GMT 1:00 2017 الثلائاء 28 نوفمبر GMT 9:14 2017 الثلائاء 28 نوفمبر  :آخر تحديث

تويتر يغلق حساب صحيفة نيويورك تايمز بالخطأ

بي. بي. سي.

اعترف موقع تويتر بأنه قد أغلق أحد حسابات صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية لمدة يوم واحد عن طريق الخطأ.

ويحظى حساب @nytimesworld، الذي يغطي الأحداث الدولية، بمتابعة نحو 1.9 مليون شخص، ويقول موقع تويتر إنه "حساب جرى التحقق منه".

لكنه أغلق يوم السبت بعد نشره تقريرا عن رئيس الوزراء الكندى.

وأُبلغت الصحيفة بأنها انتهكت قواعد تويتر بشأن السلوك المحرض على الكراهية.

وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن الأمر استغرق ما يقرب من 24 ساعة حتى تعيد تويتر فتح الحساب مرة أخرى والسماح للصحيفة بالبدء في النشر من جديد.

وعادة ما ترسل الصحيفة الأمريكية ما يصل إلى 100 تغريدة يوميا.

وقالت التغريدة التي يفترض أنها مسيئة: "بعدما تركوا بدون اعتذار قبل عقد من الزمان، يعتذر جاستن ترودو للسكان الأصليين في نيوفاوندلاند ولابرادور".

وأشارت التغريدة إلى جاستن الذي يتناول حقيقة أن أطفال السكان الأصليين قد أجبروا على الالتحاق بمدارس داخلية في الماضي، حيث تعرض بعضهم للاعتداء.

وكانت الصحيفة قد تسببت في حالة من الجدل في اليوم نفسه بعد نشر تقرير عن شخص متعاطف مع النازيين - ما أدى إلى شكاوى بأنها تعمل على "تطبيع" وجهات نظر أحد القوميين البيض.

ومع ذلك، لم يشر تويتر إلى أن الحدثين مرتبطان ببعضهما البعض.

وقال في بيان: "بعد مراجعة الحساب يبدو أن أحد وكلائنا قد ارتكب خطأ، وقد أعلنا هذه المشكلة حتى لا تحدث أخطاء مماثلة بعد ذلك".

وكان أحد العاملين بموقع تويتر قد أوقف حساب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وقت سابق من الشهر الجاري، قبل أن يعاد فتح الحساب في غضون 11 دقيقة فقط.

وفي أكتوبر/تشرين الأول، واجهت الشركة انتقادات بعد أن حظرت بشكل مؤقت حساب الممثلة الأمريكية روز ماكغوان، التي كانت قد اتهمت المنتج السينيمائي هارفي وينشتاين بالاغتصاب - من دون ذكر السبب.

وكانت تويتر قد تعرضت في وقت سابق لهجوم بسبب استغراقها وقتا طويلا أو فشلها التام في إزالة المحتوى الذي يحرض على العنف أو الكراهية أو المواد المسيئة الأخرى.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في لايف ستايل