GMT 13:38 2017 الثلائاء 28 نوفمبر GMT 13:42 2017 الثلائاء 28 نوفمبر  :آخر تحديث

قمة مرتقبة بين الهلال والأهلي في الدوري السعودي

أ. ف. ب.

تبرز مباراة الكلاسيكو بين الهلال حامل اللقب وضيفه الاهلي بطل الموسم قبل الماضي يوم الجمعة المقبل على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض في المرحلة الثانية عشرة من الدوري السعودي لكرة القدم.

وتكتسي المباراة اهمية كبيرة للفريقين، فالهلال الثاني برصيد 20 نقطة مع 3 مباريات مؤجلة، يسعى إلى استعادة توازنه وتجاوز خسارته في نهائي مسابقة دوري أبطال آسيا وضياع فرصة التتويج باللقب القاري.

ويطمح الهلال في الوقت ذاته الى إضافة ثلاث نقاط جديدة إلى رصيده لتقليص فارق النقاط الاربع التي تفصله عن الاهلي بانتظار خوضه المباريات المؤجلة للانقضاض على الصدارة.

ويفتقد الهلال جهود نجمه البرازيلي كارلوس إدواردو حتى نهاية الموسم بسبب عملية جراحية في ركبته إثر اصابته بقطع في الرباط الصليبي في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا امام اوراوا ريد دايموندز الياباني.

كما سيغيب عن الهلال مهاجمه السوري عمر خربين الذي تعرض لإصابة قوية في مباراة إياب الدور النهائي الاسيوي، بيد ان الهلال يملك نخبة من اللاعبين المميزين أمثال أسامة هوساوي ومحمد البريك وياسر الشهراني وعبدالله عطيف وسالم الدوسري ونواف العابد والأوروغوياني نيكولاس ميليسي والفنزويلي جيلمين ريفاس.

من جهته، يأمل الاهلي في مواصلة صحوته عقب فوزه على القادسية بعد سقوطه في فخ التعادل امام الفيحاء والتعاون. ويتطلع الاهلي إلى استغلال ظروف مضيفه المعنوية والبدنية والعودة بالنقاط الثلاث للمحافظة على الصدارة وربما الاستمرار فيها فيما لو تعثر الهلال في أي مباراة من مبارياته المؤجلة.

ورغم افتقاد الفريق لخدمات قلبي الدفاع معتز هوساوي والنيجيري أوبوابونا إلا أنه يملك عناصر مميزة في مختلف الخطوط أمثال محمد العويس وتيسير الجاسم وحسين المقهوي وعبد الفتاح عسيري والبرازيلي كلاوديمير دي سوزا ومواطنه ليوناردو دا سيلا واليوناني يوانيس فيتفاتسيديس والسوري عمر السومة الذي يتربع على صدارة الهدافين برصيد 10 أهداف.

وفي مباراة أخرى يسعى النصر إلى استغلال ظروف ضيفه الفتح وتحقيق الفوز الثالث توالياً عندما يستقبله غدا الأربعاء على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض في افتتاح المرحلة.

ويحتل النصر المركز الرابع برصيد 19 نقطة، وهو ظهر بصورة مختلفة بعد فترة التوقف الأخيرة وقدم مستويات مميزة مقرونة بالنتائج توجها بفوزين مهمين أعاداه لصلب المنافسة على اللقب، ويتطلع إلى استثمار الهزة التي تعرض لها منافسه في المباراة الأخيرة لإضافة ثلاث نقاط جديدة تعزز من وضعه في سلم الترتيب لاسيما وأن المباراة تقام على أرضه وبين جماهيره ويدخلها بصفوف مكتملة باستثناء غياب هدافه محمد السهلاوي الموقوف بقرار انضباطي.

من جهته، يقدم الفتح السادس برصيد 15 نقطة، مستويات جيدة ويحقق نتائج إيجابية في المراحل الماضية قبل سقوطه المفاجئ بخماسية أمام الفيصلي.

ويبحث الرائد عن الفوز الثاني في المسابقة عندما يستضيف الفيحاء على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة في مباراة مهمة لكلا الفريقين اللذين يسعيان لتحسين مركزيهما والابتعاد عن مناطق الخطر.

وتستكمل مباريات المرحلة بعد غد الخميس عندما يلعب الشباب مع التعاون، والفيصلي مع الباطن، فيما يخوض الاتحاد اختبارا صعبة في ظل الظروف التي تواجهه عندما يحل ضيفاً على الاتفاق في الدمام.

ويأمل أحد في مواصلة نتائجه الايجابية عندما يستقبل القادسية على ملعب مدينة الأمير محمد بن عبد العزيز الرياضية بالمدينة المنورة.

ونجح أُحد الذي يحتل المركز قبل الأخير برصيد 9 نقاط، بقيادة مدربه الجديد الجزائري نبيل نغيز في حصد اربع نقاط في مباراتيه الأخيرتين، ويتطلع إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور لإضافة ثلاث نقاط جديدة تحسن من مركزه في سلم الترتيب، بينما يأمل القادسية التاسع برصيد 13 نقطة، في وضع حد لمستويات المتذبذبة رغم استبدال مدربه وكان آخرها الخسارة أمام الأهلي.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة