bbc arabic
: آخر تحديث

هل يمكن أن تسبب الأدوية التي يصفها الأطباء الاكتئاب؟

عندما نسمع بأن الدواء الذي نتناوله له آثار جانبية، فإننا قد نعتقد إن هذه الآثار قد تكون عبارة عن طفح جلدي أو صداع، إلا أنه وفقاً لدراسة أمريكية حديثة ،فإن العديد من الأدوية التي يصفها الأطباء لمرضاهم قد تزيد من نسبة الإصابة بالاكتئاب.

وتضم هذه اللائحة أدوية القلب وحبوب منع الحمل وبعض الأدوية المسكنة التي يمكن شراؤها من الصيدليات بسهولة.

ووجدت الدراسة أن أكثر من ثلث الأدوية التي تناولها المشاركون البالغ عددهم 26 ألف شخص كان الاكتئاب أحد الآثار الجانبية لهذه الأدوية.

ما الذي يحدث؟

ركزت الدراسة التي نشرت في دورية "الجمعية الطبية الأمريكية" فقط على الأشخاص في أمريكا الذين كانوا في الثامنة عشر من عمرهم أو أكبر من ذلك والذين تناولوا دواء واحد على الأقل بين عام 2005 و2014.

الأدوية المضادة للاكتئاب "قد تسبب الإصابة بمرض السكري"

ووجدت الدارسة أن 37 في المئة من هذه الأدوية التي وصفها لهم أطباء تضمنت أدوية معالجة للآلام والمضادة للأكسدة ، وكان الاكتئاب واحداً من ضمن هذه العوارض الجانبية لهذه الأدوية.

يعاني أكثر من واحد من 10 أشخاص من الأعراض الجانبية الشائعة جداً فيما الأعراض الجانبية النادرة تصيب أقل من واحد من أصل 10 الآلاف حالة.
Getty Images

وكانت نسبة الإصابة بالاكتئاب أعلى عند الأشخاص الذين وصفت لهم هذه الأدوية بحسب الدراسة:

7 في المئة من الأشخاص الذين تناولوا دواء واحداً.

9 في المئة ممن تناولوا دوائين.

15 في المئة ممن وصفت لهم 3 أدوية أو أكثر.

ما هي المخاطر؟

تعتمد هذه المخاطر على نوعية الأدوية.

فبعض الأدوية، يكون الاكتئاب فيها من أحد العوارض الجانبية له مثل: حبوب منع الحمل.

ويعاني أكثر من واحد من 10 أشخاص من الأعراض الجانبية الشائعة جداً فيما الأعراض الجانبية النادرة تصيب أقل من واحد من أصل 10 آلاف حالة.

وتطبع هذه المعلومات داخل علب الأدوية وفي كتيب مصغر يوضع داخل علبة الدواء كما أنه يمكن الحصول على معلومات اضافية عن الدواء على الإنترنت.

وقال البروفسور ديفيد تايلور إنه "كان من المهم التطرق لمعرفة إن كان هناك تفسير معقول لمعرفة لماذا يسبب دواء ما الاكئتاب".

دراسة ضخمة "تحسم الجدل" بشأن فعالية مضادات الاكتئاب

فحص دم جديد لتحديد أفضل الأدوية لعلاج الاكتئاب

وأضاف انه على سبيل المثال ،فإن أدوية منع الحمل مرتبطة بشكل واضح بين مستويات الهرمونات في الجسم ومزاج المرء.

وأردف أنه "يصعب تحديد أي نوع من أدوية القلب تسبب الاكئتاب في الوقت الحالي".

ما الذي يجب أن نفعله؟

إذا كنت تتناول أي من هذه الأدوية في الوقت الحالي وليس لديك أي عوارض الاكتئاب، لا يجب أن تشعر بالقلق، بحسب البروفسور ديفيد تايلور.

وأضاف تايلور "بالنسبة لأولئك الذين يعانون من الاكئتاب، فأنا أنصحهم بالحديث مع طبييهم الخاص لمعالجة المشكلة لأنه قد يكون هناك دواء لمعالجة الآثار الجانبية للدواء.

bbc article

عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الفياغرا لعلاج العمى!
  2. يساريو اليد أكثر ذكاء .....مجرد فرضية 
  3. Repossi تفتتح متجرها في دبي مول
  4. أساور أنيقة من مايكل كورس 
  5. مزايا ساعة Amadéo Fleurier Virtuoso VII من Bovet
  6. إدراج علامة تصنيع النظارات Luxottica في مؤشر FTSE4GOOD
  7. قلة الملح لا تقل ضررًا صحيًا عن كثرته!
  8. دراسة جديدة: سبب الشيخوخة جينات !
  9. دراسة تكشف رابطًا بين أمراض العين والزهايمر
  10. علامة مايكل كورس تقيم معرض Qixi لعام 2018
  11. تزايد كبير بعدد عملاء التسوّق الإلكتروني في الشرق الأوسط
  12. خفض ضغط الدمّ يقلل خطر الإصابة بالزهايمر
  13. 90 دقيقة من التمارين يوميا تضرّ بالصحة العقلية
  14. علماء ألمان يبتكرون علاجاً يوقف تقدم الزهايمر
  15. فان كليف آند أربلز تعرض تشكيلة خواتم تاريخية في باريس
  16. نجوم الموضة والموسيقى يرثون المغنّي ريك جينيست
في لايف ستايل