GMT 13:31 2018 الأربعاء 21 مارس GMT 10:57 2018 الأربعاء 21 مارس  :آخر تحديث
الإنكليز يفضلون المهاجم المصري على لاعب الوسط البلجيكي

الأرقام تؤكد انحصار لقب أفضل لاعب بين دي بروين وصلاح

ديدا ميلود

بات من المؤكد أن تكون جائزة لاعب العام لأفضل لاعب في الدوري الإنكليزي الممتاز عن الموسم الجاري (2017-2018) محصورة بين البلجيكي كيفن دي بروين نجم خط وسط نادي مانشستر سيتي ،والهداف المصري محمد صلاح قائد هجوم نادي ليفربول.

وقبل أسابيع قليلة من اختيار صاحب الجائزة ، فإن حظوظ الثنائي تبقى متقاربة بين المايسترو البلجيكي والهداف المصري ، بالنظر إلى الأداء المتميز الذي قدمه كل منهما لفريقه، حيث يتصدر مانشستر سيتي سلم ترتيب الدوري بفضل دي بروين ، بينما حافظ ليفربول على فرصه في نيل الوصافة بفضل محمد صلاح.
وبحسب الأرقام التي نشرتها صحيفة "ذا صن" البريطانية لكل لاعب بحسب مركزه، فإنه يصعب الفصل بين دي بروين و صلاح في ظل التقارب بينهما على الصعيد الفني وتأثيرهما على نتائج فريقهما.
هذا وتعتبر مهمة محمد صلاح هي إحراز الأهداف، لذلك نجح في تصدر ترتيب الهدافين معززاً حظوظه في نيل جائزتي "الحذاء الذهبي" للدوري الإنكليزي والدوريات الأوروبية بعدما وقع على 28 هدفاً خلال 30 مباراة، أما كيفين دي بروين فإن مهمته كصانع ألعاب تنحصر بتقديمه التمريرات الحاسمة والدقيقة والفرص السانحة للتسجيل لترجمتها إلى أهداف لذلك وهو ما جعله يصنع 14 هدفاً خلال 30 مباراة.
ويتفوق محمد صلاح في التسديد على المرمى على اعتبار أنه يعتبر احد أسلحته لهز شباك الخصوم بعدما نفذ 57 تسديدة في حين ان دي بروين لم ينفذ سوى 34 تسديدة ، لأنه لا يكون دائماً في موقع يساعده على التسديد الدقيق على المرمى ، خاصة عندما يكون بعيداً عن منطقة جزاء الخصم ، مما يجعله يقدم التمريرات للاعبي خط الهجوم المواجهين لحراس المرمى .
وفي المقابل، يتفوق لاعب الوسط البلجيكي في إجمالي التمريرات التي يقدمها لزملائه بواقع 2208 تمريرة بنسبة نجاح بلغت 83% ، وهو عدد يترجم دوره كصانع لعب في الملعب من خلال إستقبال الكرات ثم توزيعها، بينما قدم المهاجم المصري لزملائه 806 تمريرات فقط ، أي بنسبة نجاح وصلت إلى 52% .
ويتفوق نجم مانشستر سيتي في صناعة الفرص التهديفية بـ 96 فرصة ، بينما لم يصنع نجم ليفربول سوى 52 فرصة.
وبينما تباينت آراء الفنيين حيال الفصل بين الثنائي وأيهما يعتبر أفضل لاعب في المسابقة لهذا الموسم ، فإن الأمر اختلف لدى الجماهير الإنكليزية ، إذ رشحوا محمد صلاح لنيل جائزة الأفضلية بنسبة 74% مقابل 26% اختاروا كيفن دو برون.
شاهد الإحصائيات:


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في رياضة