GMT 12:01 2017 الخميس 2 نوفمبر GMT 12:04 2017 الخميس 2 نوفمبر  :آخر تحديث
في المرحلة الثانية عشرة

باريس سان جرمان مرشح للفوز على انجيه في الدوري الفرنسي

أ. ف. ب.

يبدو باريس سان جرمان المتصدر مرشحا بقوة لتحقيق فوز جديد عندما يحل ضيفا على انجيه الثاني عشر السبت في المرحلة الثانية عشرة من بطولة فرنسا لكرة القدم.

ويدخل فريق العاصمة المباراة بمعنويات عالية بعدما كان اول المتأهلين الى الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال اوروبا بفوزه الكبير على ضيفه اندرلخت البلجيكي 5-صفر الثلاثاء.
ويعود النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا الى صفوف النادي الباريسي بعدما غاب عن المباراة الاخيرة امام نيس بسبب الايقاف لطرده في المباراة امام مرسيليا (2-2) في المرحلة قبل الماضية اثر دفعه الارجنتيني لوكاس اوكامبوس بدون كرة.
واوقف نيمار مباراتين بينها واحدة مع وقف التنفيذ وبالتالي سيخوض مباراة الغد تحت المجهر كون ان اي خطأ مماثل قد يؤدي الى عقوبة شديدة بحقه.
ورغم غياب نيمار عن المباراة السابقة، حقق باريس سان جرمان فوزا كاسحا على ضيفه نيس ثالث الموسم الماضي بفضل ثنائية لنجمه الاوروغوياني ادينسون كافاني.
وتألق نيمار في المباراة ضد اندرلخت بتسجيله الهدف الثاني.
ويملك باريس سان جرمان قوة هجومية ضاربة بوجود الواعد كيليان مبابي بالاضافة الى الارجنتيني انخل دي ماريا والبرازيلي لوكاس والالماني يوليان دراكسلر، وهو ما سيوظفه مدربه الاسباني اوناي ايمري لتحقيق الفوز العاشر هذا الموسم والابقاء على الاقل على النقاط الاربع التي تفصله عن مطارده المباشر موناكو حامل اللقب.
ولا يقل مدافعو باريس سان جرمان حسا تهديفيا عن المهاجمين خصوصا البلجيكي توماس مونييه ولايفان كورزاوا صاحب هاتريك في مرمى اندرلخت.
وعلق كورزاوا على الهاتريك قائلا: "هذه الثلاثية سجلتها بفضل زملائي. انا سعيد جدا، هذه الاهداف تمكنني من استعادة ثقتي، يجب ان اواصل. اعمل كل يوم والنتيجة تظهر في الملعب".
يذكر ان باريس سان جرمان هو الفريق الوحيد الذي لم يخسر حتى الان في الدوري.
وسيحاول باريس سان جرمان تشديد الضغط على موناكو وتوسيع الفارق بينهما الى 7 نقاط كونه يلعب قبل فريق الامارة بثلاث ساعات.
ويلعب موناكو امام ضيفه غانغان الحادي عشر في مواجهة يسعى من خلالها الى فوزه الثالث تواليا ومحو خيبة التعادل المخيب امام بشيكتاش التركي (1-1) الاربعاء في مسابقة دوري ابطال اوروبا والتي زادت حظوظه في التأهل صعوبة، علما بانه بلغ دور الاربعة الموسم الماضي قبل الخروج على يد يوفنتوس الايطالي.
ويملك موناكو نقطتين فقط في المركز الاخير بفارق 8 نقاط خلف بشيكتاش المتصدر و4 نقاط خلف بورتو البرتغالي الثاني ونقطتين خلف لايبزيغ الالماني الثالث.
واكد مدربه البرتغالي ليوناردو جارديم انه لا يزال يؤمن بقدرته على التأهل الى ثمن النهائي، وقال: "أؤمن دائما بقدرتنا على التأهل لان الامور لم تنته".
وأضاف: "بعد المباراة، لدي شعوران متناقضان. التعادل لم يكن هدفنا وبالتالي أنا مستاء من النتيجة، ولكن من جهة أخرى، أنا سعيد باداء الفريق وتصرف اللاعبين. ضغطنا على الفريق المنافس وخلقنا فرصا للتسجيل".
وكان موناكو البادىء بالتسجيل عبر الدولي البرتغالي روني لوبيش في نهاية الشوط الاول، قبل ان يدرك بشيكتاش التعادل بواسطة جينك طوسون من ركلة جزاء.
وخسر موناكو جهود نجم خط وسطه توماس ليمار في بداية الشوط الاول بسبب الاصابة.
ويستضيف موناكو لايبزيغ في الجولة الخامسة قبل ان يحل ضيفا على بورتو في الجولة الاخيرة.
وتفتتح المرحلة الجمعة بلقاء رين مع بوردو.
ويلعب السبت ايضا تروا مع ستراسبورغ، ومونبلييه مع اميان، ونانت مع تولوز.
وتشهد المرحلة الدربي الساخن بين سانت اتيان السادس وليون الثالث الاحد في ختام المرحلة.
ويلعب الاحد ايضا نيس مع ديجون، ومرسيليا مع كاين، ومتز مع ليل.

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة