GMT 14:58 2017 الجمعة 20 أكتوبر GMT 15:03 2017 الجمعة 20 أكتوبر  :آخر تحديث

لافروف يندد بدرع واشنطن الصاروخي ويطالبها بإعادة سلاحها النووي لأراضيها

بي. بي. سي.

قال سيرغي لافروف وزير خارجية روسيا إن الدرع الأمريكي المضاد للصواريخ الذي تقيمه واشنطن على أراض أجنبية يمثل مشكلة رئيسية لروسيا والصين.

جاء ذلك في كلمة ألقاها في مؤتمر منعقد بالعاصمة الروسية موسكو حول الحد من انتشار السلاح. وقال لافروف أيضا إن الأسلحة النووية الأمريكية المنتشرة في أوروبا لابد من إعادتها للولايات المتحدة.

يأتي ذلك في أعقاب توتر شاب العلاقات الروسية الأمريكية مؤخرا بعد أن طلبت واشنطن من روسيا إغلاق قنصليتها في مدينة سان فرانسيسكو وملحقتين دبلوماسيتين في نيويورك وواشنطن.

كما تبادل الطرفان طرد الدبلوماسيين حيث طلبت موسكو من واشنطن تخفيض موظيفها في روسيا بـ 755 موظفا في يوليو/تموز الماضي.

لكن لافروف حمل إدارة أوباما السابقة مسؤولية بدء الخلاف الدبلوماسي في شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وأمر الرئيس الأمريكي السابق بطرد 35 موظفا دبلوماسيا روسيا وإغلاق مجمعين ردا على الإجراءات الروسية في شبه جزيرة القرم والمزاعم بتدخل روسيا في الانتخابات الأمريكية.

وقال لافروف: "بدأ هذا الخلاف بهدف تقويض العلاقات الروسية الأمريكية ومنع ترامب من طرح اقتراحات بناءة خلال رئاسته".

وأضاف لافروف قائلا هذه الإجراءات تهدف إلى "جعل تطبيق ترامب وعوده الانتخابية أصعب قدر الإمكان فيما يتعلق بتطبيع العلاقات مع روسيا".

واشنطن تطلب من روسيا إغلاق قنصلية وملحقيتين دبلوماسيتين

ميدفيدف: العقوبات الأمريكية إعلان "حرب تجارية" على روسيا

بوتين يقرر طرد 755 دبلوماسيا أمريكيا من روسيا



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار