GMT 14:20 2017 الخميس 2 نوفمبر GMT 14:21 2017 الخميس 2 نوفمبر  :آخر تحديث

بريطانيا تطلب من ليبيا تسليم شقيق منفذ هجوم مانشستر

بي. بي. سي.

أصدرت السلطات البريطانية مذكرة اعتقال لشقيق منفذ هجوم مانشستر سلمان عبيدي وطلب الادعاء البريطاني من ليبيا تسليمه.

وكان هاشم العبيدي اعتقل بعد وقت قصير من الهجوم الانتحاري الذي أسفر عن مقتل 22 شخصاً.

وتنظر السلطات الليبية بالطلب الرسمي الذي تقدمت به بريطانيا، بحسب الشرطة في مانشستر.

وأكدت الشرطة البريطانية أن نحو 512 شخصاً أصيبوا في هجوم مانشستر

يواجه شقيق مانشستر ارينا قاذفات القنابل سلمان عابدي الاعتقال في المملكة المتحدة بعد أن طلب المدعون العامون تسليمه من ليبيا.

وقد اعتقل هاشم عابدى فى البلاد بعد وقت قصير من الهجوم الانتحاري الذى اسفر عن مصرع 22 شخصا.

وقالت الشرطة في مانشستر إن السلطات الليبية تنظر في طلب المملكة المتحدة الرسمي.

وأصيب 512 شخصا خلال التفجير الانتحاري الذي استهدف الحفلة الموسيقية للمغنية الأمريكية إريانا غراندي في قاعة "مانشستر أرينا" ،بحسب الشرطة البريطانية.

وكان الشقيقان قد سافرا إلى ليبيا في نيسان/إبريل ، قبل أن يعود منها سلمان لينفذ الهجوم الانتحاري في مانشستر.

ويعتقد أن هشام العبيدي في قبضة أحد الميليشيات في ليبيا.

وأكدت الشرطة في مانشستر أنها "طلبت أمر اعتقال شقيق منفذ تفجير مانشستر وحصلت على الموافقة".

وتتضمن مذكرة الاعتقال بحق هاشم عبيدي تهم "قتل 22 شخصاً والشروع في قتل والتخطيط لتفجير"، بحسب الشرطة.

واعتقل هاشم (20 عاما) في طرابلس من قبل عناصر من قوة الردع الخاصة الليبية بعد هجوم مانشستر.

ويعد هذا الهجوم الأكثر دموية في بريطانيا منذ 12 عاما، عندما وقعت تفجيرات لندن التي قتل فيها 56 شخصا وأصيب 116 آخرون بينهم أطفال ومراهقون.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار