضاء حكومتها و150 من كبار المسؤولين وفق الاعلام.

واطلقت كالعادة صيحات "الاستقلال" في الدقيقة 17 من المباراة، كما حال جميع مباريات الأندية الكاتالونية، في دلالة على سقوط كاتالونيا في حرب الخلافة الاسبانية عام 1714.

ورفعت في المدرجات التي احتضنت 13500 متفرج اعلام كاتالونيا، وكان هناك ايضا مشجعون لريال رفعوا العلم الإسباني كتحد للكاتالونيين الاستقلاليين.

وفي ظل هذه الأزمة السياسية التي تهدد البلاد، حمل فوز جيرونا على فريق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان رمزية هامة جدا لاصحاب الأرض الذين عاندهم الحظ في الشوط الأول بعدما وقف القائم في وجههم مرتين وانهوه متخلفين بهدف سجله ايسكو في الدقيقة 12 بعدما تابع الكرة التي صدها الحارس اثر تسديدة من البرتغالي كريستيانو رونالدو.

لكن جيرونا الذي يعتبر الممثل الكاتالوني الاضعف في الدرجة الأولى مقارنة مع العملاق برشلونة واسبانيول، قلب الطاولة على بطل اوروبا في الموسمين الأخيرين وأدرك التعادل في الدقيقة 54 عبر الاوروغوياني كريستيان ستواني الذي وصلته الكرة عند مدخل المنطقة بعدما ارتدت من مدافع ريال البديل ناتشو، فسددها على يسار الحارس فرانسيسكو "كيكو" كاسيا.

ولم يكد ريال الذي توقف مسلسل انتصاراته المتتالية خارج ملعبه في الدوري عند 13 مباراة، يستوعب صدمة الهدف حتى اهتزت شباكه مجددا وهذه المرة عبر كريستيان بورتوغيس الذي وصلته الكرة عندما حاول زميله بابلو مافيو تسديدها "طائرة"، فوصلت الى القائم الايمن حيث تابعها بكعب قدمه في الشباك (58).

وحاول ريال جاهدا انقاذ نقطة وتجنب هزيمته الثانية لهذا الموسم، بعد تلك التي تلقاها على أرضه أمام ريال بيتيس في المرحلة الخامسة، لكنه عجز عن الوصول الى الشباك وسقط في نهاية المطاف في ارض جيرونا الذي اسدى خدمة كبيرة لجاره برشلونة المتصدر لأنه أصبح متقدما على غريمه الملكي بفارق 8 نقاط.

ومرة أخرى، عجز رونالدو عن الوصول الى الشباك واكتفى حتى الآن بهدف يتيم في الدوري ما سيؤثر على معنوياته قبل السفر الى لندن حيث سيتواجه ريال الاربعاء على ملعب "ويمبلي" مع توتنهام الانكليزي في دوري ابطال اوروبا، علما أن الأخير انتزع نقطة في الجولة السابقة من معقل النادي الملكي الذي تلقى السبت هزيمته الأولى أمام وافد جديد منذ 1990 حين خسر أمام ريال بورغوس.

وفي المقابل، حقق جيرونا فوزه الثالث مقابل 4 هزائم و3 تعادلات، ورفع رصيده الى 12 نقطة في المركز الحادي عشر خلف خيتافي الذي حول الأحد تخلفه أمام ضيفه ريال سوسييداد بهدف لميكيل اوبرزابال (5) الى فوز 2-1 بفضل هدفي انخل لويس رودريغيز (78) وخورخي مولينا (85 من ركلة جزاء).

- زيدان ليس قلقا -

واعتبر مدرب ريال مدريد الفرنسي زين الدين زيدان ان فريقه لا يزال قادرا على الاحتفاظ باللقب على رغم الخسارة وتخلفه بفارق واسع عن غريمه التقليدي برشلونة وقال في هذا الصدد "قلنا قبل بداية المباراة بانها ستكون صعبة ولم اتفاجأ بالايقاع السريع للفريق المنافس".

واضاف "لست قلقا من تراجع حدة التنافس والرغبة لدى فريقي. الامور لا تسير بشكل جيد لنا في الدوري المحلي لكننا سنبذل جهودا شاقة كما فعلنا حتى الان"، متابعا "خسرنا ثلاث نقاط اليوم بطريقة غير متوقعة لا سيما بعد تحقيقنا لاربعة انتصارات، لكن رغبة الفريق في الدوري ما زالت موجودة".

ويلعب لاحقا ايبار مع ليفانتي، وملقة مع سلتا فيغو.

أهداف مباراة ريال مدريد وجيرونا:

أهداف مباراة خيتافي وريال سوسيداد:

بداية ناجحة لمدرب ليستر سيتي وتعادل برايتون وساوثمبتون

استهل المدرب الفرنسي كلود بويل عهده مدربا لنادي ليستر سيتي بنجاح بفوزه على ضيفه الجريح ايفرتون 2-صفر ضمن منافسات المرحلة العاشرة من بطولة انكلترا لكرة القدم الاحد، التي شهدت انتهاء دربي الساحل الجنوبي بتعادل برايتون وساوثمبتون 1-1.

وسبق لبويل ان خاض تجربة اخرى في الدوري الانكليزي الممتاز الموسم الماضي على رأس الجهاز الفني لنادي ساوثمبتون وقاده الى نهائي كأس رابطة الاندية المحترفة (خسرها امام مانشستر يونايتد 2-3)، وهو عين الاسبوع الماضي خلفا لكريغ شيكسبير.

في المقابل، استمر ايفرتون من دون مدرب رسمي حيث قاده مدافعه السابق ديفيد انسورث البديل المؤقت للهولندي رونالدو كومان الذي خسر منصبه اثر هزيمة فريقه امام ارسنال 2-5 الاسبوع الماضي.

والخسارة امام ليستر اليوم، هي الرابعة تواليا لايفرتون في مختلف المسابقات والثانية باشراف انسورث بعد خروجه من كأس رابطة الاندية بخسارته امام تشلسي 1-2.

وافتتح هداف ليستر سيتي جيمي فاردي التسجيل مستغلا تمريرة عرضية من الجزائري رياض محرز (18)، قبل ان يضيف ديماراي غراي الثاني بتسديدة قوية ارتطمت باحد مدافعي ايفرتون خادعة الحارس جيمس بيكفورد (29).

ويملك ليستر سيتي 12 نقطة في المركز الحادي عشر، في حين تجمد رصيد ايفرتون عند 8 نقاط في المركز الثامن عشر.

وفي برايتون، افتتح ساوثمبتون التسجيل بواسطة ستيفن ديفيس الذي استغل كرة مرتدة من العارضة اثر ركلة حرة مباشرة (7).

ونجح برايتون الصاعد هذا الموسم الى الدرجة الممتازة في تعديل النتيجة مطلع الشوط الثاني عندما استغل غلين موراي تمريرة عرضية من الجهة اليمنى ليتابعها في مرمى الحارس فورستر فريزر (52).

واجرى كلا المدربين تغييرات في محاولة للخروج بنقاط المباراة الثلاث لكن من دون جدوى.

ورفع ساوثمبتون رصيده الى 13 نقطة في المركز التاسع، وبرايتون الى 12 نقطة في الحادي عشر.

أهداف مباراة ليستر وايفرتون:

أهداف مباراة برايتون وساوثمبتون:

ليون ثالثا بثنائية فقير ومرسيليا رابعا في الدوري الفرنسي

قاد الفرنسي الدولي نبيل فقير فريقه ليون الى المركز الثالث في بطولة فرنسا لكرة القدم، بتسجيله هدفي فريقه في مرمى متز (2-صفر) ضمن منافسات المرحلة الحادية عشرة الاحد، مستغلا خسارة نانت امام ديجون السبت، بينما تقدم مرسيليا الى المركز الرابع بفوزه على ليل 1-صفر.

ورفع ليون رصيده الى 22 نقطة بفارق 3 نقاط عن موناكو الثاني و7 عن باريس سان جرمان المتصدر.

وهي المرة الاولى هذا الموسم يحتل فيها ليون أحد المراكز الثلاثة الاولى منذ خسارته امام باريس سان جرمان صفر-2 في 17 ايلول/سبتمبر.

والفوز هو الرابع لليون على التوالي في مختلف المسابقات، ليمهد لاسبوع في غاية الاهمية بالنسبة اليه. فهو سيستقبل ايفرتون الانكليزي في الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ"، وفي حال فوزه يتأهل الى الدور التالي، قبل ان يخوض مباراة الدربي ضد سانت اتيان محليا.

وافتتح فقير الذي يتألق في الآونة الاخيرة التسجيل لليون مبكرا من زاوية ضيقة بعد تمريرة من الهولندي ممفيس ديباي (6).

واضاف فقير ايضا الهدف الثاني مستغلا تمريرة من الهولندي الاخر كيني تيتي (20)، رافعا رصيده الى 9 اهداف.

وساهم فقير بتسجيل او تمرير 17 هدفا في اخر 16 مباراة في الدوري المحلي (12 هدفا و5 تمريرات حاسمة).

وكاد ليون يعزز النتيجة الا ان كرة ماريانو اصطدمت بالقائم (50) ثم نفذ ماكوسيل كورنيه ركلة حرة مباشرة مرت بمحاذاة القائم (70).

وصعد مرسليا الى المركز الرابع بفوزه على ليل الذي يشرف على تدريبه الارجنتيني مارسيلو بييلسا، المدرب السابق لمرسيليا.

وسجل مورغان ساسون هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الخامسة، ليزيد من الصعوبات التي يواجهها بييلسا مع ليل الذي يحتل حاليا المركز التاسع عشر (من أصل 20) مع 6 نقاط من عشر مباريات.

ولم يفز ليل في مبارياته التسع الأخيرة (ثلاث تعادلات وست هزائم)، بينما حافظ مرسيليا على سجله خاليا من الخسارة في مبارياته الست الاخيرة.

ويجد ليل نفسه مهددا بالسقوط للدرجة الثانية للمرة الأولى منذ صعوده اليها عام 2000، في حال واصل الأداء السيىء الذي يقدمه بقيادة المدرب الأرجنتيني (62 عاما) المنضم اليه نهاية الموسم الماضي.

الى ذلك، انتهت مباراة تولوز وسانت اتيان بالتعادل السلبي.

اهداف مباراة ليون ومتز:

أهداف مباراة مرسليا وليل:

بريمن يبقى من دون أي انتصار في الدوري الألماني

بقي فيردر بريمن الفريق الوحيد الذي لم يحقق اي انتصار منذ مطلع الموسم الحالي في بطولة المانيا لكرة القدم، بسقوطه الكبير على ارضه امام اوغسبورغ بثلاثية نظيفة الاحد ضمن منافسات المرحلة العاشرة.

ومنذ مطلع الموسم الحالي، تعادل بريمن في خمس مباريات وخسرها مثلها، ليحصد خمس نقاط فقط يحتل فيها المركز السابع عشر قبل الاخير.

اما اوغسبورغ فصعد بفضل فوزه الى المركز التاسع وله 15 نقطة.

وسجل اوغسبورغ هدفين في الدقائق الخمس الاخيرة من الشوط الاول بواسطة النمسوي ميكايل غريغوريتش (40) والايسلندي الفريد فينبوغاسون (45 من ركلة جزاء)، قبل ان يضيف غريغوريتش الثالث في الدقيقة 61.

وازدادت الضغوط بالتالي على مدرب بريمن الكسندر نوري الذي استلم منصبه في ايلول/سبتمبر عام 2016، وبات خطر الاقالة يتهدده لكي يصبح ثالث مدرب يحزم حقائبه مبكرا هذا الموسم.

وكان فولفسبورغ لجأ الى اقالة مدربه اندريس يونكر في ايلول/سبتمبر الماضي ولحق به بعد ايام الايطالي كارلو انشيلوتي مدرب بايرن ميونيخ.

وقال نوري "الهدفان قبل نهاية الشوط الاول احبطا عزيمة فريقي. يتعين علينا التضامن مع بعضنا البعض. العرض كان محرجا".

اما غريغوريتش صاحب الهدفين فقال بعد ان قاد فريقه الى الفوز للمرة الاولى في اخر خمس مباريات "كان اليوم مثاليا لنا. سجلنا الاهداف في الوقت المناسب".

والحق شتوتغارت بضيفه فرايبورغ خسارة ثقيلة بثلاثة اهداف نظيفة.

وكانت نقطة التحول في المباراة طرد لاعب فرايبورغ التركي كاغالار سويونسو في الدقيقة 12 ليستغل شتوتغارت النقص العددي في صفوف منافسه ويسجل ثلاثة اهداف تناوب عبر دانيال جينتشيك (38) والفرنسي بنجامين بافار (45) وسيمون تيروده (82).

وتقدم شتوتغارت الى المركز الثاني عشر برصيد 13 نقاط في حين بقي فرايبورغ خامسا عشر وله 8 نقاط.

أهداف مباراة شتوتغارت وفرايبورغ:


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة