GMT 13:45 2017 الثلائاء 28 نوفمبر GMT 13:49 2017 الثلائاء 28 نوفمبر  :آخر تحديث

روسيا تتهم رودتشنكوف بقيامه شخصيا بتنشيط الرياضيين

أ. ف. ب.

اتهمت مصالح التحقيق الروسية الثلاثاء غريغوري رودتشنكوف، مصدر فضيحة التنشط الممنهج للدولة التي تضرب الرياضة الروسية، بقيامه شخصيا بتنشيط الرياضيين الروس و"التلاعب" بنتائج الاختبارات، وذلك قبل أيام قليلة من قرارا للجنة الاولمبية الدولية بشأن مشاركة روسيا في دورة الالعاب الاولمبية الشتوية القادمة.

وكان غريغوري رودتشنكوف الذي تسبب في تحقيق واسع حول روسيا ويعيش حاليا لاجئا في الولايات المتحدة، رئيسا للمختبر الروسي لمكافحة المنشطات حتى تشرين الثاني/نوفمبر 2015. وأصدر القضاء الروسي في ايلول/سبتمبر الماضي مذكرة توقيف دولية بحقه.

وبناء على 700 استجواب، تنفي لجنة التحقيق الروسية، الهيئة المكلفة بالقضايا الرئيسية والتي كانت فتحت تحقيقا عام 2016 يستهدفه بالـ"إساءة في استعمال السلطة"، أي تنشط منظم من قبل الدولة الروسية.

واوضحت اللجنة في بيان لها: "لقد ثبت انه قام بنفسه بتوزيع مواد طبية للرياضيين والمدربين الذين لم يكونوا على علم بآثارها واعتبرت بعد ذلك مواد منشطة".

واضافت ان "السيد رودتشنكوف قام بعد ذلك بتدمير اختبارات الرياضيين، واتهم روسيا بتنفيذ برنامج للمنشطات، مخفيا بالتالي نشاطه الإجرامي في مركز مكافحة المنشطات".

وتابعت اللجنة ان التحقيق الذي قامت به أثبت "حقائق دقيقة تتعلق بجرائمه المتعلقة بالتلاعب بنتائج اختبارات المنشطات على الرياضيين".

كما اتهمت موسكو الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات ب"عدم اتخاذ إجراءات حقيقية" للعمل المشترك مع المحققين الروس على أساس بيانات مختبر رودتشنكوف الذي كان بإمكانه الوصول في هذه البيانات من الولايات المتحدة.

وتأتي هذه الاتهامات في الوقت الذي تستعد فيه اللجنة التنفيذية للجنة الاولمبية الدولي لعقد اجتماع في الفترة بين 5 و7 كانون الاول/ديسمبر المقبل لاتخاذ قرار بشأن مشاركة روسيا من عدمها في دورة الالعاب الاولمبية الشتوية المقبلة في بيونغ تشانغ الكورية الجنوبية.

وكان الاتحاد الدولي لالعاب القوى قرر الاحد الابقاء على ايقاف روسيا عن المشاركة في أي حدث، على غرار الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات التي كانت اتخذت القرار ذاته في 17 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي مبقية الحظر على الوكالة الروسية لمكافحة المنشطات ايضا.

واصدرت اللجنة الاولمبية الدولية عقوبات بحق 19 رياضيا روسيا على ضوء جلسات الاستماع التي باشرتها لجنة عضوها السويسري دينيس اوزفالد التي شكلتها بعد الكشف نظام التنشط الممنهج للدولة الروسية في المجال الرياضي في تقرير المحقق الكندي ريتشارد ماكلارين، والذي نشر في تموز/يوليو 2016.

وبسبب تلك العقوبات، خسرت روسيا 11 ميدالية نالها رياضيوها في دورة الالعاب الاولمبية الشتوية التي استضافتها في سوتشي في شباط/فبراير عام 2014.

وكان تقرير ماكلارين الذي نشر كاملا في كانون الاول/ديسمبر الماضي، اظهر ان رودتشنكوف كان عميلا لجهاز الامن الفدرالي المتورط في الفضيحة التي تهز الرياضة الروسية.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة