GMT 19:58 2017 الأحد 26 نوفمبر GMT 21:58 2017 الأحد 26 نوفمبر  :آخر تحديث
في المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الاسباني

قمة فالنسيا-برشلونة تنتهي بالتعادل واشبيلية يعزز مركزه الخامس

أ. ف. ب.

انتهت قمة فالنسيا وضيفه برشلونة بالتعادل 1-1، وقلب اشبيلية الطاولة على مضيفه فياريال وحول تخلفه بهدفين نظيفين الى فوز 3-2 الاحد في المرحلة الثالثة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم.

على ملعب ميستايا، كان فالنسيا على وشك تحقيق فوزه التاسع على التوالي والحاق الهزيمة الاولى بضيفه هذا الموسم لولا هدف قاتل في الدقائق الاخيرة.

ويعود الفوز الاخير لفالنسيا على العملاق الكاتالوني (2-1) الى 18 شباط/فبراير 2007، وعلى ملعب كامب نو (2-1) الى 17 نيسان/ابريل 2016.

والتقى الفريقان سابقا في 164 مباراة، فاز برشلونة 81 مرة، وفالنسيا 42 مرة وتعادلا 41 مرة.

ولم يخسر فالنسيا اي مباراة تحت اشراف مارسيلينو غارسيا تورال (52 عاما) الذي تولى المهمة في 11 ايار/مايو 2017 بموجب عقد لمدة عامين.

وبدأ الفريقان المباراة بقوة، وتبادلا الهجمات دون اي خطورة مباشرة في ربع الساعة الاول، مالت بعدها الكفة لصالح الضيوف تدريجيا، بيد ان التسرع كان العنوان الاكبر وتمثل ذلك في حالات التسلل خصوصا من جانب الاوروغوياني لويس وسواريز.

- سوء طالع ميسي -

ولسوء حظ ليونيل ميسي ان الاستعانة بتقنية الفيديو لم تطبق بعد في "الليغا" الاسبانية، فبعد ان تلقى تمريرة من سواريز، سدد الارجنتيني كرة خاطفة من خارج المنطقة فافلتت من يدي الحارس البرازيلي نيتو وسقطت بين ساقي خلف الخط بشكل واضح وبكامل محيطها، بيد ان الاخير اخرجها وكأن شيئا لم يكن، ولم يحتسب الحكم شيئا (30).

وهي المرة الثانية التي يتعرض فيها ميسي لموقف مماثل بعد ان سجل هدفا لم يحتسب ايضا في مرمى ريال بيتيس في 20 آب/اغسطس في المرحلة الاولى.

ورد الايطالي سيموني زازا بتسديدة مماثلة ابطل مفعولها الحارس الالماني مارك-اندريه تير شتيغن ليرتد ميسي بكرة خطرة ارتمى عليها نيتو (32).

وواصل برشلونة ضغطه الكثيف دون انقطاع، لكنه اصطدم بدفاع صلب، وصد نيتو بقدمه كرة لسواريز (39)، وقطع البرتغالي نيلسون سيميدو مدافع برشلونة كرة خطرة من امام زازا وحولها الى ركنية (40).

وبعد ان بلغ هدفه بالخروج متعادلا في الشوط الاول، هاجم فالنسيا بكثافة في مطلع الثاني، وكاد البرتغالي غونسالو غيديش يفتتح التسجيل بعد ان مر من جميع اللاعبن وواجه تير شتيغن الذي سيطر على الكرة على دفعتين (57).

واسفرت السيطرة عن هدف لاصحاب الارض بعد عدة تمريرات في الجهة اليسرى بدأها غيديش الى خوسيه غايا الذي عكسها امام المرمى ودفعها رودريغو مورينيو بقدمه من مسافة قريبة في قلب المرمى (60).

وتكرر السيناريو من نفس الجهة والمكان، بيد ان تدخلا عنيفا لم يعاقب عليه سيميدو اوقف الخطر (62)، وانقذ ميسي فريقه من الهزيمة بتمريرة بالمقاس الى جوردي البا، لاعب فالنسيا سابقا، فتابعها "طائرة" بقدمه اليسرى في الزاوية اليسرى لمرمى نيتو مدركا التعادل (82).

واصاب اندرياس باريرا شبكة برشلونة من الخارج (90+2)، واهدر زازا آخر فرص اللقاء من مسافة قريبة (90+3).

وصار رصيد برشلونة 35 نقطة، وبقى متقدما على مطارده بفارق اربع نقاط.

- هدفان في دقيقة واحدة -

اهدر فياريال فوزا كان في متناوله بعد ان تقدم بهدفين، ومني بهزيمته الرابعة هذا الموسم فتوقف رصيده عند 21 نقطة، في حين عزز اشبيلية الذي كان قريبا من فقدان المركز الخامس، موقعه رافعا رصيده الى 25 نقطة وبقي على بعد نقطتين من ريال مدريد الذي تغلب امس على ملقة بصعوبة 3-2.

ومنح الدولي الكونغولي سيدريك باكومبو فريق "الغوصات الصفراء" التقدم اثر تمريرة داخل المنطقة من بابلو فورنالس تابعها بيسراه من عند نقطة الجزاء في سقف الزاوية اليمنى (19).

وفي الشوط الثاني، ومن هجمة مرتدة سريعة، استغل الكولومبي كارلوس باكا اندفاعة لاعبي فريقه السابق اشبيلية بحثا عن التعويض، وتسلم كرة في منطقته الدفاعية وسار بها مسرعا فاستطاع الهروب من ظله الدفاعي ثم راوغ الحارس الارجنتيني ماريانو بربوسا ووضع الكرة في المرمى الخالي هدفا ثانيا لاصحاب الارض (53).

وقلص اشبيلية الفارق سريعا من ركلة حرة نفذها الارجنتيني ايفر بانيغا وتابعها المدافع الفرنسي كليمان لانغليه برأسه في الشباك (56).

وادرك الفريق الاندلسي التعادل بسرعة ايضا بتسديدة يسارية قوية اطلقها فرانكو فاسكيز من خارج المنطقة اصابت يد الحارس بربوسا وتابعت طريقها الى شباكه في اعلى الزاوية اليمنى مسجلا الهدف الثاني لفريقه في دقيقة واحدة (57).

وتزحلق فيكتور رويز على الارض بهدف قطع الكرة من امام الارجنتيني غابرييل ميركادو فتعثر الاخير واحتسب الحكم ركلة جزاء مرفقة ببطاقة صفراء هي الثانية لمدافع فياريال فطرد، وسجل بانيغا هدف الفوز لاشبيلية (78).

وفي المباراة الثانية، تقدم الضيوف بواسطة تانا الذي تابع برأسه في قلب المرمى كرة وصلته داخل المنطقة (21).

ولم يستغرق رد اصحاب الارض طويلا، وتمكن ويليان خوسيه من ادراك التعادل بعد كرة بينية موزونة من البلجيكي عدنان يانوزاي (31).

وفي الشوط الثاني، منح يانوزاي الفريق المحلي التقدم بتسديدة يسارية استقرت منها الكرة في قلب الشبكة (62).

لكن لاس بالماس لم يستسلم للامر الواقع، وعادل جوناثان فييرا بتسديدة تبعد نحو 35 مترا على يسار الحارس الارجنتيني خيرونيمو رولي (67).

وبقي ريال سوسييداد سابعا برصيد 19 نقطة مقابل 7 نقاط للاس بالماس صاحب المركز التاسع عشر قبل الاخير.

ولم يكن اتلتيك بلباو افضل حالا من سوسييداد، وتعادل مع مضيفه ديبورتيفو لا كورونيا 2-2 ايضا.

وكان بلباو قريبا من حصد النقاط الثلاث بعدما تقدم مرتين بواسطة ماركل سوسايتا (16) وايناكي وليامس (60)، بيد ان ادريان (35) وفابيان شار (76) ادركا التعادل مرتين.

واصبح رصيد اتلتيك بلباو الخامس عشر 13 نقطة مقابل 12 لديبورتيفو السابع عشر.

وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء اسبانيول مع خيتافي.

أهداف مباراة فالنسيا وبرشلونة: 

أهداف مباراة إشبيلية وفياريال:

أهداف مباراة ريال سوسييداد ولاس بالماس:

أهداف مباراة اتلتيك بلباو وديبورتيفو:

 

أهداف

 


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة