GMT 18:48 2017 الجمعة 17 مارس GMT 18:53 2017 الجمعة 17 مارس  :آخر تحديث
قرعة ربع نهائي دوري الأبطال أوقعت فربقه الحالي مع السابق

تشابي ألونسو متحمس للعب في "سانتياغو برنابيو" للمرة الأخيرة

أ. ف. ب.

كان لاعب الوسط الإسباني تشابي الونسو متحمسا لمواجهة فريقه السابق ريال مدريد الذي اوقعته الجمعة قرعة الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا ضد بايرن ميونيخ الإلماني.

ويحل ريال مدريد الذي توج الموسم الماضي بلقبه الحادي عشر في المسابقة القارية، ضيفا على النادي البافاري في 12 نيسان/أبريل المقبل على "اليانز ارينا"، قبل أن يستضيف لقاء الإياب بعدها بستة أيام على ملعبه "سانتياغو برنابيو".

ودافع الونسو (35 عاما) الذي سيعتزل اللعب في نهاية الموسم الحالي، عن ألوان ريال مدريد من 2009 الى 2014 وتوج معه بلقب دوري الأبطال في موسمه الأخير معه وتحت إشراف مدربه الحالي في بايرن الإيطالي كارلو أنشيلوتي.

وأحرز الونسو خمسة ألقاب بالوان ريال مدريد، هي الدوري (2012) والكأس (2011 و2014) والكأس السوبر (2012) إضافة الى دوري الأبطال (2014) قبل الإنتقال الى بايرن الذي أحرز معه حتى الآن ألقاب الدوري (2015 و2016) والكأس (2016) والكأس السوبر (2016).

ومن المؤكد أن الونسو الذي أحرز دوري الأبطال عام 2005 أيضا حين كان في صفوف ليفربول الإنكليزي وعلى حساب فريق أنشيلوتي السابق ميلان بعد مباراة تاريخية (تقدم ميلان صفر-3 ثم خسر المباراة بركلات الترجيح)، يريد إنهاء مسيرته بأفضل طريقة ممكنة ولكي يحقق ذلك عليه المرور بفريقه السابق.

وتحدث الونسو عن المواجهة المرتقبة مع ريال قائلا "ستكون مباراة الدور ربع النهائي رائعة بين فريقين تاريخيين. إنها على الأرجح أصعب قرعة ممكنة، لكن في ربع النهائي كل المنافسين أقوياء".

- بايرن يبحث عن الثأر -

وواصل بطل مونديال جنوب أفريقيا 2010 "بالنسبة الي، ستكون مباراة مميزة بالتأكيد. أنا سعيد لتمكني من اللعب في مدريد مجددا، لكني أعلم تماما أن (ملعب) برنابيو مكان صعب، لكن أولا سنلعب على أرضنا. نريد مواصلة سلسلتنا القوية أمام مشجعينا وأن نحقق نتيجة جيدة. نعرف ريال مدريد جيدا وسنكون مستعدين".

ولم يذق بايرن ميونيخ طعم الهزيمة على أرضه في دوري أبطال أوروبا في 17 مباراة متتالية، وهو قادم أيضا من فوز ساحق على أرسنال الإنكليزي في الدور السابق بنتيجة إجمالية 10-2.

وسيسعى بايرن جاهدا للثأر من ريال الذي كان آخر فريق يفوز على النادي البافاري بين جماهيره في المسابقة القارية الأم، وكان ذلك بنتيجة قاسية 4-صفر خلال الدور نصف النهائي عام 2014.

وكان الأسباني جوسيب غوارديولا مدربا لبايرن في تلك الفترة، وأنشيلوتي مدربا لريال بمساعدة المدرب الحالي للنادي الملكي النجم الفرنسي السابق زين الدين زيدان الذي نجح خلال موسمه الأول كمدرب في قيادة الفريق الى لقبه الحادي عشر في المسابقة.

وقال انشيلوتي عن المواجهة المنتظرة مع ناديه السابق "سيكون اللعب مثيرا في مواجهة ريال مدريد. نحن واثقون ونريد الفوز بدوري الابطال هذا الموسم (...) أعتقد بأن لدينا القدرة للتغلب على ريال مدريد".

ويعول بايرن على معرفة أنشيلوتي بريال من أجل محاولة بلوغ نصف النهائي بحسب ما أشار حارسه الدولي مانويل نوير الذي قال "نملك مدربا يعرف فريق ريال تماما. إنه منافس مثير وصعب. لا أعتقد بأن ريال سيكون سعيدا بمواجهة بايرن، لكن مواجهة ريال دائما ما تكون مميزة"، مشيرا الى أن حظوظ الفوز ستكون مناصفة بين الفريقين "والتفاصيل الصغيرة ستحسم" المواجهة.

من جهته، اعتبر كارل هاينتس رومينيغه، رئيس النادي البافاري الباحث عن لقبه السادس في دوري الأبطال، أن فشل أي بطل في الدفاع عن لقبه بنجاح منذ انطلاق المسابقة بصيغتها الجديدة عام 1992 يصب في مصلحة فريقه، مضيفا "الحظوظ 50/50 لكن هناك قاعدة قديمة وهي أن بطل دوري أبطال أوروبا لا يحتفظ بلقبه، وبالتالي هذا الأمر يصب في مصلحة بايرن".

وتحدث لاعب الوسط الإسباني في بايرن تياغو الكانتارا عن مواجهة مواطنه وغريمه السابق (كونه دافع عن ألوان برشلونة من 2008 حتى 2013 ولعب في فرقه العمرية من 2005 حتى 2008)، قائلا "المسألة تتعلق بمواجهة حامل اللقب وأحد أفضل الفرق في أوروبا. من المؤكد أننا سنشهد مباراتين رائعتين".

وواصل "لا يهمنا واقع أننا مضطرون لخوض المباراة الأولى على أرضنا. نحن سعداء ويجب أن نعد أنفسنا بشكل جيد".


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة