GMT 6:12 2017 الجمعة 8 ديسمبر GMT 14:56 2017 الجمعة 8 ديسمبر  :آخر تحديث

كريستيانو رونالدو يتوج بالكرة الذهبية للمرة الخامسة

بي. بي. سي.

توج النجم البرتغالي ولاعب ريال مدريد الأسباني كريستيانو رونالدو، بالكرة الذهبية 2017، للمرة الثانية على التوالي والخامسة في مسيرته، وذلك بعد تفوقه على منافسه التقليدي الأرجنتيني ليونيل ميسي، لاعب برشلونة.

وكان رونالدو، 32 عاما، قد تفوق على ميسي، 30 عاما، هذا العام أيضا وفاز بجائزة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) كأحسن لاعب في العالم أكتوبر/ تشرين أول الماضي.

وجاء ميسي، الذي حصل على الكرة الذهبية خمس مرات من قبل آخرها عام 2015، في المركز الثاني بينما حل في المركز الثالث البرازيلي نيمار، لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي.

وحقق رونالدو إنجازات هامة الموسم الماضي على الصعيد المحلي والأوروبي، أبرزها الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا وكذلك الدوري الأسباني، لأول مرة منذ 2012، وكذلك كأس السوبر الأسباني، والسوبر الأوروبي ولقب هداف دوري الأبطال 12 هدفا.

وفاز النجم البرتغالي بالكرة الذهبية أربع مرات من قبل (2008، 2013، 2014 و2016)، لكنه بالفوز الأخير عادل رقم ميسي.

وقال رونالدو بعد تسلم الجائزة في احتفالية أقيمت في برج إيفل بالعاصمة باريس "أتطلع للفوز بهذه الجائزة كل عام".

 

رونالدو
Getty Images

 

وأضاف :" أشكر زملائى فى ريال مدريد. وأود شكر كل الناس الذين ساعدوني للوصول إلى هذا المستوى".

وخاض رونالدو، لاعب مانشستر يونايتد السابق، موسما رائعا، فقد ساهم في فوز البرتغال ببطولة أوروبا يورو 2016، وسجل 42 هدفا لريال مدريد في جميع المسابقات وفاز معه بالدوري الأسباني رقم 33 ودوري أبطال أوروبا للمرة 12 في تاريخه.

وسجل هدفين في المباراة النهائية بدوري الأبطال التي فاز بها فريقه 4-1 على يوفنتوس الإيطالي، وسجل 25 هدفا في 29 مباراة بالدوري الأسباني.

تاريخ الكرة الذهبية

وجاء فوز رونالدو بالكرة الذهبية بعد تصويت 173 صحفيا رياضيا من جميع أنحاء العالم.

وتعرف الكرة الذهبية أيضا بجائزة (لاعب العام في أوروبا)، وتمنح سنويا لأفضل لاعب كرة قدم، واعلنت عنها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية الشهيرة لأول مرة عام 1956 وفاز بها غابريال هانو.

وكانت الجائزة تمنح في البداية للاعبين الأوروربيين، وتم تعديلها في لتمنح للاعبيين الذين يلعبون في أندية أوروبية، وفي عام 2007 أصبحت الجائزة تمنح لجميع اللاعبين ولم تعد تقتصر على المحترفين في الأندية الأوروبية، وتعتبر جائزة عام 2009 هي الأخيرة.

ومنذ عام 2010 تم الاتفاق على إيقاف الجائزة و دمجها مع جائزة أفضل لاعب كرة قدم في العالم المقدمة من الفيفا تحت مسمى كرة الفيفا الذهبية.

لكن فيفا أنهت التعاقد مع فرانس فوتبول، العام الماضي 2016، فأصحب الفيفا يمنح جائزته الخاصة تحت مسمى (الأفضل)، فيما عادت الكرة الذهبية للمجلة.

ردود أفعال التواصل الاجتماعي

ونشر رونالدو على انستغرام صورة له مع الكرة الذهبية وخلفه برج إيفل، مشيرا بأصابعه الخمسة، وكتب معلقا "حلم آخر يتحقق، شعور لا يصدق، شكرا لعائلتي وأصدقائي وزملائي في الفريق والمدربين وكل شحص وقف بجانبي طوال الأعوام الماضية".

ونشر اللاعب الإنجليزي ريو فرديناند، صورة له مع رونالدو وكتب على تويتر "با له من رجل..أجمل التهاني يا أخي".

بينما نشرت صفحة الدوري الأسباني على تويتر تهنئة لكريستيانو وصورة له وتواريخ فوزه بالكرة الذهبية، وعلقت "كريستيانو يصنع التاريخ ويفوز بالكرة الذهبية الخامسة".

اما أسطورة كرة القدم البرازيلي بيلية، فقدم تهنئة للنجم البرتغالي، وقال على تويتر "أهنئ كريستيانو بالكرة الذهبية هذا العام، كنت أود أن تتاح لي فرصة اللعب بجوارك".

وشارك بعض الفائزين السابقين بالكرة الذهبية رونالدو احتفاله على المسرح في برج إيفل، وصعد إلى جواره البرازيلي رونالدو وكاكا والإنجليزي مايكل أوين والإيطالي فابيو كانافارو.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة