GMT 17:40 2017 الأربعاء 25 أكتوبر GMT 5:15 2017 الجمعة 27 أكتوبر  :آخر تحديث

قصيدتان للشاعر المستقبلي الإيطالي كورادو جوفوني (1884- 1965)

ترجمة عبـد القادر الجـنابي

 



1- المداخن

حليفات الضباب الرّمادية
تنتصب فوق السّطوح
قزمات عملاقات نحيفات 
مُكرِشات هزيلات طويلات
أشْبه بفطرٍ غريب
بقبعات منبسطة مدهشة 
بغلايين مراوغة
بأباريق قهوة السّحرة
بمظلات الشّحاذين المثقوبة
بأبراج مُسننة
بساعات رمليّة ذات أقماع زرقاء.
حارسات مسالمات
تيجان خشنة
عرشُ القطط والطاووس
عِصيٌّ من حيث يرمي القمر،
حبلى بنجمة،
عينيه الفوسفوريتين الشبيهتين بعَيْني البوم. 
وإذا صادف أنْ تكسر الريحُ
صمتَ المداخن اليومي
فهذا الذي يسهر صامتاً قرب الموقد
سيتمكن من سماع مقاطع خارقة
مُهَمَهة بصوت خفيض مُستلَّةً
من المقابلات التي تجريها الغيوم مع المداخن.

2 - البوق
 
هذا كلُّ ما تبقّى
من سحر الحفل الخيري:
بوق
من الصفيح الأخضر والأزرق
ينفخ فيه صبي
وهو يمشي حافي القدمين عبر الحقول
لكن في هذا الصّوت المصطنع، في داخله،
ثَمَّ مهرجون حمر وبيض
جوقة من المغنين الصاخبين
ميدان الترويض وخيوله، أضواؤه الخافتة
وأرغنه الجوّال.
كما في مزراب يَقْطُّر
ثمّة رهبةُ العاصفة
جمالُ البرق والقوسُ قزح
كما في يراعة ينطفئ 
عُود ثقابها المبلل على غصن الخَلَنْج
ثمّة الخريف بكل روعته.
 

أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ثقافات