GMT 7:18 2016 الخميس 8 ديسمبر GMT 12:13 2016 الخميس 8 ديسمبر  :آخر تحديث

حلق العانة "يزيد من الإصابة بالأمراض المنقولة عبر الجنس"

بي. بي. سي.

يواجه الرجال والسيدات الذين يقصّرون أو يزيلون بانتظام شعر العانة قدرا أكبر من مخاطر الإصابة بالأمراض المعدية التي تنتقل بالاتصال الجنسي من أولئك الذين يمتنعون عن ذلك، بحسب دراسة طبية.

ويقول الأطباء إن النقر الصغيرة الناجمة عن الحلاقة أو إزالة الشعر قد تسهّل انتقال العدوى.

لكنّهم يقولون إن الذين يحلقون أو يقصرون شعر العانة، لا سيما أولئك الذين يفرطون في ذلك، يميلون إلى التمتع بقدر أكبر من النشاط الجنسي أيضا.

وتنتقل الأمراض المعدية المتعلقة بالجنس من خلال الاتصال الجنسي أو العلاقات الجنسية من دون وقاية أو اتصال الأعضاء التناسلية. ونشرت نتائج المسح الذي أجري على أكثر من سبعة آلاف و500 شخص من البالغين الأمريكيين، في دورية "الأمراض المنقولة عبر الجنس"، إحدى دوريات المجلة الطبية البريطانية.

وقدّم التقرير، الذي أعده أطباء من جامعة كاليفورنيا-سان فرانسيسكو، أن أكثر التفسيرين ترجيحا في العلاقة بين حلق شعر العانة والأمراض المنقولة عبر الاتصال الجنسي، هما النقر الصغيرة في الجلد، التي تزيد من مخاطر الإصابة بالأمراض الفروسية المنقولة عبر الاتصال الجنسي، وزيادة احتمالات تعرض من يحلقون شعر عانتهم لمخاطر الممارسات الجنسية مع أكثر من شريك جنسي.

الإفراط في الحلق

وأشارت الدراسة إلى أن ماكينة الحلاقة الكهربائية كانت الأداة الأكثر شيوعا في حلق العانة بين الرجال، بينما كانت الماكينة اليدوية الأكثر شيوعا بين النساء.

واستخدم واحد من بين كل خمسة من الرجال والنساء المقص. وقال الباحثون إنهم يستبعدون أن تشكل مشاركة أدوات الحلاقة أي مشكلة لعدم العثور على أي آثار لأكثر أمراض الاتصال الجنسي شيوعا على هذه الأدوات من قبل.

لكنهم يقولون إن الأطباء يتعين عليهم نصح الذين يحلقون شعر العانة بانتظام بعدم الإفراط في الحلق أو تأجيل ممارسة الجنس حتى التئام الجلد كلية.

حماية القمل

وقال نحو 75 في المئة من حالات البحث إنهم حلقوا شعر العانة من قبل، وقالت 84 في المئة من السيدات و66 من الرجال إنهم نظفوا العانة إما من خلال الحلق أو استخدام الشمع.

وبين حالات أولئك المنتظمين في حلق العانة، وصف 17 في المئة منهم أنفسهم بأنهم مفرطون، وهو إزالة جميع الشعر مرة واحدة شهريا على الأقل، بينما وصف 22 في المئة أنفسهم بأنهم يكثرون من حلق العانة، وهو تنظيفها يوميا أو أسبوعيا.

وأشارت الدراسة إلى أن الحلق بانتظام يقي من وجود قمل العانة. وقال التقرير: "إذا كان الحلق بانتظام يقي من قمل العانة، فينبغي تقديم النصح لأولئك المعرضين لوجود قمل العانة بإزالة شعر عانتهم."



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في لايف ستايل