GMT 17:15 2016 الإثنين 4 يناير GMT 12:36 2016 الجمعة 15 يناير  :آخر تحديث

نتائج استفتاء إيلاف لشخصية العام

إيلاف

إيلاف: توخّياً للدقة والنزاهة اللتين عوّدت "إيلاف" قراءها عليهما في نشر الأرقام الدقيقة، وإلحاقاً بالبيان السابق الذي نُشر قبيل ساعات من إعلان نتائج الاستفتاء لشخصية العام 2015، والذي كشفنا فيه عن تعرض الاستفتاء لهجمات إغراقية، ننشر هنا تفاصيل الـ IP التي وردت منها هجمات الاغراق لغرض فوز مرشحَين دون غيرهما يقدر عددهم بعشرات الآلاف، حاولوا التصويت عنوةً آلاف المرات، لصالح كل من أبي بكر البغدادي وحسن نصر الله.

فمن أوكرانيا صوّت من هذا الـ IP176.110.45.32 لأبي بكر البغدادي بـ 114.855 صوتاً ولحسن نصر الله من نفس الـ IP صوّت بـ 25.879.

ومن تركيا تم التصويت من هذا الـ 185.40.87.170IP للبغدادي بـ 8.563 صوتاً.

وعليه ألغيت نتائج استفتاء شخصية العام السياسية بسبب العدد الكبير من التصويتات، التي وردت من IP واحد أثرت بحجمها على بقية التصويتات من حيث العدد.

وبوتيرة أقل من الاغراق في المجال السياسي حصل هجوم في المجال الاقتصادي لصالح مرشح واحد من هذا الـ IP 80.90.173.202 من الاردن لأحد المرشحين بـ 2.343 صوتاً. فألغيت نتيجة هذا المرشح واعتبر من تلاه في عدد الأصوات فائزاً أول.

وكان قرار هيئة التحرير في "إيلاف" إلغاء نتيجة أي مرشح يجري التصويت له أكثر من مئة مرة من نفس الـIP.

ونود الإشارة الى أن الترشيحات لشخصية العام 2015 وردت من عدد من الكتّاب والإعلاميين العرب، دون أن تتدخل "إيلاف" فيها، وبواقع خمسة مرشحين من قبل كل كاتب أو إعلامي. وقد نشرت أسماؤهم في تقرير الاستفتاء.

الاستفتاء محكموه القراء وليس المرشَحين لتقدير مكانة من يفضلونه، حيث ستكون خيبتهم كبيرة لو نجح المغرقون في هجماتهم التزويرية وبعيداً عن أي إنصاف ونزاهة.

بسبب تعرضه لهجوم إغراقي بقصد تحريف النتيجة
"إيلاف" تلغي استفتاء شخصية العام السياسية
نتائج إستفتاء إيلاف
الطفل إيلان شخصية العام 2015
ساعات قليلة تفصل عن موعد انتهاء التصويت
"إيلاف" تدعو قراءها لاختيار "شخصيات العام 2015"

 

 


في أخبار