GMT 2:24 2017 الإثنين 20 نوفمبر GMT 2:27 2017 الإثنين 20 نوفمبر  :آخر تحديث
إيلاف المغرب تجول في الصحافة المغربية الصادرة الاثنين

إسبانيا تطلق قمرًا صناعيًا جديدًا للتجسس على المغرب

إبراهيم بنادي

الرباط: كتبت "المساء" في عددها الصادر اليوم الإثنين أن مصادر من وزارة الدفاع الإسبانية كشفت أن قمراً صناعياً إسباني الصنع أصبح جاهزًا للإطلاق خلال الأيام القليلة المقبلة، واستعماله لأغراض مدنية وعسكرية.

وكشفت المصادر ذاتها أن الضرورة دفعت الإسبان إلى إطلاق القمر الجديد بعد أيام قليلة من إطلاق المغرب قمراً صناعياً أثار مخاوف بالجارة الأوروبية. القمر الإسباني سيتم إطلاقه لرصد الأرض، وبإمكانه تغطية كافة التراب الإسباني، بما فيها مدينتي سبتة ومليلية المحتلتين.

وأضافت المصادر ذاتها أن القمر الصناعي أصبح جاهزاً بعد عشر سنوات من العمل المستمر من قبل مهندسين إسبان، مشيرة إلى أن التقنية المصنعة طورت من الصفر.

وأوضحت المصادر ذاتها أن أزمة جزيرة "ليلى" مع المغرب، وضعت القادة العسكريين أمام حقيقة مفزعة، وهي غياب صور للجزيرة، مضيفة أن الجيش الإسباني اعتمد حينها على صور قمر فرنسي كانت تستعمله إسبانيا، لكنه كان يعاني من مشاكل فنيّة، مشيرة إلى أن الأزمة كانت مزعجة للقادة العسكريين الإسبان.

122 برلمانياً يغيبون عن جلسة التصويت على قانون المالية

"المساء" كتبت كذلك أنه وسط غياب كبير تجاوز 120 نائباً برلمانياً، صادق مجلس النواب، يوم الجمعة الماضي، على مشروع قانون المالية لسنة 2018، بأغلبية 180 نائباً ومعارضة 53 نائباً، ينتمون الى حزب الأصالة والمعاصرة وفيدرالية اليسار، فيما اختار 29 نائباً، ينتمون إلى الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية الامتناع عن التصويت، وهو ماجعل الحزب في موقف وسط تجاه الحكومة، علماً أن الفريق قرر التصويت لصالح عدد من الميزانيات الفرعية للقطاعات الحكوميّة، في خطوة تحمل رسائل ود نحو رئيس الحكومة، سعد الدين العثماني.

وأضافت الصحيفة أن محمد بوسعيد، وزير الاقتصاد و الماليّة، دافع عن تجاوب الحكومة وتفاعلها الكبير مع التعديلات التي تقدمت بها كل الفرق و المجموعات النيابيّة، أغلبية ومعارضة، بما ينبغي من الجدية والموضوعية، وأوضح أنه من بين 215 تعديلاً تم تَقديمها، تم سحب 50 تعديلاً وقبول 77 تعديلاً، وهو ما يمثل 46 في المائة من مجموع التعديلات المقدمة.

الحكومة تخصص مليوني دولار لمحاربة الجرذان والكلاب الضالة

وتقرأ "إيلاف المغرب" بـ"الأخبار" أن الحكومة خصصت ملياري سنتيم حوالي (مليوني دولار) لمحاربة الجرذان والكلاب الضالة والبعوض، وأن وزارة الداخلية قررت، بتنسيق مع وزارة الفلاحة، دراسة مشروع يهم تعقيم الكلاب الضالة للحد من توالدها وتكاثرها، وشرعت في تجربة عملية على صعيد مدينة الرباط.

وجاء في تقرير صادر عن وزارة الداخلية أن نواقل الأمراض، بما فيها الحشرات والجرذان، تشكل خطراً على صحة الإنسان والحيوان على حد سواء، وتعتبر محاربتها من الاختصاصات الذاتية الموكولة للمجالس الجماعية (البلديات) ورؤسائها طبقاً لمقتضيات القانون التنظيمي للجماعات، والتي تمارس عن طريق المكاتب البلدية لحفظ الصحة.

اعتقال دركيين بسبب فرار أخطر بارون مخدرات

أما "الصباح" فكتبت أن الوكيل العام (النائب العام) للناظور (شمال) أمر بوضع دركيين تابعين لمكناس (وسط) رهن الحراسة النظرية( الاعتقال الاحتياطي) ، وأمر الفرقة الوطنية للدرك بالبحث عن المتورطين في فرار أخطر بارون مخدرات تورط في مجموعة من عمليات التهريب الدولي للمخدرات، ضمنها 40 طناً، التي أدين بسببها بعشر سنوات سجناً، قبل أن يتم إحباط تخطيطه لعمليتين وهو داخل السجن، بلغت حمولتهما في المجموع 25 طناً، آخرها 12 طناً بالناظور، وهي الجريمة التي دفعت النيابة العامة بالناظور إلى المطالبة باستقدامه لمحاكمته بموجبها، من سجن تولال بمكناس حيث نقل إليه من الجديدة، التي أدين فيها استئنافياً ضمن أفراد شبكة 40 طناً.

بعد الدواجن..الإتحاد الأوروبي يفتحص منتجات الصيد البحري المغربية

تختم "إيلاف المغرب" جولتها بـ"المساء" التي كتبت أنه بعد أيام قليلة على الضجة التي خلقها افتحاص منتجات الدواجن المغربية، يبدو أن الإتحادالأوروبي قرر الرفع من مراقبة وارداته من المنتجات المغربية، وفي هذا السياق، أكد مصدر من وزارة الفلاحة والصيد البحري أن لجنة تفتيش أوروبية من المقرر أن تحل بالمغرب من أجل افتحاص قطاع الصيد البحري الذي يصدر آلاف الأطنان من المنتجات إلى دول الاتحاد كل سنة.

وأوضح المصدر ذاته أن مفتشي الإتحاد الأوروبي من المقرر أن يصلوا العاصمة الرباط يوم الرابع من شهر ديسمبر المقبل على متن الرحلة الجوية رقم AF 1258، من أجل القيام بمهام الافتحاص بعدد من الموانئ المغربية، والتي ستستمر لمدة 10 أيام قبل رفع تقرير بخصوص الوضع الذي تم الوقوف عليه، مضيفاً أن أعضاء لجنة الافتحاص الأوروبية سيعقدون اجتماعاً يوم وصولهم مع مسؤولي قطاع الصيد البحري، سيستمعون خلاله إلى عرض من المقرر أن يقدمه مسؤولو القطاع من أجل تقديم قطاع منتجات الصيد، بالإضافة إلى عرض من المقرر أن يقدمه مسؤولو مكتب السلامة الصحية بخصوص كيفية مراقبة منتجات الصيد البحري.

وأشار المصدر ذاته إلى أن لجنة الافتحاص الأوروبية ستنتقل في اليوم ذاته إلى مدينة أغادير انطلاقاً من مطار محمد الخامس من أجل الإجتماع بمسؤولي مصلحة المراقبة الصحية للمنتجات وممثلي قطاع الصيد بالمدينة المذكورة، قبل القيام بزيارة ميناء الصيد وبعض البواخر التي تعمل بالميناء المذكور، إلى جانب وحدات معالجة منتجات الصيد بالإقليم.


أشترك في قأئمتنا البريدية
* الحقل مطلوب
في أخبار