GMT 11:25 2017 الأحد 29 أكتوبر GMT 11:30 2017 الأحد 29 أكتوبر  :آخر تحديث

روحاني: لن نتردد في إنتاج أي سلاح للدفاع عن إيران

بي. بي. سي.

تعهد الرئيس الإيراني حسن روحاني بأن تواصل طهران إنتاج الصواريخ لأغراض دفاعية، مشيرا إلى أن ذلك لا يعتبر انتهاكا لأي اتفاقات دولية.

وحذر روحاني - في خطاب أمام مجلس الشورى الإسلامي - الولايات المتحدة من المساس بالاتفاق النووي بين طهران والدول الكبرى، قائلا "عليكم أن تدركوا بأن أي نكث للعهد من جانبكم سيعود عليكم بالضرر"، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا) .

وشدد على أن "الاتفاق النووي هو اتفاق دولي يجب علي أمريكا الالتزام به ليس أمام ايران فحسب بل أمام الدول الخمسة الأخرى".

وأضاف "لن نتردد في إنتاج و تخزين أي سلاح دفاعي لما يضمن مصلحة الشعب الإيراني، ويحفظ سلامة أراضينا وفي هذا الاطار قمنا بإنتاج الصواريخ وسنستمر في إنتاجها لإنها لا تتعارض مع القوانين الدولية والقرار رقم 2231".

وجاء ذلك بعد أيام من تصويت الكونغرس الأمريكي لصالح فرض عقوبات جديدة على طهران بسبب برنامجها الصاروخي.

وأكد روحاني علي التزام إيران بتعهداتها تجاه الاتفاق النووي، وعلى تعزيز قدراتها علي الصعيدين الدفاعي و العسكري.

وتتصاعد النبرة بشكل متواصل بين واشنطن وطهران منذ تولي ترامب مهامه رسميا في 20 يناير/كانون الثاني.

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، رفضه الإقرار بأن طهران التزمت بالاتفاق النووي الذي وقع عام 2015، واصفا إياها بأنها "نظام متطرف".

وحذر من أن واشنطن تحتفظ لنفسها بحق الانسحاب من الاتفاق في أي وقت.

ووصف ترامب قد وصف الاتفاق النووي بأنه "مشين".

وكان ترامب رد على اختبار صاروخي أجرته إيران في 29 يناير/ كانون الثاني قائلا "إيران تلعب بالنار"، وفرض عقوبات جديدة على أفراد وكيانات يرتبط بالحرس الثوري الإيراني.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار