GMT 16:04 2017 الجمعة 13 أكتوبر GMT 16:08 2017 الجمعة 13 أكتوبر  :آخر تحديث

كندا والمكسيك ملتزمتان اتفاقية التجارة الحرة رغم تهديدات ترمب

أ. ف. ب.

مكسيكو: اعلن قادة كندا والمكسيك التمسك بمواقفهما المتفائلة حيال مستقبل اتفاقية التجارة الحرة في أميركا الشمالية (نافتا)، رغم تهديدات الرئيس الاميركي دونالد ترامب المتكررة بالغائها.

ويزور رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو المكسيك في اعقاب زيارة متوترة لواشنطن. ويتهم ترامب المكسيك بالاستيلاء على وظائف الاميركيين، وكندا بمنح دعم غير عادل للصناعات الكندية، ويمارس ضغوطا على البلدين لتعديل الاتفاقية.

وقلل ترودو من شان هجمات ترامب على "نافتا" باعتبارها جزءا لا يتجزأ من التفاوض على تجديد الاتفاقية الموقعة قبل 23 عاما.

وقال ترودو "لن ننسحب من طاولة المفاوضات بسبب مقترحات يتم تقديمها"، ذلك ردا على سؤال حول اقتراح ادارة ترامب وضع بند يتطلب اجماع الدول الثلاث على تجديد الاتفاقية كل خمس سنوات.

وتابع ترودو في مؤتمر صحافي مع الرئيس المكسيكي انريكي بينا نيتو في القصر الرئاسي "سنناقش هذه المقترحات، سنرد على هذه المقترحات، وسنأخذ المفاوضات بجدية".

وشدد ترودو على أن الاتفاقية تبقى امرا حيويا لاقتصاديات المنطقة برمتها، رغم تهديدات ترامب المتكررة بالغائها.

وقال ترودو إن "المكسيك تراهن على التوصل لاتفاق جيد. لكن ينبغي أن يكون اتفاقا ايجابيا وجيدا للأطراف الثلاثة، ليس لطرف واحد. لن نكون رهائن لوجهة نظر واحدة".

ويكرر ترامب ان نافتا هو "الاتفاقية التجارية الأسوأ" و"كارثة" للاميركيين، ويعتبرها مسؤولة عن فقدان الوظائف خصوصا في قطاع السيارات، ووعد بإعادة التفاوض عليها "لإعادة" الوظائف إلى الاميركيين رافعا شعار "اميركا اولا".

في مقابلة مع مجلة فوربس نشرت الثلاثاء كرر ترامب "أعتقد انه يجب انهاء نافتا"، مذكرا بأنه يفضل الاتفاقات التجارية الثنائية.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في اقتصاد