GMT 18:30 2016 الإثنين 5 ديسمبر GMT 15:46 2016 الثلائاء 6 ديسمبر  :آخر تحديث
بعدما هبطت أرباحها بنسبة 25 في المئة

مجموعة دايلي مايل: بيع الصحيفة وارد

عبد الاله مجيد

لندن: رفض بول زويلنبرغ الرئيس التنفيذي الجديد لشركة دايلي مايل اند جنرال ترست "دي أم جي تي" التي تملك صحيفة الديلي ميل وطبعتها الالكترونية ميل اونلاين، ان يستبعد بيع الجريدة قائلا «ليست هناك بقرات مقدسة» في استراتيجيته لعمل الشركة.  

واعلن زويلنبرغ الذي اصبح الرئيس التنفيذي للشركة في يونيو الماضي انه إذا عُرض السعر المناسب لشراء الديلي ميل فان بيعها سيكون مطروحاً على طاولة البحث، وأوضح زويلنبرغ بمناسبة نشر التقرير المالي لشركة ديلي ميل اند جنرال ترتست انه يدير محفظة استثمارية "وإذا قدَّر احد ما قيمة الجريدة تقديراً اكبر بدرجة كبيرة من تقديرنا نحن لقيمتها فاننا سنستمع اليه". 

ولكن محللين استبعدوا ان تُقدم شركة «دي أم جي تي» على بيع الطبعات الورقية رغم ان مستقبل الطبعة الرقمية ميل اونلاين موضع تكهنات، ويعود تأسيس الدايلي مايل الى عام 1896 ورئيس مجلس ادارة الشركة المالكة اللورد روذرمير الذي تملك عائلته النسبة الأكبر من اسهم الشركة من عائلة أسهمت في تأسيس الجريدة.   

ونقلت صحيفة الغارديان عن المحلل اليكس ديغروت من شركة بيل هانت للاستشارات الاستثمارية ان تحرك شركة ديلي ميل اند جنرال ترتست هذا العام لاجراء محادثات مع شركات خاصة ابدت رغبتها في شراء ياهو يشير الى امكانية عقد صفقة استراتيجية لتعزيز ميل اونلاين في الولايات المتحدة. واضاف ان هذا التحرك يعني استعداد الشركة للتعاون مع شركة إنترنت أميركية من اجل اطلاق مشروع اكبر.

هبوط الأرباح

وكانت ارباح شركة دايلي مايل اند جنرال ترست من الجريدة هبطت بنسبة 25 في المئة بسبب الانخفاض الحاد في ايرادات الاعلان في طبعتها الورقية والاستثمار في الطبعة الرقمية خلال السنة المنتهية في سبتمبر.  

من جهة أخرى ارتفعت ايرادات الطبعة الرقمية ميل اونلاين في الولايات المتحدة التي تركز الشركة على سوقها، بنسبة 28 في المئة الى 24 مليون جنيه استرليني. وقالت شركة ديلي ميل اند جنرال ترست انها بدأت تلاقي اقبالا متزايدا من المعلنين في الولايات المتحدة.  

وقال الرئيس التنفيذي للشركة بول زويلنبرغ "نحن نزيد استثماراتنا الرقمية لبناء الحجم المطلوب دولياً وأتوقع ان تواصل الطبعة الرقمية ميل اونلاين مسيرتها نحو الربحية".  

واقرت الشركة بأن خسائر مطبوعتها الأخرى "ايليت ديلي" فاقت التوقعات. وأعلنت الشركة في سبتمبر الماضي الغاء اكثر من 400 وظيفة في 2015  نصفها تقريبا في فرعها "دي أم جي ميديا" حيث يبلغ عدد العاملين 2700 شخص في حين ان عدد العاملين في الشركة يبلغ عالمياً 10 آلاف شخص. 

أعدت «إيلاف» هذا التقرير بتصرف عن "الغارديان". الأصل منشور على الرابط التالي:

https://www.theguardian.com/business/2016/dec/01/daily-mail-profits-print-mail-online-elite-daily-dmgt


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار