GMT 11:00 2017 الثلائاء 5 سبتمبر GMT 22:40 2017 الإثنين 4 سبتمبر  :آخر تحديث
بسبب تواضع النتائج وسوء الأداء الفني لفرقهم

حصيلة الجولات الثلاث في الدوري الإنكليزي تهدد ستة مدربين بـ"الإقالة"

ديدا ميلود

أكدت دراسة تحليلية لبطولة الدوري الإنكليزي الممتاز أن حصيلة الجولات الثلاث التي لعبت حتى الآن من المسابقة تهدد 6 مدربين بترك مناصبهم بسبب تواضع النتائج أو سوء الأداء الفني الذي قدمه كل فريق من الفرق الستة.

ويأتي على رأس السداسي المهدد بالإقالة من منصبه الإيطالي انطونيو كونتي المدير الفني لنادي تشيلسي وحامل لقب البطولة، بعدما سجل بداية سيئة في مستهل مشواره في حملة دفاعه عن اللقب، بعد خسارته لمباراة الافتتاح على يد بيرنلي ، قبل أن يستدرك نفسه ويحقق انتصارين متتاليين على توتنهام وإيفرتون احتل بهما المركز السادس بفارق ثلاث نقاط عن المتصدر نادي مانشستر يونايتد.
ولم يكن النادي اللندني في أفضل أحواله مع بداية الموسم، بسبب تراجع أداء اللاعبين و تواضع التعاقدات التي ابرمها في سوق الانتقالات الصيفية .
ولم يسبق لأي مدرب ان استمر مع فريقه البطل خلال آخر نسختين من الدوري، حيث أقيل الإيطالي كلاوديو رانييري من تدريب نادي ليستر سيتي وقبله البرتغالي جوزيه مورينيو الذي ابعد من تدريب نادي تشيلسي.
وبرأي الدراسة التي نشرت نتائجها صحيفة "ذا صن" البريطانية، فإن كونتي لن يكون على رأس الجهاز الفني للفريق مع نهاية الموسم .
كما وضعت الدراسة إسم الاسباني رافائيل بنتيز على صفيح ساخن بعدما اكتفى فريقه العائد إلى الممتاز نيوكاسل بفوز وحيد مقابل تلقيه لخسارتين ليحتل المركز الرابع عشر في سلم الترتيب.
وأكثر من ذلك، فإن الدراسة تقول بأن الإسباني بيب غوارديولا لن يستمر في منصبه كمدير فني لمانشستر سيتي ، بعدما رشح للإقالة أو الاستقالة قبل نهاية الموسم ، خاصة بعدما فشل في تحقيق العلامة الكاملة على غرار جاره مانشستر يونايتد، رغم تسجيله رقمًا قياسيًا في الإنفاق على التعاقدات برقم تجاوز الـ 200 مليون جنيه إسترليني ليحتل المركز السادس بفارق نقطتين عن الصدارة بعد انتصارين وتعادل وبشق الأنفس أمام منافسين متوسطين القوة، في وقت أن الملاك الإماراتيين كانوا قد استجابوا لكافة طلبات الفني الإسباني، من اجل اكتساح المنافسين نتيجة و أداء وتحقيق العلامة الكاملة، خاصة أن الفريق أنهى الموسم المنصرم بحصيلة متواضعة بعدما اكتفى بحلوله في المركز الثالث الذي أهله مباشرة لبطولة دوري أبطال أوروبا.
وضمت قائمة المهددين بترك وظائفهم في "البريميرليغ" اسم الهولندي فرانك دي بور مدرب نادي كريستال بالاس الذي تكبد ثلاث هزائم حتى الآن، ورصيده "صفر" من النقاط، شأنه شأن الصربي سلافين بيليتش مدرب نادي ويست هام يونايتد الذي تعرض هو الآخر لثلاث هزائم، ومعهم الويلزي مارك هيوز مدرب نادي ستوك سيتي الذي فاز وخسر وتعادل وهي حصيلة تعتبر سلبية في أعراف كرة القدم.

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة