GMT 6:00 2017 السبت 1 أبريل GMT 18:13 2017 الجمعة 31 مارس  :آخر تحديث
في موسمه الأول بمسابقة البريميرليغ

كونتي يتجاوز فيرغسون في تحقيق أعلى نسبة فوز بالدوري الإنكليزي

ديدا ميلود

نجح الإيطالي انطونيو كونتي المدير الفني لنادي تشيلسي في موسمه الأول بالدوري الإنكليزي الممتاز من تجاوز أسطورة البطولة الإسكتلندي السير أليكس فيرغسون مدرب نادي مانشستر يونايتد من حيث نسبة الانتصارات المحققة في مسابقة "البريميرليغ" ، وذلك بحسب ما كشفته صحيفة " ذا صن " البريطانية.

وكان كونتي قد تولى تدريب النادي اللندني بداية من الموسم الجاري (2016-2017) ، حيث قاده لاعتلاء صدارة الترتيب العام للدوري الممتاز بعدما حقق معه 22 انتصارًا من أصل 28 مباراة ، وبنسبة فوز بلغت 79% ، إذ لم يخسر "البلوز" تحت إمرته سوى في ثلاث مباريات فقط مع تسجيله لثلاثة تعادلات، وهي النتائج التي جعلته يبتعد في صدارة الترتيب بفارق 10 نقاط عن اقرب ملاحقيه نادي توتنهام هوتسبير قبل 10 جولات عن ختام المنافسة.
 
ويأتي ثانياً المدرب الاسكتلندي السير أليكس فيرغسون الذي حقق مع نادي مانشستر يونايتد نسبة فوز بلغت 70.8% خلال فترة توليه إدارته الفنية من عام 1992 وحتى عام 2013 ، مع فارق أن "العجوز الإسكتلندي" يعتبر المدرب الأكثر تتويجًا بلقب الدوري الممتاز بعدما ناله مع اليونايتد 13 مرة.
 
وجاء ثالثاً الهولندي المخضرم غوس هيدينك بنسبة فوز بلغت 64.5 % حققها مع نادي تشيلسي الذي دربه مرتين ، إذ كانت الأولى في عام 2009 ، فيما جاءت الثانية خلال الموسم المنصرم عندما حل بديلاً للمقال البرتغالي جوزيه مورينيو .
 
وفي المركز الرابع تواجد الإيطالي كارلو انشيلوتي بنسبة فوز بلغت 63% حققها مع نادي تشيلسي خلال الموسم الذي نجح فيه في التتويج باللقب (2009-2010) و خلال الموسم الذي شهد إقالته (2010-2011).
 
وحل خامساً كل من الإيطالي روبيرتو مانشيني والتشيلي مانويل بيلغريني بنسبة فوز بلغت 61.3% حققها كل منهما مع نادي مانشستر سيتي ، إذ نجح كلاهما  في قيادة "السيتزن" للفوز بلقب الدوري الإنكليزي ، حيث كانت المرة الأولى في عام 2012 ، بينما كانت الثانية في عام 2014.
 
وحقق الإسباني بيب غوارديولا مع نادي مانشستر سيتي نسبة فوز بلغت 61% ليحتل المركز السابع في القائمة ، رغم انه يخوض موسمه الأول في الدوري الممتاز ، والذي لم يكن ناجحًا مثلما كان منتظرًا منه ، بعدما اكتفى بتحقيق 17 انتصارًا خلال 28 جولة مقابل 6 تعادلات وخمس هزائم مع تبديد أحلام فريقه في التتويج باللقب.
 
وضمت قائمة المدربين العشرة الأوائل إسم الألماني يورغن كلوب مدرب نادي ليفربول منذ شهر أكتوبر من عام 2015 ، بعدما حقق مع "الريدز" نسبة فوز بلغت 60% ليحتل المركز التاسع في الترتيب، وهي نسبة متدهورة لمدرب راهن عليه أبناء "الآنفيلد رود" لكسر حالة الصيام عن التتويج بلقب "البريمرليغ" التي تلازم "الليفر" منذ إطلاق البطولة.
 
وخلت قائمة العشر الأوائل من أسماء عريقة في الدوري الإنكليزي الممتاز مثل الفرنسي أرسين فينغر الذي يتولى تدريب نادي أرسنال منذ عام 1996 ، حيث قاده لتحقيق نسبة انتصارات لم تتعدَّ 56.7 % ليحتل المركز الثاني عشر، وهو ترتيب يعكس حالة "المدفعجية" في البطولة، بعدما فشل في الصعود لمنصة "البريمرليغ" منذ عام 2004.
 
كما خلت قائمة العشرة الأوائل كذلك من إسم البرتغالي جوزيه مورينيو المدرب السابق لنادي تشيلسي (على فترتين) والمدرب الحالي لنادي مانشستر يونايتد والذي حل في المركز الرابع عشر، حيث لم تتعدَّ نسبة الانتصارات التي حققها "السبيشل وان" مع الناديين سوى 54% رغم تتويجه باللقب الممتاز ثلاث مرات مع "البلوز" ، إلا ان تأثر نسبته قد جاء جراء سلسلة النتائج السلبية التي تكبدها مع نادي تشيلسي في مرحلة الذهاب من الموسم المنصرم، والتي أعقبت تتويجه باللقب الثالث له مع "البلوز".
 
أما الهولندي رونالدو كومان مدرب نادي إيفرتون ، فقد سجل نسبة انتصارات أدنى من المتوسط ، وصلت إلى 47% فقط مع نادي إيفرتون وقبلها مع نادي ساوثهامبتون.
 
شاهد الإحصائية: 
 

 

   

 

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة