GMT 8:11 2017 الأحد 15 أكتوبر GMT 8:20 2017 الأحد 15 أكتوبر  :آخر تحديث

اتهامات التحرش الجنسي تطيح بهارفي وينشتاين من هيئة الأوسكار

بي. بي. سي.

صوتت الهيئة المانحة لجوائز الأوسكار الفنية لصالح فصل منتج الأفلام هارفي وينشتاين، وذلك في أعقاب العديد من الاتهامات بالتحرش الجنسي بحقه.

وقالت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة إن مجلس إدارتها "صوّت بأكثر من غالبية الثلثين اللازمة" لفصل وينشتاين.

ويضم المجلس في عضويته عددا من نجوم هوليوود، بينهم ووبي غولدبيرغ وتوم هانكس.

ورُشحت أفلام وينشتاين لأكثر من 300 جائزة أوسكار، وفازت بـ81 منها.

وجاء التصويت في اجتماع طارئ لمجلس الأكاديمية بعدما واجه وينشتاين اتهامات بالتحرش الجنسي من أكثر من 20 ممثلة، بينهن أنجلينا جولي، وغوينيث بالترو، وروز مكغوان التي زعمت أن المنتج اغتصبها في غرفة فندق.

وتجري الشرطة في الولايات المتحدة وبريطانيا تحقيقات بشأن هذه الاتهامات.

وقال وينشتاين (64 عاما) إن أي اتصال جنسي أقامه كان بموافقة الطرف الآخر، ونفى الاتهامات الجنائية بالتحرش الجنسي والاغتصاب والاعتداء الجنسي، حسبما أعلنت متحدثة باسمه.

وقالت أكاديمية فنون وعلوم الصور المتحركة، في بيان، إنها أجرت التصويت على فصل وينشتاين "ليس فقط للنأي بأنفسنا عن شخص لا يستحق احترام زملائه، وإنما لبعث رسالة أيضا مفادها أن عهد الجهل المتعمد والتواطؤ المخجل بشأن سلوك الافتراس الجنسي والتحرش بمكان العمل في صناعتنا قد ولّى".

ويعني فصل وينشتاين أنه لن يعود بمقدوره الإدلاء بصوته في ترشيح الأعمال لنيل جوائز الأوسكار أو منحها.

وهذه هي المرة الثانية فقط التي يُفصل فيها عضو من الأكاديمية. وسُحبت عضوية كارمين كاريدي في مطلع عام 2004 بعدما ثارت مزاعم بأنه بعث بنسخة سرية من فيلم قبل عرضه إلى صديق، لينتهي بها المطاف على الانترنت.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في ترفيه