GMT 21:13 2017 الأحد 5 نوفمبر GMT 21:25 2017 الأحد 5 نوفمبر  :آخر تحديث

كونتي يتجاهل مورينيو ويجهل مستقبل لويز مع تشلسي

أ. ف. ب.

تجاهل الايطالي انطونيو كونتي مدرب تشلسي بطل الدوري الانكليزي لكرة القدم نظيره البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد ولم يقم بمصافحته عقب نهاية مباراة الفريقين (1-صفر) الاحد في لندن ضمن المرحلة الحادية عشرة مثيرا حلقة جديدة من الخلاف بينهما.

وعقب صافرة النهاية، هرع الإيطالي إلى داخل الملعب للاحتفال بالانتصار مع لاعبيه، في حين أن البرتغالي، مدرب تشلسي السابق والذي يبقى حتى الان رمزا للنادي لدى بعض المشجعين، وقف على حافة الملعب لتحية أعضاء الجهاز الفني للنادي اللندني.

وردا على سؤال من سكاي سبورتس عن غياب المصافحة، المعتادة في نهاية كل مباراة، أجاب كونتي: "ليسة مهمة، المهم هو الفوز بالمباراة. يجب ان يكون الاحترام في الملعب وليس خارجه".

من جهته، اعتبر مورينيو أنه قد فعل ما يلزم من أجل المصافحة التقليدية.

وقال: "انتم لا تريدونني أن أركض خلفه في الملعب"، مضيفا: "صافحت بعض الاشخاص الذين كانوا هناك، وأعتقد أن واحدا منهم كان شقيقه، مساعده. أعتقد أنني قمت بواجبي. لا يمكنني أن أركض وراءه. وهو غير ملزم بالانتظار. ليس هناك مشكلة ".

وتنازع كونتي ومورينيو مرات عدة منذ وصول الإيطالي الى انكلترا صيف عام 2016.

في آذار/مارس الماضي، تدخل الحكم الرابع ليفض مشادة قوية بينهما. وكانت المشادة الجولة الثانية من اشتباك بدأ بينهما في تشرين الاول/اكتوبر 2016: عندما عاد مورينيو إلى ستامفورد بريدج، وتعرض لخسارة مذلة صفر-4 ولم ترقه خطب الإيطالي.

 وفي بداية الموسم، قال كونتي إنه يريد تجنب "موسم مورينيو"، في اشارة الى اقالة البرتغالي بعد بضعة أشهر من قيادته تشلسي الى لقب الدوري عام 2015، ثم طلب من مورينيو التوقف عن الحديث عن تشلسي.

شاهد الفيديو:

-مستقبل دافيد لويز-

من جهة اخرى، اكد كونتي انه يجهل مستقبل المدافع الدولي البرازيلي دافيد لويز مع النادي اللندني بعدما استبعده من التشكيلة في مباراة اليوم.

واذا كان المدير الفني الايطالي تطرق الى "قرار تكتيكي" قبل المباراة لتبرير استبعاد لويز، فانه كان حاسما عقبها في تصريح لسكاي سبورتس ردا على سؤال حول مشتقبل اللاعب، وقال: "لا أعرف. يجب ان يعمل بقساوة والا فانه سيجلس على مقاعد البدلاء او في المدرجات".

وكان المدافع البرازيلي الذي عاد الصيف قبل الماضي الى تشلسي بعدة موسم باريس سان جرمان الفرنسي، حتى الان احد الركائز الاساسية في خط دفاع كونتي حيث لعب اساسيا دائما، بيد ان الايطالي فضل اليوم الدفع بالواعد الدنماركي اندرياس كريستنسن (21 عاما).

وخفف كونتي من شدة تصريحاته في المؤتمر الصحافي عقب المباراة، وقال "هذا طبيعي" مشددا على ان الامر يتعلق "بكل بساطة بقرار تكتيكي".

واضاف: "هذا يمكن ان يحصل مع جميع لاعبي فريقي اذا لاحظت انهم ليسوا في مستواهم"، مشيرا الى ان "الامور يمكن ان تتغير".

وتحدث بعض وسائل الاعلام الانكليزي مؤخرا عن تدهور العلاقة بين لويز ومدربه خصوصا عقب تبديل المدافع في بداية الشوط الثاني من المباراة ضد روما الايطالي اواخر تشرين الاول/اكتوبر الماضي على ملعب ستامفورد بريدج في الجولة الثالثة من دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة