GMT 0:06 2017 الجمعة 21 أبريل GMT 0:08 2017 الجمعة 21 أبريل  :آخر تحديث

"منازل" العقارية تطرح مشاريع جديدة في أبوظبي

إيلاف الإمارات- متابعة

إيلاف الإمارات - متابعة: أطلقت شركة "منازل" العقارية مشاريع جديدة في أبوظبي بتكلفة 4 مليارات درهم سيتم تنفيذها خلال فترة زمنية تتراوح بين عامين و3 أعوام.

صرح بذلك رئيس مجلس إدارة الشركة محمد مهنا القبيسي يوم الاربعاء، ونقلها موقع "العربية نت"، مشيراً إلى أن المشاريع الجديدة تتضمن مستشفى في مدينة محمد بن زايد بتكلفة مليار درهم، ومن المتوقع بدء الأعمال الإنشائية فيه العام المقبل.

ونوه إلى أن المستشفى يضم أقساماً لطب الأطفال وعلاج السرطان وإعادة التأهيل النفسي إضافة إلى التخصصات الطبية العامة، بحسب ما ورد في صحيفة "البيان".

وذكر أن المشروع الثاني هو مشروع غنتوت بتكلفة 2.8 مليار درهم، عبارة عن تطوير 760 قطعة أرض تضم لاحقاً مشاريع سكنية، وسيتم الإعلان عن بدء الحجز فيها الشهر المقبل وتتوقع الشركة بيع كافة أراضي المشروع خلال العام الجاري.

وأشار إلى أن لدى الشركة مشروعاً جديداً في مدينة محمد بن زايد عبارة عن جامعة طبية مصغرة بتكلفة إجمالية تصل إلى 1.5 مليار درهم ومازال هذا المشروع قيد التصميم.

وأوضح أن الشركة تعتمد في تمويلها لمشاريعها ذاتياً عن طريق الدفعات التي يسددها المشترون شهرياً لافتاً إلى أن السداد الشهري نجح بشكل كبير في توفير سيولة قوية للشركة كما حدث مع مشروع الريف 2 حيث تم بيع 95% من فيلات المشروع ونجحت الشركة في الاقتراب من عملية إنجازه وتسليمه كاملاً قريباً.

وذكر أن لدى الشركة مشروعاً في الأردن «عمان جاردن» عبارة عن 1400 وحدة بين فيلا وشقق سكنية ويتم تنفيذه على 5 مراحل، وقد أجرت الشركة تعديلات على تصاميم المشروع مؤخراً.

ونوه إلى أن الشركة تكثف حالياً استثماراتها في القطاع الطبي والمالي ومستقبلا في القطاع التعليمي مشيراً إلى أن العائد في هذه القطاعات مرتفع ويتراوح بين 10% و40%.

وقد نجحت الشركات الخدمية التي أسستها لشركة في زيادة عائدها بنسب تتراوح بين 10% و15%.

وتوقع أن تحقق الشركة خلال العام الجاري أرباحاً أفضل من العام الماضي مشيرا إلى أن أرباح الشركة لعام 2016 بلغت نحو 260 مليون درهم.

وقال: "خطة الشركة حاليا تنويع الاستثمارات بشكل أكبر"، مؤكداً أن حالة السوق لا تسمح حاليا بتحول الشركة إلى مساهمة عامة وإدراجها في سوق الأوراق المالية في أبوظبي كما أن إدارة الشركة ليست بحاجة لذلك.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في اقتصاد