GMT 14:38 2017 السبت 18 نوفمبر GMT 14:40 2017 السبت 18 نوفمبر  :آخر تحديث

السيسي يحذر من المساس بحصة مصر في مياه النيل

بي. بي. سي.

قال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إنه لن يسمح بالمساس بحصة مصر في مياه النيل، وذلك في إشارة إلى مشروع سد النهضة الذي تبنيه إثيوبيا على أحد روافد النيل.

وأوضح السيسي أنه تحدث مع قادة السودان وإثيوبيا حول 3 عناصر رئيسية، من بينها عدم المساس بحصة مصر من المياه.

وجاءت تصريحات الرئيس السيسي خلال افتتاح مشروع للاستزراع السمكي بمحافظة "كفر الشيخ" على الساحل الشمالي للبلاد.

وتعثرت مفاوضات فنية بين مصر والسودان وإثيوبيا فيما يخص فترة ملء خزان سد النهضة الإثيوبي والدراسات الفنية المتعلقة بسلامته.

وأشار السيسي إلى أن مصر تتفهم "احتياجات التنمية" في إثيوبيا، لكنه أكد على أنه إذا أدت هذه التنمية إلى المساس بالمياه فإن هذا الأمر يعني "حياة أو موت شعب"، على حد قوله.

وشدد الرئيس المصري على توجهه فيما يخص مياه النيل قائلا: "محدش يقدر (لا يستطيع أحد أن) يمس المياه في مصر".

وكان رئيس وزراء إثيوبيا قد زار قطر، ونفى أن تكون زيارته من أجل البحث عن تمويل لبناء السد الذي قال إنه سيعمل على توليد الكهرباء.

لكن مصر تعتقد أنه سيؤثر على حصتها التاريخية من مياه النهر المقررة بنحو 55 مليار متر مكعب سنويا.

وتضع أثيوبيا اللمسات النهائية على مشروع سد النهضة الذي تقيمه على النيل الأزرق والذي تصل سعته التخزينية لـ74 مليار متر مكعب.

وهذه الحصة المائية مساوية تقريبا لحصتي مصر و السودان السنوية من مياه النيل.

وثمة مخاوف في مصر من تأثير سد النهضة على إمداداتها من المياه الأمر الذي قد يؤدي إلى خسارة جزء من أراضيها الزراعية الخصبة.

نهر النيل
Reuters
نهر النيل

وتشكل هذه الإمدادات المائية المصدر الأساسي للانتاج الزراعي والغذاء لأبناء مصر الذين تجاوز عددهم مئة مليون حاليا.

وقد أعلنت الحكومة المصرية في 15 نوفمبر/تشرين الثاني أنها ستتخذ ما يلزم لحفظ حقوق مصر المائية، وذلك بعد تعثر المفاوضات الأخيرة حول سد النهضة مع الجانب الإثيوبي.



أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار